معلومات دينية

البديل الشرعي للتطير

البديل الشرعي للتطير، انتشرت العديد من العادات والتقاليد التي كانت سائدة في عصر الجاهلية والتي اختفت في العصر الإسلامي، مثل شرب الخمر وعبادة الأصنام، والسحر ووأد البنات بالإضافة إلى التطير والتشاؤم، حيث سنتناول من خلال موقعي الحديث عن عادة التطير في العصر الجاهلي وما هو البديل الشرعي له.

ما معنى التطير

يطلق على التطير اسم التشاؤم وهو عادة من عادات العصر الجاهلي حيث أطلق عليه لقب التشاؤم لأن الناس في العصر الجاهلي كانوا يتشاءمون من الطيور مثل البومة والغراب وغيرها من الطيور، حيث كان الناس إذا رأوا طيراً اتجه ناحية اليمين تيمن به ومضى بالأمر دون تشاؤم، وإذا طار ناحية اليسار فإنه يتشاءم ويرجع عما كان يفعله، ومن الجدير بالذكر أن التطير تم تحريمه في الدين الإسلامي لأنه يعتبر نوع من أنواع الشرك.

 

البديل الشرعي للتطير

جاء الدين الإسلامي ليغير العديد من العادات والتقاليد التي كانت سائدة في العصر الجاهلي، حيث كان الجاهليون يقتدون ببعض العادات السيئة مثل وأد البنات وعبادة الأصنام والتطير والتشاؤم، إذ وضع الله عز وجل بديلاً للتطير وهي عادة من عادات العصر الجاهلي وتعنى التوقع والتنبؤ بحركة الطير بالخارج، وهي نوع من أنواع الشرك بالله، والبديل الذي وضعه الله عز وجل لتطير هو:

  • الإجابة: صلاة الاستخارة.

حكم التطير في الإسلام

يعتبر التطير أحد أنواع الشرك في الدين الإسلامي وذلك من قول الرسول صل الله عليه وسلم ” الطيرة شرك”، حيث اتفق علماء الدين على هذا الحكم، إذ أن اعتقاد أن هناك من قد يجلب النفع والضر للإنسان غير الله عز وجل فهو شرك بالله، بالإضافة غلى أن الطيرة أحد وسائل السحر كما قال رسول الله “الْعِيَافَةُ وَالطِّيَرَةُ وَالطَّرْقُ مِنَ الْجِبْتِ”.[1]

شاهد أيضاً:   افتتحت سورة لقمان بالحديث عن علاقة الآباء بالأبناء في الدنيا

 

صور الطيرة عند الناس

هناك العديد من صور الطيرة عند الناس بناء على معتقداتهم، ومنها ما يأتي:

  • التشاؤم من رؤية الأعور.
  • التشاؤم بيوم الأربعاء أو بشهر شوال.
  • الروافض يتشاءمون من رقم عشرة.
  • التشاؤم من شهر صفر الهجري.
  • التشاؤم من حركة العين أو طنين الأذن.
  • يتشاءم البعض برؤية بعض الطيور كالغربان والبومة.

 

في نهاية المقال تناولنا الحديث عن البديل الشرعي للتطير، وما هو التطير وتعريفه، بالإضافة إلى حكم التطير في الدين الإسلامي وبعض صور التطير عند الناس.

المراجع

حكم التطير

البديل الشرعي للتطير

زر الذهاب إلى الأعلى