طب وصحة

أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد

تحليل إنزيمات الكبد من خلال موقعي، تتكون الخلايا والقنوات الصفراء الموجودة في الكبد من بروتينات وظيفية تسمى الإنزيمات، وفي حالة إصابة الكبد بأي ضرر تخرج البروتينات من الخلايا الموجودة به إلى الدم، وترتفع في ذلك الوقت نسبة الإنزيمات الموجودة في الدم، وهذه الإنزيمات توجد بعدة أنواع مختلفة ولكلٍ منها وظائفها وهنا بعض الأعراض التي تظهر على مريض الكبد ويجب عليه في الحال إجراء الفحوصات اللازمة لإنزيمات الكبد.

تحليل إنزيمات الكبد

المستوى الطبيعي للإنزيمات:

  • إنزيم ناقلة أمين الاسبارتات AST: نسبته 35-8 وحدات لكل لتر.
  • الفوسفاتاز القلوي Alk phos-ALP: تصل نسبته في البالغين من 30-126 وحدة لكل لتر والأطفال من 300-30 وحدة.
  • إنزيم ناقلة أمين الألانين ALT: نسبته من 4-36 وحدة لكل لتر.

المستوى الغير طبيعي للإنزيمات:

  • عندما يكون نسبة إنزيم الفوسفاتاز القلوي ALP عالى جدًا يدل هذا على إصابة شديدة في الكبد.
  • ويرجع ذلك بسبب تناول الأدوية بشكل مبالغ فيه وبالتالي يؤثر على مسالك المرارة والإصابة بانسداد في القنوات الصفراء وحصوات المرارة حيثُ تخرج إنزيمات الفوسفاتاز من جهاز المرارة.
  • ارتفاع نسبة مستوى إنزيم ناقلة أمين الألانين وإنزيم ناقلة أمين الاسبرتات يؤدي إلى وجود الإصابة بتليف الكبد بشكل كبير.
  • عند ارتفاع نسبة إنزيم ناقلة أمين الألانين وإنزيم ناقلة أمين الاسبارتات بنسبة خفيفة أي حتى المئات يدل على الإصابة بالتهابات في الكبد ويحدث نتيجة تناول الكحوليات أو تناول الدهون.
  • مما يسبب تشمع الكبد بالدهون أو حدوث أمراض سرطانية.

 

أنواع الإنزيمات التي يتم فحصها

  • الفوسفاتاز القلوي phosphatase ALP Alkaline ولها اسم آخر هو ALK phos.
  • ناقلة أمين الاسبارتات AST aminotransferase _ Aspartate ولها اسم آخر هو SGOT.
  • ناقلة أمين الألانين ALT aminotransferase _ Alanine واسمها الآخر SGPT.
شاهد أيضاً:   متلازمة ريجر – Rieger syndrome

وهناك أهمية كبيرة لفحص مستوى الإنزيمات وذلك لفحص مستوى نتاج عمليات الأيض الكبدي ومنها:

 

  • مستوى عوامل تخثر الدم: ومن خلالها يتم معرفة مستواها طبقًا لفحوصات تخثر محددة.
  • مستوى البروتينات Total protein: ومنها بروتين الجلوبيولين وبُروتين الألبومين.

وإذا كانت هذه نسب مستويات هذه البروتينات طبيعية يدل هذا على أن وظائف أنسجة الكبد تسير بطريقة صحيحة، أما إذا كان هناك خلل في هذه المستويات.

حيثُ كانت منخفضة أو وقت التجلط قليل يُعني هذا وجود مشاكل في أداء وظائف الكبد ولذلك يجب إجراء الفحوصات اللازمة.

