الجغرافيا

بماذا تشتهر منغوليا

منغوليا هي أرض برية شاسعة غير ملوثة تُعرف على المدى الطويل باسم نهاية الأرض، وهو بلد يعيش فيه 30٪ من سكانه في قبائل بدوية من جبال الشمال إلى الرمال الغنائية في صحراء جوبي في الجنوب.

 

أشهر المعالم زيارةً في منغوليا:

 

ساحة البيتلز:

 

وهو اسم مستعار شائع لهذه الساحة في العاصمة ويوجد نصب تذكاري للأولاد هنا، ويعزف إحياءً للوقت الذي كانت فيه مجموعات من المراهقين المنغوليين يجتمعون ويغنون مع أغاني البيتلز ويستمعون إلى تسجيلات مهربة يتم تهريبها عبر أوروبا الشرقية.

 

معبد داتشو:

 

تعد البوذية هي أكبر ديانة في منغوليا وهذا الدير البوذي في مدينة هوهوت وهو أكبر وأشهر معبد في المدينة وأفضلها الحفاظ عليه.

 

دير إردين زو:

 

من المحتمل أن يكون أقدم دير بوذي باقٍ في البلاد، وقد تم بناؤه من بقايا مدينة كاراكوروم القديمة عاصمة الإمبراطورية المغولية، وهنا من الممكن قراءة العلامات الفلكية وسماع الرهبان وهم يهتفون كل صباح ومشاهدة مجموعة جميلة من المعابد بأنماط مختلفة محاطة بـ 108 ستوبا.

 

متحف زنبازار للفنون الجميلة:

 

يقع في العاصمة مجموعة رائعة من اللوحات والمنحوتات بما في ذلك زانابازار نفسه الذي كان أول رئيس روحي للبوذية التبتية، وأطلق عليه أيضًا اسم مايكل أنجلو آسيا، ويضم المتحف معروضات دينية نادرة مثل لفائف ثانكا والتماثيل البوذية وأقنعة تسام، ويحكي المبنى نفسه قصة أخرى من التاريخ كبنك صيني قديم بقيت فيه القوات السوفيتية وأصبح لاحقًا أول متجر متعدد الأقسام في المدينة قبل أن يستقر كمتحف فني في عام 1966.

شاهد أيضاً:   جزيرة فلندرز

 

حديقة هوستاي الوطنية:

 

اكتشف الخيول البرية الشهيرة تاخي (Takhi) والإقامة في معسكرات جير (ger) تحدث في هذه الحديقة المحمية بشكل خاص حيث يمر نهر تول (Tuul) عبرها.

 

قصر شين تشاو:

 

قصر شين تشاو (Xilituzhao) فمع (Xilitu) التي تعني المقعد المقدس باللغة المنغولية يقع هذا القصر على بعد 100 متر من معبد دازهاو، وتم بناؤه في عهد الإمبراطور وان لي من أسرة مينغ لصالح الدالاي لاما الثالث والرابع لإحياء ذكرى اللاما، واللاما هو لقب لمعلم الدارما في البوذية التبتية على غرار المصطلح السنسكي المعلم، والقصر هو أكبر معبد لاما باقٍ في هوهوت.

 

أشهر المعالم الطبيعية:

 

المنحدرات المشتعلة:

 

منطقة منحدرات من الحجر الرملي الأحمر البرتقالي في صحراء جوبي، حيث تم اكتشاف بيض الديناصورات الأول، وفضلا عن فيلوسيرابتور والثدييات يوثري (eutherian).

 

صحراء غوبي:

 

تشتهر صحراء ظل المطر التي تشكلت من جبال الهيمالايا التي تمنع السحب الحاملة للمطر من المحيط الهندي من الوصول إلى هذه المنطقة، فهي موطن لدب جوبي والعديد من المدن المهمة على طول طريق الحرير بالإضافة إلى الكثبان الرملية الضخمة والأودية المليئة بالجليد وأحافير الديناصورات.

 

وادي أورخون:

 

على طول ضفاف نهر أورخون (Orkhon) وهو أطول نهر في منغوليا تم إدراج الوادي كموقع للتراث العالمي لليونسكو لتمثيل تطور التقاليد الرعوية البدوية التي تمتد لأكثر من ألفي عام، وهنا تجد النصب التذكارية التركية من القرن الثامن، وأنقاض عاصمة إمبراطورية الأويغور مع أدلة على المحلات التجارية والمعابد وقصر وشلال أورخون الهائل: بعرض عشرة أمتار وارتفاع عشرين متراً ومحاطة بالصخور البركانية.

 

أشهر المدن وطبيعة البلاد:

 

منغوليا بلاد تحدها روسيا من الشمال والصين من الجنوب والشرق والغرب، وتقام بها الخيام بطريقة المنغولية التراثية، فما يعادل كلمة الخيام المنغولية لكلمة الخيام التركية هي (yurt) والتي تترجم إلى اللغة المنغولية بجيرس (gers) ببساطة باعتباره المنزل وهو نوع البناء الكلاسيكي للبلد، وتقدم ماريان مجموعة من معسكرات الخيام في منغوليا.

