طب وصحة

تجربتي في زراعة الاسنان

تجربتي في زراعة الاسنان ، لا شك أن الأسنان هي الواجهة الأولى والأكثر جمالية في وجه الإنسان ، ومن ناحية أخرى ، فإن تجربة زراعة الأسنان سواء كانت فورية أو عادية ، تحتاج إلى العديد من الإجراءات الطبية السابقة التي قد تكون مؤلم إلى حد ما لمن مرّ بها ، لذلك نجد الكثير من الأسئلة حول ما إذا كانت تجربتي في زراعة الأسنان ستكون بسيطة أو سهلة أو معقدة وتحتاج إلى وقت ، وفي مقالنا اليوم عبر موقعي سوف نعرض تجربتي في زراعة الاسنان.

كيف تتم عملية زراعة الأسنان

تعتبر زراعة الأسنان من العمليات التي يقوم بها العديد من الأطباء المتخصصين ، حيث أنهم يتبعون عددًا من الخطوات المهمة ، وهي:

  • تتم عملية زراعة الأسنان عن طريق تثبيت جزء معدني في اللثة أي مكان السن الغير موجود.
    • حيث يتكون الجزء المعدني من معدن التيتانيوم الآمن.
    • الذي يتميز بسرعة التحامه مع عظام الفك.
    • رغما على أن حجمه وطوله يختلف تماما وفق اختلاف مكان السن المفقود.
    • كما ويختلف بناء على حجم السن وعدد الزرعات المتواجدة له.
  • ومن ثم يتم تركيب المسمار الغالق، حيث يوضع فوق جسم الزرعة بعد انتهاء عملية زراعة الأسنان.
    • بجانب وضع غطاء الالتئام والتشافي أيضا.
    • حيث يمكن اعتباره على أنه غطاء مؤقت يوضع فوق جسم الزرعة والمسمار الغالق فقط حتى موعد تركيب السن الجديد.
    • بينما بشأن الجزء التعويضي
    •  فهو السن الجديد الذي يتم تركيبه وربطه بجسم الزرعة.
  • ومن الجدير بالذكر أن الجزء المعدني يحتاج إلى العديد من الشهور ليلتئم في مكانه الجديد قبل تركيب السن الجديد فوقه.
    • ففي حال الفك العلوي يستغرق قرابة 6 أشهر,
    • بينما في الفك السفلي يحتاج إلى 3 أشهر.
  • وبشأن الشعور بالألم أثناء عملية الزراعة،
    • نؤكد على أنها تمر بألم بسيط جدا وطبيعي.
    • حيث يمكن التغلب عليه بالمسكنات المعرفة.
  • كما ويجدر بالذكر أن العمر الافتراضي للين الجديد يستمر حوالي 25 عام.
    • وقد يستمر إلى طول العمر في حالة الاعتناء بالمريض.
شاهد أيضاً:   ما هو مرض التوحد؟ الأعراض والأسباب والعلاج

 

تجربتي في زراعة الاسنان

تجربتي في زراعة الأسنان هي من التجارب التي يعيشها البعض بالرغم من الاهتمام الكبير بهذه الإجراءات ، ومن خلال ما يلي نشرح تفاصيل مريضة من خلال تجربتها ، حيث نجد في البداية الشعور بالقلق من المرور بهذه التجربة ، وربما الشعور بالملل طول المدة بين تركيب الدعامة المعدنية في اللثة وانتظار شفاءها قبل تثبيت السن فوقها ، لكن النتائج التي تنتج عن هذه العملية مبهرة ومبهجة للمالك ، رغم ملل الانتظار النتائج النهائية مرضية:

تقول إحدى الفتيات من المملكة العربية السعودية أن تجربتي في زراعة الاسنان كانت مجدية رغم أنها جاءت بعد عدة محاولات قد بائت بالفشل من أجل إصلاح العيوب الكثيرة التي كانت في ضروسها الخلفية، الأمر الذي تسبب في تخريب أحد الضروس ليصبح قرار خلع الضرس هو الحل الأفضل مع القيام بزراعة سن جديد مكانه، وبالفعل قد توجهت الفتاة إلى أحد مراكز الأسنان المتخصصة في جدة،

  • في البداية تم تركيب الجسم المعدني في المكان الفارغ
  • انتظرت الفتاة لمدة ثلاثة أشهر.
  • ومن ثم تم إجراء أشعة للتأكد من التحام الجزء المعدني باللثة.
  • ومن ثم قام الطبيب بزراعة السن الجديد مكان المخلوع.
  • وتقول الفتاة من خلال تجربتي في زراعة الاسنان أن النتائج ما زالت مرضية حتى بعد مرور 4 سنوات على عملية الزراعة.

