الحمل

تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد

تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد، خلق الله الإنسان على الأرض لمهمة التعمير في الكون، ومن أجل تلك الغاية أحل الله الزواج، لحدوث التكاثر واستمرار الجنس البشري، فمن أعظم النعم التي أنعمها الله على الإنسان الإنجاب والذرية الصالحة تعطي للحياة رونقاً جميلاً وتشعر الأبوين بأنهم يملكون الدنيا بأكملها فهم زينة الحياة الدنيا، فهم رزق يمنحه الله لمن يشاء من عباده، ( ويهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذكور) أو يحرمهم من ذلك، في مقالنا اليوم عبر موقعي سوف نعرض تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد.

 

الحقن المجهري للحمل بتوأم ذكور

بعد الزواج يتعلق أمل كل من الزوجين وأيضاً عوائلهم بحدوث الحمل حتى يتكلل هذا الزواج بإنجاب طفل يملأ حياتهم حباً وفرح ولكن قد يتأخر حدوث الحمل لوجود عدة أسباب قد تتعلق بالزوج أو الزوجة فيلجأ الزوجين لحل المشكلة والذهاب لطبيب مختص لإجراء عدة وسائل لحدوث الإنجاب منها أطفال الأنابيب، الحقن المجهري، الزراعة، التلقيح الصناعي وغيرها من الوسائل، وتختلف نسبة نجاح هذه العمليات من حالة إلى أخرى وبناء على عدة عوامل وتوجد عدة مخاطر لهذه التجارب:

مراحل عملية الحقن المجهري:

تحفيز المبيض لإنتاج بويضات مخصبة من خلال هرمون يعمل على زيادة عددها وتبدأ عملية التنشيط في اليوم الثاني من الدورة الشهرية.

أخذ البويضات من الرحم خلال 34 ساعة من نضجها بواسطة إبرة موجهة بالموجات فوق صوتية.

يتم بعد ذلك أخذ عينة من الحيوانات المنوية وإجراء التلقيح في ظروف خاصة.

إدخال الجنين داخل قنوات فالوب بواسطة أنبوب رفيع يتم وضعه في عنق الرحم وفي حال ثباته سينمو.

شاهد أيضاً:   كيف أعرف أني حامل ببنت أو ولد بدون سونار

إجراء اختبارات لفحص الأجنة والكشف عن جنس الجنين والتأكد من عدم وجود أي مرض وراثي أو خلل في الكروموسوم.

وأخيراً نقل الأجنة ويتم فيها متابعة نسبة هرمون الحمل من خلال اختبارات الدم لمعرفة حدوث الحمل.

 

الفرق بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب

تختلف وسائل معالجة العقم وتأخر الإنجاب فكل وسيلة منها لها مميزاتها ونسبة نجاح كبيرة في حدوث الحمل بعدها وهناك طرق أخرى تبوء بالفشل وتشكل خطراً على صحة الأم وعملية الحقن المجهري لا تختلف كثيراً عن أطفال الأنابيب إلا أنها متطورة أكثر ونسبة نجاحها أكبر، وتستخدم هذه الطريقة لتعزيز الإخصاب خلال وسيلة التلقيح الصناعي، ويتشابهان كثيراً في أنهما يتم تلقيح البويضات مع الحيوانات المنوية خارج الجسم وفي المختبرات الطبية، ويعدان الأقل تكلفة بالنسبة للباقي:

في حالة أطفال الأنابيب تدخل الحيوانات المنوية مع البويضات خلال ساعات لحدوث التلقيح داخل المختبر.

أما في تجربة الحقن المجهري يختار الطبيب حيوان منوي واحد في إبرة زجاجية ويلقحه مع بويضة واحدة.

نسبة النجاح في أطفال الأنابيب تكون 46% بين النساء أقل من 35 عام بينما الأخرى تتراوح بين 25-30% للمواليد.

ينصح الأطباء بالقيام بالحقن المجهري لأنه ين اختيار البويضات بدقة مما يساهم بنجاح العملية.

الحقن يقلل من التعرض لمشاكل الحيوانات المنوية بخلاف أطفال الأنابيب فإن هذه المشكلة تظهر بعد العملية.

 

تجربة الحقن المجهري

غالباً ما يكون سبب العقم هو الذكور نتيجة قلة الحيوانات المنوية، وضعف حركتها، بالإضافة إلى عدم وصول الحيوانات إلى السائل المنوي، حدوث انسداد داخل القنوات، واحتواء السائل على الأجسام المضادة، وأيضاً سماكة الطبقة الخارجية للبويضة وصعوبة اختراقها من قبل الحيوانات المنوية، وعملية فقد النطاف والتي تحدث بسبب عدم ظهور لتلك الحيوانات عند القذف أو قطع القناة المنوية، وقبل البدء بتنفيذ الحقن لابد من مراعاة التاريخ المرضي للزوج وإجراء تحاليل الدم للتأكد من الهرمونات:

شاهد أيضاً:   تجربتي في التخلص من الكرش بعد الولادة

تأخر الحمل عندي وشعرت بالخوف وذهبت للطبيبة لمعرفة السبب وطلبت إجراء تحليل السائل لزوجي بالمختبر.

أجرينا التحليل وكانت الصدمة أنه لا يحتوي على حيوانات منوية نهائياً وشعرت باليأس والإحباط وضاقت بي الدنيا.

ذهبنا لطبيب آخر وطلب أخذ خزعة من الخصية لمعرفة النسبة وأجرى زوجي العملية ولكنها باءت بالفشل.

أعطى الطبيب لزوجي بعض المنشطات والفيتامينات واهتمت بتناوله الأكل الصحي والفيتامينات والعسل وغيره.

استمرينا على هذا الحال 6 أشهر وخضع زوجي مرة أخرى لعملية أخذ خزعة من الخصية وتمت بالنجاح.

مع قرب العادة الشهرية بدأت بأخذ الإبر التحضيرية وبعدها للتنشيط، التفجير ثم سحب للبويضات.

بعد ذلك تم ارجاع الأجنة وبعد مرور 15 يوم أجريت تحليل للحمل وكانت البشرى بأني حامل.

نجاح الحقن من أول مرة

قبل القيام بعملية الحقن هناك خطوات يقوم بها الأطباء منها التخلص من الدورة الشهرية من خلال حقن المريضة بحقن تمنع نزولها خلال أسبوعين، الإباضة، انتزاع البويضات من المبيض، وأخذ الحيوانات المنوية من السائل المنوي وبعدها تزرع البويضات في الرحم وتعطى السيدة أدوية وبعض الفيتامينات الزنك والفوليك أسيد لتثبيت الحمل وتعزيز نشاط وحيوية الأم ويتوقف نجاح العملية من أول مرة وحدوث الحمل على عدة عوامل منها:

الابتعاد عن التدخين وتناول المنبهات بكثرة.

الأماكن الملوثة بيئياً والمواد الكيميائية والعطور.

عدم القيام بعلاقة حميمية على الأقل أسبوعين قبل إجراء العملية.

الكشف عن المشاكل الوراثية للأجنة خاصة مع فشل عملية الحقن.

تناول مضادات الأكسدة التي تساعد على تمسك الجنين ببطانة الرحم.

 

وفي ختام المقال الذي تعرفنا فيه على تجربتي مع الحقن المجهري وماهيته وخطوات القيام به والدوافع للخضوع لعملية الحقن بالإضافة إلى الفرق بينه وبين أطفال الأنابيب، وتناولنا أيضاً تجارب لسيدات خضعن لتلك التجربة، وعوامل نجاحها.

شاهد أيضاً:   العناية بالأم أثناء مرحلة النفاس
زر الذهاب إلى الأعلى