معلومات عامةنماذج وخطابات

الفرق بين السيرة الذاتية الورقية والالكترونية

الفرق بين السيرة الذاتية الورقية والالكترونية التي تتم كتابة كل منها بطريقة مختلفة عن الأخرى، حيث تحتاج كل منها إلى طريقة محددة للكتابة، وتستخدم كل منها لعرض مجموعة من المعلومات الشخصية والأكاديمية حال التقدم لشغل وظيفة ما، كما تتم صياغة كل منها بشكل معين وصيغة محددة، بالإضافة لوجود العديد من المميزات والعيوب لكل منهما وفي مقالنا اليوم عبر موقعي سوف نعرض الفرق بين السيرة الذاتية الورقية والالكترونية.

ما هي السيرة الذاتية الورقية؟

يمكن تعريف السيرة الذاتية الورقية على أنها ذلك النموذج التعريفي الورقي والذي يتم كتابته أحيانا بخط اليد، تشتمل السيرة الذاتية على عدة بيانات شخصية ومعلومات ذات علاقة بالمسيرة التعليمية المتمثلة في المؤهل العلمي أو الدراسي الذي حصل عليه كاتب السيرة الذاتية.

تشتمل السيرة الذاتية أيضًا على الدرجات العلمية الإضافية والدورات التدريبية واللغات التي قد يتحدث بها، فضلاً عن الخبرات المهنية إن وجدت، وتعد البيانات الشخصية المفصلة من العناصر الأساسية التي يجب ذكرها مثل الاسم، والعمر والعنوان بالتفصيل ورقم الهاتف وأي وسيلة صالحة للتواصل مثل البريد الإلكتروني.

 

كيفية كتابة السيرة الذاتية الورقية

هناك مجموعة من النقاط الواجب مراعاتها حال كتابة السيرة الذاتية الورقية والتي تتمثل فيما يلي:

  • تجنب وجود أية أخطاء إملائية داخل السيرة الذاتية، حيث أن مراجعة اللغة ودقتها تعد من أهم الأمور التي يتم فحصها.
  • عدم المبالغة في صفحات السيرة الذاتية مع الاهتمام بضرورة كتابة كافة المعلومات بشكل موجز ومختصر دون حشو على ألا تزيد السيرة الذاتية عن ورقة واحدة أو ورقتين على الأكثر.
  • استخدام الأسلوب المهني الراقي في صياغة السيرة الذاتية، مع الحرص على الكتابة بلغة سليمة سواء كانت عربية أو إنجليزية.
  • عدم المبالغة في ذكر مميزات مقدم السيرة الذاتية، لعدم تقليل فرص احتمالية القبول على عكس المتوقع.
  • تجنب الحديث عن الأجر المتوقع الحصول عليه من العمل المعروض حتى لا تقل فرص القبول في العمل.
  • تحري الصدق والأمانة في كافة المعلومات المدرجة في السيرة الذاتية وخاصة فيما يتعلق بالخبرات السابقة والمهارات العلمية.
  • إضافة عدة طرق للتواصل مثل إضافة رقمين للهاتف المحمول أو إضافة البريد الإلكتروني الذي يتم متابعته بصفة مستمرة.
  • الحرص على إضافة صورة شخصية بالزي الرسمي من أجل تعزيز فرص قبول المتقدم لدى أرباب العمل.
  • المراجعة الجيدة للسيرة الذاتية بالكامل وخاصة ما يتعلق بالقواعد الصحيحة للكتابة.
شاهد أيضاً:   ماهو عدد الاشهر التي تحتوي على 28 يوما

مفهوم السيرة الذاتية الإلكترونية

تتشابه السيرة الذاتية الإلكترونية في محتواها مع السيرة الذاتية الورقية، حيث تشتمل كل منهما على مختلف المعلومات والبيانات الشخصية الخاصة بالمتقدم للعمل، والتي تتمثل في الدرجة العلمية والخبرات المهنية والدورات التدريبية وغيرها، وتختلف السيرة الإلكترونية عن تلك الورقية فقط في وسيلة تحرير السيرة وطريقة الإرسال، حيث لا تحتاج السيرة الإلكترونية سوى الحاسوب الخاص بالمستخدم والبرامج الشائعة للكتابة، فضلًا عن إمكانية إضافة بعض التنسيقات لها حتى تمنحها صفة رسمية أكبر، كما لا تحتاج إلى بذل الكثير من الجهد لإرسالها، حيث لا يتطلب الأمر سوى النقر على زر إرسال.

 

كيفية كتابة السيرة الذاتية الإلكترونية

هناك بعض الشروط الواجب الالتزام بها حال كتابة السيرة الذاتية الإلكترونية والتي قد تتعلق بالتنسيق وطريقة الكتابة حيث لا يوجد أي اختلاف في المحتوى مع السيرة الورقية، وتتضمن شروط كتابة السيرة الإلكترونية ما يلي:

  • اختيار ملف متوسط الحجم ليتم تحميل السيرة الذاتية الإلكترونية من خلاله بطريقة سهلة وسريعة.
  • اختيار نمط ملائم للكتابة مع الحرص على اختيار حجم مناسب وواضح للخط.
  • التنسيق الجيد للفقرات مع مراعاة استخدام علامات الترقيم في مواضعها الصحيحة.
  • الحرص على خلو السيرة الذاتية تماماً من الأخطاء النحوية والإملائية، مع إمكانية الاستعانة ببرامج التدقيق اللغوي الخاصة بمراجعة وتحرير النصوص.
  • الإلمام بكافة المعلومات بالشركة المراد شغل الوظيفة بها لعرض المهارات والخبرات المطلوبة لديهم داخل السيرة الذاتية.
  • الحرص على تقديم كافة المعلومات الصحيحة وخاصة التي تتعلق بالخبرات والمهارات والدورات التدريبية.

