العلوم

من العوامل التي تسبب التجويه الفيزيائيه

من العوامل التي تسبب التجويه الفيزيائيه ، تُعرف عملية التجوية بأنّها إحدى العمليات التي تتعرّض لها التربة والصخور والمعادن المكوّنة لهما والتي تؤدي إلى تفتيتها وتحللُّها بفعل التأثير الكيميائي والفيزيائي للعوامل الجوية كالرياح والأمطار ودرجات الحرارة، ومن ثمّ نقل هذا الفتات إلى أماكن أخرى على سطح الأرض بفعل عملية التعرية، ومن خلال موقعي سيتمّ التعرُّف على أنواع التجوية وعلاقتها بالأنشطة البشرية.

 

من العوامل التي تسبب التجويه الفيزيائيه

تنقسم التجوية إلى ثلاث أنواع منفصلة عن بعضها البعض وهي التجوية الكيميائية والفيزيائية والبيولوجية، إذ تعمل التجوية الكيميائية على تغيير التركيب المعدني للصخور وإعادة توزيعها وتنظيمها وتكوين معادن أو صخور جديدة من خلال تفاعل الماء أو الهواء مع المعادن، ويكثر هذا النوع من التجوية في المناخات الاستوائية الرطبة والمناطق المجاورة للبحار بسبب تفاعلها مع المياه المالحة التي تعمل على تفتيت الصخور، بينما تُعرف التجويه الفيزيائيه بأنّها تفتيت الصخور والمعادن دون تغيير تركيبها الكيميائي أو تكوين صخور جديدة، وبذلك فإنّ الإجابة الصحيحة للسؤال الوارد في الأعلى هي:

  • المناخ.
  • التربة.
  • مدة التعرُّض.
  • تجمُّد المياه وتمددها في شقوق الصخور.
  • الرياح والجاذبية.
  • تفتُّت الصخور بفعل جذور النباتات.
  • أنشطة الكائنات الحية.

 

علاقة عملية التجوية بالأنشطة البشرية

تحدث عملية التجوية بأنواعها من خلال العوامل الطبيعية كالمناخ والمياه والحرارة وغيرها كما أسلفنا، ومن الممكن أن تؤثر الأنشطة البشرية في تسريع هذه العملية، إذ تعمل أنواع معينة من تلوُّث الهواء على زيادة وتسريع معدلات عملية التجوية، فعند قيام الإنسان بحرق الفحم الحجري أو البترول أو الغاز الطبيعي في عمليات الصناعة وغيرها تنطلق مواد كيميائية في الغلاف الجوي مثل ثاني أكسيد الكبريت وأكسيد النيتروجين، وتتفاعل بفعل الرطوبة والحرارة القادمة من أشعة الشمس وتتحوّل إلى أحماض ومن ثمّ تعود إلى الأرض على شكل مطر حمضي، الذي يهطل ويتفاعل بشكلٍ سريع مع الرخام والحجر الجيري وغيرها من الصخور مما يؤدي إلى تآكلها وتحلُّلها، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه الأمطار عملت على تدمير العديد من المعالم والمباني التاريخية مثل تمثال ليشان بوذا، الذي يقع في جبل إيمي في الصين ويبلغ ارتفاعه 71 متر أي ما يقارب 233 قدم، وظلّ محافظًا على معالمه لعدة قرون حتى تعرّض في السنوات الأخيرة للأمطار الحمضية التي أدّت لتحوُّل لونه إلى الأسود وسقوط بعض أجزائه وتشققها.

شاهد أيضاً:   قصة اختراع الكرنك – Crankshaft

 

وبهذا القدر نصل إلى نهاية هذا المقال الذي تمّ من خلاله التعرُّف على إجابة سؤال من العوامل التي تسبب التجويه الفيزيائيه ، بالإضافة إلى التطرُّق لأنواع التجوية وعلاقتها بالأنشطة البشرية.

المراجع

weathering
weathering

زر الذهاب إلى الأعلى