 

تجربتي في زراعة الاسنان الأمامية

يعتبر فقدان الأسنان الأمامية من أكثر الأمور الحرجة التي يمكن أن تحصل مع المرء أكثر من فقدان الضروس الخلفية، لكونها الواجهة التي تظهر وجه الإنسان، ولكونها الظاهرة، ورغم أن تجربتي في زراعة الاسنان الامامية أكثر صعوبة من غيرها، إلا أنها من الأمور التي يسعى المرء للقيام بها وذلك لتأثيرها الكبير على النطق وعلى الحفاظ على المظهر الظاهر للإنسان، وتسد إحدى الفتيات تجربتي في زراعة الاسنان الأمامية موضحة صعوبة الأمر :

شاهد أيضاً:   كيفية التخلص من ألم ضرس العقل

تقول فتاة تدعى مارتن من أمريكيا تجربتي في زراعة الاسنان كانت صعبة جدا، حيث كسرت أسنانها الأمامية وهي فتاة في التاسعة من عمرها وهي تمارس لعبة التزلج، وبقيت دون علاج للعديد من السنوات، وبعد أن أصبحت ابنة 16 عاما نصحوها في تركيب جسر لأسنانها، كما وقدم أحدهم لها النصيحة بزراعة الأسنان الثابتة الدائمة، فتوجهت إلى الطبيب وبدأ بخلع الأسنان وحتى هذه اللحظة لأمر سهل إلى أن تم اكتشاف وجود سوسة تحت أحد الأسنان، فظهر الألم بعد الزراعة.

واستكملت الفتاة حديثها قائلة أن تجربتي في زراعة الاسنان الأمامية كانت مؤلمة بعض الشي لا سيما في وقت حفر اللثة من أجل تركيب الدعامة المعدنية، والتي بقيت لمدة 6 أشهر، بعد تم تركيب الأسنان الجديدة، حيث تتابع أن الأمر في بداية الأمر كان صعبا حتى التحمت تماما وزال ألمها.

تجربتي في زراعة الاسنان الاسنان الأمامية عالم حواء

وفي نفس الأمر تقول إحدى الفتيات تجربتي في زراعة الاسنان الامامية كانت مؤلمة بعض الشيء، فتقول أنها في عام 2006 لقد فقدت أحد أسنانها الأمامية، وقامت بعمل زراعة للأسنان، لكنها قد عانت في بداية الأمر عند تناول الطعام، فلم تعد قادرة على استخدام السن الجديد في القضم، وتتابع أنها كانت تقطع الطعام قبل تناوله، لكنها بعد فترة من زمن بات الأمر عاديا وأصبح استخدام الاسنان عادي ولا يوجد ألم، لكنها تقول أنني لن أكرر تجربتي في زراعة الاسنان الامامية وان اضطرت لهذا الامر فهي لن تلجأ لذلك، وأنها ستفضل تركيب الجسر أفضل لها من عمليات الزراعة.

 

مشكلتي مع زراعة الأسنان

من أفضل القرارات التي يمكن أن يلجأ لها الفرد هو زراعة الأسنان بدل السن المفقود، فعلى الرغم من إيجابيات هذه العملية إلا أنها تتضمن عدة عيوب ومنها:

  • إمكانية حدوث مضاعفات بعد الزراعة مثل انتفاخ الوجه وتورم اللثة.
  • أيضا حدوث النزيف,.
  • تحتاج العملية إلى مبالغ طائلة مقارنة بغيرها من البدائل.
  • أيضا الألم ما بعد الجراحة أمر طبيعي يحب بالمسكنات.
  • كما أن فكرة إجراء عملية جراحية قد تكون مزعجة ومخيفة لدى الأفراد.
    • لذا يمكن الاستفسار عن العملية بسؤال الطبيب.
  • فضلا عن أن جلسة الزراعة بحد ذاتها تستغرق نصف ساعة تقريبا.
    • لكن الوقت من أجل تعويض السن المفقود قد يحتاج إلى أشهر.
    • وذلك ليتم التأكد من ثبات المسمار ثم وضع التاج عليه والآن الزراعة الفورية قدمت الحل لذلك
شاهد أيضاً:   ما هي وظائف الدم الرئيسة ؟

 

ملخص لتجربتي في زراعة الأسنان ، يمكن الحكم على تجربتي في زراعة الأسنان كواحدة من التجارب الجيدة بشكل عام والتي تستحق إنفاق المال عليها ، حيث إنها تمكن الفرد من الضحك والتحدث دون أن ينخدع ، وهو ممكن أيضًا لإزالة الخوف من عملية الزرع عن طريق الاستفسار مع الطبيب دون إنكار هناك العديد من العيوب في تجربة زراعة الأسنان ولكن المميزات فاقت السلبيات لذلك لا تتردد في اتخاذ قرار الزرع ويمكن عرض تجاربك على ذلك .

زر الذهاب إلى الأعلى