تغذية

أبرز فوائد المستكة للجسم

فوائد المستكة

تساعد المستكة في علاج عسر الهضم

وقد أشارت الدراسات بأن تناول ثلاثمائة وخمسون جراماً من المستكة يومياً ولمدة شهر واحد فقط يمكنه أن يساعد على علاج عسر الهضم والتخفيف من ألم المعدة والحرقان وتساعد المستكة أيضاً على علاج التهابات الجهاز الهضمي بسبب احتوائها على مواد مضادة للأكسدة.

المستكة لعلاج قرحة المعدة والأمعاء

لقد بينت الدراسات التي أجريت عام ألفان وعشرة بأن المضغ اليومي للمستكة ولمدة أسبوعين فقط مع العلاج المناسب يمكنه أن يقضي على البكتيريا ذات الشكل الحلزوني،

والتي يمكن أن تسبب قرحة المعدة، ويمكن لتناول المستكة أن يقلل من إفرازات المعدة للأحماض بالإضافة للحد من أعراض قرحة المعدة.

كما بينت نتائج أخرى بأن تناول المستكة يفيد في التقليل من الأعراض التي تصاحب الأمعاء الالتهابية مثل داء كرون وذلك نظراً لخصائصها المضادة للالتهابات.

المستكة تحافظ على صحة الفم والأسنان

تحتوي المستكة على المواد المضادة للبكتيريا وتعمل على خفض درجة حموضة اللعاب لذلك فهي يمكنها أن تقضي على البكتيريا التي توجد في الفم والتي يمكن أن تسبب التسوس في الأسنان أو قد تسبب التهابات اللثة، وتقضي المستكة على رائحة الفم الكريهة.

وقد تم تصنيع معجون أسنان يحتوي على زيت المستكة ويمكن لذلك المعجون أن يعمل على التقليل من تورم اللثة واحمرارها أو نزيفها عندما يكون الشخص مصاباً بأمراض اللثة.

فوائد المستكة في الحفاظ على الكبد

لقد أجريت دراسة عن المستكة بينت أن تناول خمسة جرامات من المستكة يومياً ولمدة ثمانية عشر شهراَ يمكنه أن يخفض من مستوى انزيمات الكبد بالإضافة إلى أن الدراسة الحديثة أشارت إلى أهمية المستكة في حماية الكبد من الالتهابات.

شاهد أيضاً:   فوائد بخور الحبة السوداء

المستكة للتخفيف من أعراض حساسية الصدر

يمكن عند تناول المستكة ان تساعد على علاج التهابات مجرى الهواء الذي يصاحب حساسية الصدر مثل الربو بالإضافة إلى أهمية المستكة في التقليل من فرط الاستجابة للقصبة الهوائية أو التقليل من تشنج القصبة الهوائية.

فوائد المستكة لحماية الجسم من أنواع السرطان

لقد تبين أن الزيوت العطرية للمستكة تساعد على تثبيط وإيقاف نمو الأورام التي تسبب سرطان القولون وأشارت دراسة أخرى بأنها تمنع نمو الخلايا السرطانية في البروستاتا وغيرها.

طريقة استخدام المستكة

يمكن أن تستخدم المستكة كتوابل لإعطاء النكهة للطعام، وتستخدم أيضاً لتحضير الأنواع المختلفة من الطعام لكن يجب أن يحدد لها جرعات عندما تستخدم بطريقة علاجية تبعاً لعدة عوامل مثل الحالة الصحية والعمر.

ينصح الأطباء بمضغ ثلاثمائة وخمسون ملي جرام من المستكة ثلاث مرات في اليوم حتى يتم القضاء على العدوى، وينصح أيضاً بمضغها ثلاث مرات يوميا بعد كل وجبة لحماية الأسنان والفم.

الآثار الجانبية للمستكة

يمكننا القول أن المستكة تعد آمنة بشكل عام حيث تم استخدامها وتجربتها منذ آلاف السنوات ولا يوجد الكثير من الدراسات عن استخدامها في العلاج لفترة طويلة.

بعض الأشخاص اللذين يعانون من حساسية الفستق لديهم رد فعل تحسسي تجاه المستكة وتتضمن الأعراض التي تصيبهم رشح واحتقان في الأنف وحكة في الفم وتورم في الشفتين.

لا ينصح الأطباء المرأة بأن تتناول المستكة في أوقات الرضاعة أو الحمل نظراً لعدم وجود دراسات كافية عن المستكة أو عن أضرارها.

نبذة مختصرة عن المستكة

تستخرج المستكة من شجرة دائمة الخضرة يصل طولها من متر وحتى خمسة أمتار، وتنتمي لعائلة أشجار الفستق وتتميز المستكة برائحتها القوية الناتجة عن المادة الصمغية الشفافة التي لها لونين الأصفر والأخضر، ويتم جمع المستكة كل خمسة عشر يوماً.

شاهد أيضاً:   فوائد زيت السمسم
زر الذهاب إلى الأعلى