الفرق بين السيرة الذاتية الورقية والإلكترونية

هناك العديد من نقاط الشبه والاختلاف بين كل من السيرة الذاتية الورقية والسيرة الإلكترونية، حيث تتفق كل منهما في المضمون والمحتوى، ولكن هناك بعض نقاط الاختلاف مثل وسيلة الكتابة وطريقة الإرسال وسرعة الوصول للجهة المراد شغل الوظيفة لديها، ويتمثل الفرق بين السيرة الورقية والإلكترونية فيما يلي:

  • الفرق في طريقة الكتابة والتكلفةحيث يتم كتابة السيرة الذاتية الورقية بخط اليد الأمر الذي يجعلها غير مكلفة على الإطلاق، في حين يتم كتابة السيرة الإلكترونية عبر الحاسوب الأمر الذي يجعلها مكلفة بعض الشيء.
  • الفرق في مدى ملائمة كل منهما لكافة أفراد المجتمعحيث يستطيع كل من ليس لديه خبرة في التعامل مع الكمبيوتر كتابة السيرة الورقية، في حين تتطلب السيرة الإلكترونية الخبرة الكافية في التعامل مع الكمبيوتر وبرامج الكتابة لتحريرها.
  • الفرق في الوقت والجهد المبذولحيث تحتاج السيرة الورقية إلى بذل الكثير من الجهد لكتابتها وصياغتها، وفي المقابل يمكن كتابة السيرة الإلكترونية بسرعة كبيرة وجهد قليل.
  • الفرق في سرعة التواصل: حيث تحتاج السيرة الورقية إلى وقت أطول للوصول إلى جهة العمل المعنية، وفي المقابل تصل السيرة الإلكترونية إلى جهة العمل بمجرد ضغطة زر.
  • الفرق في وجود أخطاء إملائية من عدمها: فقد تشتمل السيرة الورقية على بعض الأخطاء النحوية والإملائية، وفي المقابل يمكن استخدام برامج التدقيق اللغوي حال كتابة السيرة الإلكترونية للتأكد من خلوها من أية أخطاء.
  • الفرق في طريقة إرسال السيرة الذاتية: حيث تتطلب السيرة الورقية ذهاب المتقدم بشخصه إلى جهة العمل لتقديمها، وفي المقابل يتم إرسال السيرة الإلكترونية عبر البريد الإلكتروني دون الاضطرار للذهاب إلى مقر العمل.
شاهد أيضاً:   كيف تعرف انك مسحور او معمولك عمل

 

المعلومات الواجب إدراجها في السيرة الورقية والإلكترونية

توجد مجموعة من المعلومات والبيانات التي لابد ألا تخلو منها أية سيرة ذاتية سواء كانت ورقية أو إلكترونية، ومن أهم تلك المعلومات ما يلي:

  • بيانات الاتصال التي تتمثل في العنوان وأرقام الهواتف، مع الحرص على إدراج أكثر من رقم مع التأكد من صحة كتابة الرقم لتسهيل عملية التواصل بين المتقدم وجهة العمل.
  • الدرجات العلمية والخبرات الأكاديمية التي تتمثل في مؤهل المتقدم الدراسي والدرجات العلمية التي حصل عليها، والمراحل الدراسية التالية للمؤهل مثل الماجستير أو الدكتوراه.
  • الخبرات المهنية السابقة التي تتمثل في جهات العمل التي سبق العمل لديها مع تحديد تاريخ الالتحاق والمغادرة.
  • المهارات الحياتية الخاصة بالمتقدم التي تتمثل في إمكانية العمل داخل الفريق وغيرها من خبرات الحياة مع الحرص على عدم المبالغة في وصفها.
  • الجوائز والتكريمات التي حصل عليها إن وجدت، مع إرفاق الجهات التي قامت بتقديم تلك الجوائز له.

محاذير كتابة السيرة الذاتية

هناك بعض الأمور التي يجب الانتباه لها حال كتابة السيرة الذاتية بنوعيها، وتتمثل تلك الأمور فيما يلي:

  • غياب الثقافة المهنية والتي قد تحمل أثرا سلبيا واضحا على فرص القبول.
  • وجود فجوات في السيرة المهنية للمتقدم مع إغفال عرض الخبرات أو المهارات التي تم الحصول عليها خلال تلك الفترة.
  • الانتقال بين العديد من الوظائف في فترات زمنية قليلة يقدم انطباعا غير مقبول لدى صاحب العمل.
  • عرض بعض المهارات الغير متعلقة بالوظيفة المطلوبة.
  • التركيز على الجانب المادي وإغفال أهمية اكتساب المهارات.
  • وجود العديد من الأخطاء النحوية والإملائية وعدم تنسيق السيرة الذاتية بشكل منظم ومقبول.
  • عرض العديد من الخبرات الغير متفقة مع عمر المتقدم.

على ذلك تم التعرف على الفرق بين السيرة الذاتية الورقية والالكترونية ، وقد تم عرض مفهوم السيرة الذاتية الورقية وكيفية كتابتها، كما تم عرض مفهوم السيرة الذاتية الإلكترونية وكيفية كتابتها أيضا، مع عرض أوجه الشبه والاختلاف بين السيرتين، وأهم المعلومات الواجب إدراجها بالسيرة الذاتية، والمحاذير الواجب تجنبها عند الكتابة.

شاهد أيضاً:   كم يوم في السنة الميلادية
زر الذهاب إلى الأعلى