شاهد أيضاً:   مناخ البرتغال

 

كاراكوروم:

 

كانت هذه المدينة القديمة عاصمة الإمبراطورية المنغولية لجنكيز خان حتى تُركت المدينة القديمة للسقوط عندما نقل حفيده كوبلاي خان العاصمة إلى بكين الحالية، وأظهر الخان الحاكمون تسامحًا كبيرًا مع المساجد والكنائس والأديرة البوذية التي تم بناؤها جنبًا إلى جنب تقريبًا هنا.

 

أولان باتور:

 

أولان باتور هي عاصمة منغوليا وأكبر مدنها واشهرها، فالمدينة الصاخبة تأتي شهرتها من أنّها موطن لأكثر من 1.3 مليون شخص أي حوالي 45٪ من السكان.

 

أشهر الفعاليات والمهرجانات المنغولية:

 

مهرجان الجليد:

 

عندما تتجمد بحيرة خوفسجول (Khovsgol) يصبح الأمر صعبًا، حيث يتشكل الجليد بعمق خمسة أقدام ويتم الاحتفال بالشتاء مع هذا المهرجان الذي يتضمن سباقات وألعاب فوق الجليد، بما في ذلك التزلج والمصارعة وشد الحبل والتزلج بالكلاب والتزلج على الجليد.

 

مهرجان نادم:

 

أهم ما يميز الصيف المنغولي بأنّه يتضمن هذا المهرجان نادم (Naadam) جميع المكونات الرئيسية لقضاء وقت ممتع يمكن للجميع الاستمتاع به، من الفودكا والقصص الشعبية والألعاب التقليدية ورأس الخروف المشوي.

 

مهرجان صيد النسور:

 

يقام مهرجان النسر الذهبي على مدار يومين كل عام للاحتفال بالتقاليد الكازاخستانية القديمة، حيث يبدأ باستعراض صائدي النسور على ظهور الخيل ويعرضون أزياءهم وإكسسواراتهم المتقنة للصيد، ويتم الحكم على النسور بسبب سرعتها وخفة حركتها، حيث يتم إطلاق الطيور من جرف وتنقض على الأرض على أذرع الصيادين أدناه، ويظهر الرجال شجاعتهم وفرسهم ومجموعة متنوعة من الألعاب التقليدية.

 

أشهر العائلات والشخصيات:

 

اسرة يوان:

 

فقد تمت إعادة تسمية سلالة المغول باسم 1271 عندما شرعت في إنشاء إدارة على النمط الصيني، وعندها أصبحت بكين عاصمة وحققت إنجازات ثقافية جديدة مثل تطوير الرواية كشكل أدبي.

 

شاهد أيضاً:   أفضل 5 مدن سياحية في تايلاند

سلالة تشينغ:

 

كانت هذه آخر سلالة صينية حكمت في منغوليا وكان ذلك بسبب انهيارها الوشيك الذي منحه أمراء خالكا منغول وقرروا السعي لاستقلال منغوليا.

 

ستاتان:

 

هو مجتمع صغير من رعاة الرنة في الشمال يُعرف باسم شعب الرنة أو الدوخا، وهم من آخر مجموعات رعاة الرنة الرحل في العالم، وحوالي 40 عائلة فقط تواصل هذا التقليد اليوم.

 

جنكيز خان:

 

جنكيز هو الاسم المنغولي لجنكيز، حيث أسس القائد الشهير جنكيز خان الإمبراطورية المغولية من خلال توحيد العديد من القبائل البدوية في شمال شرق آسيا وأصبح أول إمبراطور لها.

 

أشهر مشروب في منغوليا:

 

شاي حليب بالملح:

 

ففي المنغولية هو مشروب شاي بالحليب والملح (Suutei tsai) وهو مشروب تقليدي يُقال إنّه يوفر كلاً من البروتين والإلكتروليتات وهي قوة أساسية للرعاة، وقد يكون ذوقًا مكتسبًا بعض الشيء لغير المنغوليين.

 

مشروب ايراج:

 

مشروب منغولي تقليدي مشهور مصنوع من حليب الفرس المخمر، ويُعتقد أنّ الأراج له فوائد طبية وربما لأنّه بمرور الوقت يتحول إلى خليط قوي كحولي مثل النبيذ، وللوصول إلى أفضل جودة يُقال إنّه يجب تقليب ما لا يقل عن ألف مرة في اليوم.

 

أشهر رياضة في منغوليا:

 

المصارعة التي تُعرف باسم (Bokh) وتعني المتانة وهي الرياضة الأكثر شعبية في منغوليا وأبرز ما في الألعاب الثلاث مانلي في مهرجان نادم، وجنبًا إلى جنب مع سباق الخيل والرماية مع مسابقة وطنية يعتقد المؤرخون أنّها مستمرة منذ 7000 عام.

 

أشهر الحيوانات في منغوليا:

 

نمور الثلج:

 

نمور الثلج موطنها الأصلي منغوليا ويعيش ثلث سكان العالم هناك، وهناك حقيقة ممتعة وهي نمر الثلج لا يمكنه الزئير أو الخرخرة.

 

الديناصورات:

 

تعد منغوليا هي الأرض التي تجولت فيها الديناصورات ذات مرة في عشرينيات القرن الماضي، حيث تم العثور على بقايا ديناصورات متحجرة في صحراء جوبي إلى جانب بيض الديناصورات الأول، ولا تزال العديد من أحافير الديناصورات مكشوفة حتى اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى