طب وصحةمعاني الأسماء

اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء

اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء: ليس مجرد فترة قصيرة تشعر فيها بالحزن حيال شيء ما، إنه اضطراب مزاجي خطير يمكن أن يؤثر على حياتك اليومية، وليس من السهل دائمًا التعرف عليه أو علاجه، من المرجح أن يصيب الاكتئاب النساء أكثر من الرجال، بسبب العديد من العوامل المساهمة بما في ذلك الهرمونات الإنجابية، والاستجابة الأنثوية المختلفة للتوتر، وفي هذا المقال سنذكر اعراض الاكتئاب عند الجسدية عند الحياة

اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء

تعريف الاكتئاب

الاكتئاب هو اضطراب مزاجي، يسبب الشعور المستمر بالحزن وفقدان الاهتمام، يُعرف أيضًا باسم الاضطراب الاكتئابي الرئيسي أو الاكتئاب السريري، وهو يؤثر على شعورك وتفكيرك وتصرفك، ويمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من المشكلات العاطفية والجسدية، فقد تواجه مشكلة في القيام بالأنشطة اليومية العادية، وقد تشعر أحيانًا كما لو أن الحياة لا تستحق العيش.

على الرغم من أنه يمكن أن يحدث لأي شخص، فإن النساء يعانين من الاكتئاب، بما يقرب من ضعف المعدل الذي يعاني منه الرجال، كما تختلف علامات وأعراض الاكتئاب من امرأة إلى أخرى، فيما يلي بعض العلامات والأعراض الأكثر شيوعًا:

  • الشعور بالإرهاق والتعب الشديد
  • فقدان كمية غير طبيعية من الوزن في وقت واحد
  • الأوجاع والآلام، والتشنجات.
  • الصداع
  • مشاكل الجهاز الهضمي
  • وألم الثدي والانتفاخ
  • مشاعر الفراغ واليأس والحزن
  • التهيج والقلق والشعور بالذنب
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة الممتعة سابقًا
  • عدم القدرة على التركيز أو تذكر التفاصيل
  • أفكار انتحارية أو محاولات انتحار
  • اضطرابات النوم
  • تغيرات في الشهية – تناول الكثير أو القليل من الطعام
  • تقلبات المزاج ومشاعر البكاء
شاهد أيضاً:   آثار التغيير الديموغرافي على نمو الناتج المحلي الاقتصادي
اقرأ أيضًا: الاكتئاب الليلي وكيفية التعامل معه

أشكال الاكتئاب عند النساء

الاكتئاب الحاد

هو شكل حاد من أشكال الاكتئاب، حيث تفقد المرأة قدرتها على الاستمتاع بالأنشطة، كما أنه يؤثر على قدرة المرأة على العمل، والنوم وتناول الطعام بطريقة طبيعية، وعادة ما يؤثر سلبًا على العلاقات الشخصية والاجتماعية، وقد يستمر لفترة طويلة،وغالبًا ما يكون مصحوبًا بتدني احترام الذات.

اكتئاب ما بعد الولادة

هذا شكل خاص من أشكال الاكتئاب يحدث بعد الولادة، وغالبًا ما يشار إليه باسم “الكآبة النفاسية”،  تبدأ الأعراض في الأشهر التالية للولادة، بينما يمكن أن تحدث عند بعض النساء أثناء الحمل.

الاضطراب الاكتئابي المستمر

يعتبر نوعًا أكثر اعتدالًا من الاكتئاب، وهو مزاج مكتئب ممتد يستمر لمدة عامين أو أكثر.

اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي

الاكتئاب المرتبط بالدورة الشهرية للمرأة، في هذا النوع تظهر التقلبات المزاجية الشديدة، والقلق والأفكار السلبية نفسها في الأسبوع السابق لبدء الحيض، وتتبدد بمجرد بدء الدورة الشهرية.

أسباب الاكتئاب عند النساء

  1. علم الأحياء والهرمونات

من الناحية البيولوجية، ينتشر الاكتئاب في العائلات – مع وجود أدلة علمية على أن بعض التركيبات الجينية أكثر عرضة للاكتئاب، رغم ذلك، يُعتقد أن العوامل البيئية تتفاعل مع الاستعدادات الوراثية، من المحتمل أيضًا أن تزيد العوامل البيولوجية، والهرمونية الأخرى من فرص الإصابة، مثل مشاكل الحمل والخصوبة، وانقطاع الطمث، ودورات الحيض، ويرجع معظمها إلى الاختلالات الهرمونية، والتقلبات السريعة في الهرمونات التناسلية.

  1. أسباب نفسية

النساء أكثر عرضة للأسباب النفسية للاكتئاب من الرجال، تميل النساء لأن يكونوا أكثر عاطفية، من المرجح أن يعيدوا صياغة الأفكار السلبية أثناء نوبات الاكتئاب.
في حين أنه استجابة طبيعية للبكاء، والتحدث مع الأصدقاء وتوضيح سبب كونك في حالة اكتئاب، فقد أظهرت الأبحاث أن اجترار الاكتئاب، يمكن أن يتسبب في استمراره لفترة أطول بل ويجعل الأمر أسوأ، في المقابل، يميل الرجال إلى تشتيت انتباههم عن حالة الاكتئاب لديهم – والتي ثبت أنها تقلل من مدة الأعراض.
العوامل النفسية الإضافية، التي تميل إلى التأثير على النساء أكثر من الرجال هي، الصور السلبية للجسم، والاكتئاب الناجم عن الإجهاد، فالنساء أكثر عرضة للإجهاد من الرجال، لأن المستويات المتزايدة من البروجسترون لديهن، قد ثبت أنها تمنع هرمونات التوتر من الاستقرار.

  1. الأسباب الاجتماعية

تؤثر مهارات التأقلم واختيار العلاقات، وخيارات نمط الحياة على النساء بشكل مختلف عن الرجال، من المرجح أن تصاب المرأة بالاكتئاب من مشاكل الزواج، أو العلاقات، وقضايا التوازن بين العمل والحياة، والمشاكل المالية، وأحداث الحياة المجهدة، بما في ذلك فقدان أحد أفراد الأسرة.

شاهد أيضاً:   مرض التصلب اللويحي والجماع
اقرأ أيضًا: طرق ووسائل علاج الاكتئاب والقلق

خيارات العلاج

  • قد يصف الطبيب مضادات الاكتئاب، لمساعدتك في التغلب على الأعراض وتقليلها، ولكن من المهم أن تراقب أعراضك وتدون أي آثار جانبية.
  • ثبت أيضًا أن العلاج النفسي، طريقة فعالة جدًا للعلاج، يعد العلاج السلوكي المعرفي (CBT) أحد أكثر أشكال العلاج بالكلام شيوعًا، تركز طريقة العلاج هذه على تعليم طرق جديدة للتفكير، وآليات التأقلم عند الشعور بالاكتئاب.
    بالإضافة إلى ذلك، فإن العلاج مفيد في مساعدة النساء على فهم العلاقات الصعبة، وكيفية تحسينها، وكيفية تغيير العادات التي قد تساهم في اكتئابهن.
  • بالإضافة إلى العلاج الفردي، يعد العلاج الجماعي أو العلاج الأسري طريقة مفيدة، إذا كان التوتر الأسري عاملاً مساهماً في حالة الاكتئاب لديك.
بالإضافة إلى الأدوية والعلاج، يمكن أن تساعد تقنيات المساعدة الذاتية أدناه في تحسين حالتك المزاجية:
  • لا تكتم مشاعرك – ابحث عن مجموعة دعم تضم أشخاصًا تثق بهم.
  • حافظ على مشاركتك في الأنشطة الاجتماعية.
  • تمرن بانتظام.
  • احصل على قسط كافٍ من النوم .
  • مارس التأمل أو جرب اليوجا.

المراجع

healthline
webmd
psycom

اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, اعراض الاكتئاب الجسدية عند النساء, 
زر الذهاب إلى الأعلى