العناية بالوجه

تجربتي مع زيت الورد للوجه

تجربتي مع زيت الورد من التجارب المميزة التي مررت بها، أو الأجدى قوله، بشرتي مرت بها، إذ إنه مكون لم تعتده من قبل، بالرغم من أني لا أبخل عليها بالزيوت الأكثر شهرة وتداولاً، كزيت جوز الهند، اللوز الحلو، الأرغان وسواها…. غير أن زيت الورد كان هدية لها من الطبيعية، انتقل بها من بشرة متعبة إلى أخرى أكثر صحة.

لزيت الورد فوائد كثيرة للبشرة، اكتشفتها بعد تجربة لم تستغرق سوى مدة وجيزة، فقد صنعت منه كريم ترطيب مع مكونات أخرى ضاعفت من فعاليته، إضافة إلى فوائد أخرى… تعرفي مع موقعي على تجربتي مع زيت الورد للوجه

 

تجربتي مع زيت الورد للوجه

 

 تفتيح البشرة

يساعد زيت الورد على توحيد وتفتيح لون البشرة، لتبدو أكثر نضارة، كما له القدرة على علاج تصبغات البشرة ومنع عمليات الأكسدة الضارة، وذلك لاحتوائه على فيتامين C. ليس هذا فحسب، فهو يحمي البشرة من ضرر أشعة الشمس، لذا قمت بإضافة بضع قطرات منه إلى كريم الوقاية من الشمس.

 

مضاد لالتهابات البشرة

يمتلك زيت الورد خصائص مهدئة ومضادة للميكروبات، ما يساعد على علاج مختلف التهابات التي تصيب البشرة. فعند ملاحظتي لأي بثور أو احمرار، كنت أعمد إلى مزج بضع قطرات منه مع ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند وتطبيق القليل منه على بشرة وجهي قبل خلودي إلى النوم، لأجد في صباح اليوم التالي أن حدة البثور أو الاحمرار خفت إلى حدٍّ كبير.

 

تخفيف التجاعيد

زيت الورد يمتلك قدرة أيضاً على التخفيف من حدة التجاعيد والخطوط الدقيقة التي من البديهي ظهورها على بشرة كل امرأة، وذلك لغناه بمضادات الأكسدة التي تحارب الشوارد الحرة المسببة للتجاعيد وغير من الشوائب.
هذا الماسك من زيت الورد، كان فعلاً علاجاً للخطوط التي بدأت بالظهور في المنطقة المحيطة بالعين، وكذلك حول الفم.
•    9 قطرات من زيت الورد.
•    3 ملاعق صغيرة من زيت الأرجان.
•    9 قطرات من زيت اللافندر.
بعد مزج جميع هذه الزيوت، تحفظ في عبوة ذات غطاء محكم. بعد تنظيف بشرتي في المساء، أقوم برج العبوة جيداً، وأكتفي بـ 3 إلى 4 نقاط فقط من المزيج، أوزعها على بشرة وجهي، وأترك مزيج الزيوت هذا طوال الليل، وفي الصباح، أغسل وجهي بالماء الفاتر والغسول، ثم أرطبه بكريم زيت الورد الذي له قدرة فائقة على الترطيب والحماية من أشعة الشمس الضارة.

شاهد أيضاً:   وصفة للأسنان ناصعة البياض كاللؤلؤ

زيت الورد لترطيب البشرة

عشر نقاط من زيت الورد.
ملعقتان صغيرتان من ماء الورد.
½ كوب من زبدة الشيا.
ملعقة صغيرة من العسل.

في حمام مائي ساخن، أي بطريقة الـ Bain Marie، توضع زبدة الشيا حتى تذوب، ثم تضاف بقية المكونات، وتمزج جيداً للحصول على خليط كريمي القوام.
يحفظ في عبوة ذات غطاء محكم، ويستخدم في الصباح أو المساء.
بعد إدخال زيت الورد إلى روتين العناية ببشرتي، لاحظت فرقاً شاسعاً في حيوية ونضارة بشرتي، أنصح كل سيدة تهتم بجمال بشرة وجهها ألا تستهين على الإطلاق بهذا الزيت.

تجربتي مع زيت الورد للوجه, تجربتي مع زيت الورد للوجه, تجربتي مع زيت الورد للوجه

زر الذهاب إلى الأعلى