 

الوقت اللازم لإجراء الفحوصات للكبد

يُعدْ فحص وظائف الكبد جزء من فحص الدم ويتم ذلك في الحالات التالية:

  • الالتهابات.
  • الإصابة بمرض الكبد نتيجة تناول بعض الأدوية أو السموم.
  • حالات العدوى.
  • تشخيص الحالة بشكل صحيح عند الاشتباه بوجود إصابة في الكبد مثل عند إجراء الفحص الكبدي ويظهر بعض أثار ضرر الكبد مثل الحمى وظهور اليرقان وغيرها.
  • بعد تناول المريض بعض الأدوية التي من أعراضها الجانبية أنها تسبب الإصابة بأمراض أنها، لذلك فإنه يجب إجراء الفحص الخاص بالكبد وخاصة بعد تناول هذه الأدوية لمدة طويلة.

 

الأمراض المرتبطة بإجراء الفحص للكبد

  • أمراض المناعة الذاتية: ومن أنواعها التشمع الصفراوي الأولي primary biliary cirrhosis.
  • تشمع الكبد بسبب تناول الكحوليات أو الأطعمة الدهنية.
  • التهابات الكبد الفيروسية ك: ومن أنواعها التهابات الكبد الوبائي سواء من النوع ج أو ب.
  • التهابات الكبد الشديدة نتيجة تناول بعض الأدوية التي تسبب أمراض الكبد لفترة طويلة أو تناول السموم.
  • الإصابة بأمراض الكبد نتيجة الإصابة بالتهابات الأمعاء ومنها تندب القنوات الصفراوية.
  • مرض سرطان الكبد.

 

أكثر الأشخاص عُرضه للخطر من أمراض الكبد

يجب على المرضى المصابون بأمراض معدية مثل أمراض نقص المناعة كالإيدز أو مرض الكبد اخبار الطبيب بهذه الأمراض قبل إجراء أي فحوصات طبية سيقوم الطبيب بإجراء جميع الفحوصات اللازمة، ولا يوجد أي موانع لها ولكن سيأخذ الطبيب كافة احتياطاته حتى لا تنتقل العدوى إلى أحد.

شاهد أيضاً:   علاجات بقع بنية على الجلد

 

طريقة عمل فحص الكبد

الخطوة الأولى وهي الاستعداد للفحص:

  • على المريض الصوم قبل إجراء الفحص لمدة تصل إلى 12 ساعة ولا يوجد أي شيء آخر يتم التجهيز له قبل الفحص، إلا إذا كان هناك حاجة لبعض فحوصات الدم الأخرى كـ تحليل السكر أو نسبة الكوليسترول في الدم.

الخطوة الثانية أثناء عمل الفحص:

  • يقوم الطبيب بأخذ عينة الدم التي تكفي اختبار الفحص المطلوب وبعد أخذ عينة الدم المطلوبة، يتم إخراج الإبرة على الفور ووضع قطنة مكان سحب الإبرة لمنع خروج الدم وقفل الوريد مرة أخرى.

الخطوة الثالثة بعد إجراء الفحص:

  • بعد سحب العينة يظهر كدمة بسيطة مكان الإبرة وهذا أمر طبيعي يختفي بعد عدة أيام ولكن إذا ظهرت كدمة كبيرة وازداد الألم بها، يجب إخبار الطبيب على الفور للتأكد من عدم الإصابة بأي التهاب وأخذ العلاج اللازم.

الخطوة الرابعة وهي نتيجة التحاليل:

  • يتم استخراج نتيجة التحاليل بعد يوم فقط من سحب العينة وبعد يقوم الطبيب بمقارنة معدلات النتائج مع النتائج الطبيعية للتحاليل، وإذا كان هناك نتيجة مشكوك في أمرها يقوم الطبيب بإجراء الإختبار مرة أخرى.

 

تحليل إنزيمات الكبد من أهم التحاليل التي يجب أن تجرى كل حين وآخر للتأكد من صحة الكبد أو معرفة إذا كان حدث أي ضرر للكبد واتخاذ الخطوات اللازمة للعلاج، قبل أن يزداد الأمر سوءًا ويترتب على خلل نسبة إنزيمات الكبد العديد من الأمراض الأخرى كـ حصوات المرارة وأمراض سرطانية وغيرها لا يمكن علاجها بسهولة.

أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد, أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد, أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد, أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد, أهم المعلومات حول تحليل إنزيمات الكبد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى