الآداب

ما هو المقصود بالبحر الشعري في الأدب العربي

ما هو المقصود بالبحر الشعري في الأدب العربي

يمكن تعريف البحور الشعرية أو البحر الشعري على أنَّه:” حزمة من التفاعيل التي تُنظَّم عليها الأبيات الشعرية المختلفة، حيث تعتبر التفاعيل هي الأوزان الشعرية، حيث أنَّ البحر الشعري هو ذلك العقد الذي يقوم الشاعر بتنظيم القصيدة بناءً عليه، ويعتبر الأديب الخليل بن أحمد الفراهيدي هو المكتشف الأول للبحور الشعرية، كما ويعتبر صفي الدين الحلي هو الشخص الذي أو ما وضع المفاتيح الخاصة بالبحور، كما وينقسم البحر الشعري إلى شطرين ويجب أن يكونان متطابقين وهذا من نوع التفاعيل والعدد التابع لها”.

 

ما هي أنواع البحور الشعرية

تنقسم البحور الشعرية إلى العديد من الأنواع، ولكل منها اسم خاص بها ولها تفعيلات تختلف تماماً عن الأخرى، وهي على النحو الآتي:

  • البحر الطويل: وله وزن شعري خاص به وهو” فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن”.
  • البحر المديد.: وله وزن شعري خاص به وهو” فاعلاتن فاعلن فاعلاتن.
  • البحر البسيط: وله وزن شعري خاص به وهو “مستفعلن فاعلن مستفعلن فعلن”.
  • البحر الوافر: وله وزن شعري خاص به وهو” مفاعلتن مفاعلتن فعولن”.
  • البحر الكامل: وله وزن شعري خاص به وهو” متفاعلن متفاعلن متفاعلن”.
  • بحر الهزج: وله وزن شعري خاص به وهو” مفاعلين مفاعيلن”.
  • بحر الرجز: وله وزن شعري خاص به وهو” مستفعلن مستفعلن مستفعلن”.
  • بحر الرَّمل: وله وزن شعري خاص به وهو” فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن”.
  • البحر السريع: وله وزن شعري خاص به وهو” مستفعلن مستفعلن فاعلن”.
  • البحر المنسرح: وله وزن شعري خاص به وهو” مستفعلن مفعولات مستفعلن”.
  • البحر الخفيف: وله وزن شعري خاص به وهو” فاعلاتن مستفعلن فاعلاتن”.
  • البحر المضارع: وله وزن شعري خاص به وهو” مفاعيلن فاعلاتن”.
  • البحر المقتضب: وله وزن شعري خاص به وهو” مفعولات مستفعلن”.
  • البحر المجتث: وله وزن شعري خاص به وهو” مستفعلن فاعلات”.
  • البحر المتقارب: وله وزن شعري خاص به وهو” فعولن فعولن فعولن فعولن”.
  • البحر المُحدَث: وله وزن شعري خاص به وهو” فعلن فعلن فعلن فعلن”.
شاهد أيضاً:   قصة الكلمة السحرية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى