اسلام

تعريف توحيد الالوهية

تعريف توحيد الالوهية في الدين الإسلامي، نرى دائمًا مصطلح توحيد الألوهية في الكتب والمراجع، وفي مواقع السوشيال ميديا، كما نسمع هذا المصطلح يتردد كثيرًا في البرامج الدينية ولكن ماذا يعني مصطلح توحيد الألوهية في جميع الأديان السماوية، وما هو رأي الأئمة وعلماء الدين في مصطلح توحيد الألوهية، وسيتم تعريف توحيد الالوهية خلال هذا المقال عبر موقعي.

تعريف توحيد الالوهية

لقد جاء علماء الدين بمجموعة من التعريفات الخاصة بمفهوم توحيد الألوهية، وهي أنه إفراد الله بأفعال العباد، وأيضًا إفراد الله بالعبادة، وهو إفراد الله بكل أنواع العبادة ما ظهر منها وما بطن في القول والعمل، ونفي أي عبادة عن كل من سوى الله كائنًا من كان، فقد جاء عبدالرحمن بن ناصر السعدي بتعريف جامع وهو: (فأما حدُّه، وتفسيره، وأركانه فهو أن يعلم، ويعترف على وجه العلم، واليقين أن الله هو المألوه وحده المعبود على الحقيقة، وأن صفات الألوهية ومعانيها ليست موجودة بأحد من المخلوقات، ولا يستحقها إلا الله تعالى. فإذا عرف ذلك واعترف به حقًا أفرده بالعبادة كلها الظاهرة، والباطنة، فيقوم بشرائع الإسلام الظاهرة كالصلاة، والزكاة، والصوم، والحج، والجهاد، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، وبر الوالدين، وصلة الأرحام، والقيام بحقوق الله، وحقوق خلقه. ويقوم بأصول الإيمان بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، والقدر خيره وشره لله، لا يقصد به غرضًا من الأغراض غير رضا ربِّه، وطلب ثوابه، متابعاً في ذلك رسول الله، فعقيدته ما دل عليه الكتاب والسنة، وأعماله وأفعاله ما شرعه الله ورسوله، وأخلاقه، وآدابه الاقتداءُ بنبيه، في هديه، وسمته، وكل أحواله)، كما عرفه حافظ الحكمي بأنه: هذا وثاني نوعي التوحيد، إفرادُ ربِّ العرش عن َندِيدٍ، أن تعبد الله إلهًا واحدًا معترفًا بحقه لا جاحد.

شاهد أيضاً:   هل يجوز الصلاة بالحذاء داخل المسجد

 

أدلة توحيد الألوهية

تنقسم أدلة توحيد الألوهية إلى قسمين أحدهما الأدلة النقلية، والأخرى الأدلة العقلية، وهما:

أولًا: الأدلة النقلية

وهي الأدلة التي توجد في القرآن الكريم والسنة النبوية مثل:

أدلة القرآن الكريم هي:

  • قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ).
  • قال الله تعالى: (وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ).
  • قال تعالى: ( وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ).
  • قال الله تعالى: (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا).
  • قال تعالى: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ).
  • قال الله تعالى: (وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ).

أدلة السنة النبوية هي:

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (حَقُّ اللَّهِ عَلَى العِبَادِ أَنْ يَعْبُدُوهُ وَلَا يُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (فَلْيَكُنْ أَوَّلَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَى أَنْ يُوَحِّدُوا اللَّهَ تَعَالَى).

ثانيًا: الأدلة العقلية

وهي الأدلة التي تم الاستدلال عليها من العقل مثل:

  • قدرة العقل على إدراك توحيد الألوهية كما جاء في القرآن الكريم، قال تعالى: (ضَرَبَ اللَّـهُ مَثَلًا عَبدًا مَملوكًا لا يَقدِرُ عَلى شَيءٍ وَمَن رَزَقناهُ مِنّا رِزقًا حَسَنًا فَهُوَ يُنفِقُ مِنهُ سِرًّا وَجَهرًا هَل يَستَوونَ الحَمدُ لِلَّـهِ بَل أَكثَرُهُم لا يَعلَمونَ).
  • قدرة العقل على إدراك تفرد الله سبحانه وتعالى بالعبادة، والتدبير، والرزق، قال تعالى: (قَالَ أَتَعْبُدُونَ مَا تَنْحِتُونَ* وَاللَّـهُ خَلَقَكُمْ وَمَا تَعْمَلُونَ)
  • مطالبة الله سبحانه وتعالى للكافرين على أن يأتوا بأدلة عقلية تبرهن كفرهم، قال تعالى: (قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ أَرُونِي مَاذَا خَلَقُوا مِنَ الْأَرْضِ أَمْ لَهُمْ شِرْكٌ فِي السَّمَاوَاتِ)

 

أركان توحيد الألوهية

إن تعريف توحيد الالوهية يقسم هذا التوحيد إلى ركنان أساسيان، أركان توحيد الألوهية هي:

  • الإثباتوهو يعني إثبات أن الله سبحانه وتعالى هو الذي يستحق العبادة وحده، مما يعني نفي الألوهية عن كل شيء، وإثباتها إلى الله تعالى وحده، وهو مفهوم مصطلح ( لا إله إلا الله).
  • النفيوهي يعني نفي كل شيء معبود سوى الله سبحانه وتعالى الذي يستحق العبادة بمفرده.
شاهد أيضاً:   حكم الزواج وشروطه خصائصه وأركانه وسننه بالتفصيل

أنواع توحيد الألوهية

تنقسم أنواع توحيد الألوهية إلى ثلاثة أقسام مختلفة وهي توحيد الألوهية، وتوحيد الربوبية، وتوحيد الأسماء والصفات.

أولًا: توحيد الربوبية

وهو يعني إفراد الله تعالى بجميع الصفات وبالخلق، والملك، والتدبير.

  • الخلقوهو يعني أن الله وحده هو خالق كل المخلوقات، وهو الذي قدر الخلق، والخلق يشمل جزء مما يقع في مفعولاته، والله هو خالق صفات العبد، وفعل العبد الذي يقوم على الإرادة والقدرة وكلاهما من خلق الله، قال تعالى: (هل من خالق غير الله يرزقكم من السماء والأرض لا إله إلا هو)
  • الملكوهو يعني أن الله وحده هو المالك لكل شيء وهو ملك مطلق عام شامل، يختلف عن ملك الإنسان القاصر والمقيد، قال تعالى: (تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير).
  • التدبيروهو يعني أن الله خالق كل شيء ومدبر كل ما في السماء وما في الأرض وهو تدبير شامل كامل، قال تعالى: (ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين).

ثانيًا: توحيد الألوهية

يعد توحيد الألوهية هو إفراد الله تعالى بالعبادة ونفي العبادة عن أي شخص آخر سواه ولا نبي، ولا ملك، ولا أي مخلوق، فقد قال تعالى: (لَقَدْ كَفَرَ ٱلَّذِينَ قَالُوٓاْ إِنَّ ٱللَّهَ هُوَ ٱلْمَسِيحُ ٱبْنُ مَرْيَمَ ۖ وَقَالَ ٱلْمَسِيحُ يَٰبَنِىٓ إِسْرَٰٓءِيلَ ٱعْبُدُواْ ٱللَّهَ رَبِّى وَرَبَّكُمْ ۖ إِنَّهُۥ مَن يُشْرِكْ بِٱللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ ٱللَّهُ عَلَيْهِ ٱلْجَنَّةَ وَمَأْوَىٰهُ ٱلنَّارُ ۖ وَمَا لِلظَّٰلِمِينَ مِنْ أَنصَارٍۢ).

ثالثًا: توحيد الأسماء والصفات

وهو يعني إفراد الله تعالى بما سمى الله به نفسه، وبما وصف الله به نفسه سواء في القرآن الكريم أو في السنة النبوية الشريفة، والله يتحدث ولكن حيثه ليس كحديث الخلق، ويغضب وغضبه ليس كغضب الخلق، ويرضى ورضاه ليس كرضى الخلق قال تعالى: (لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ).

شاهد أيضاً:   اجمل دعاء لاستقبال السنة الجديدة 2022

 

الفرق بين توحيد الألوهية وتوحيد الربوبية

يوجد 7 فروق بين توحيد الألوهية وتوحيد الربوبية وهي:

  • الفرق اللغوي: الربوبية كلمة مشتقة من كلمة الرب، أما الألوهية فهي مشتقة من كلمة الإله.
  • فرق التعلق: الربوبية تتعلق بجميع الأمور الكونية مثل الخلق، والموت، أما الألوهية بالنواهي والمحرمات، والواجبات.
  • فرق الإقرار: الربوبية قد أقر بوجودها المشركين، أما الألوهية قد نكرها المشركين.
  • فرق الدلالة: الربوبية هي قائمة على مدلول علمي، أما الألوهية فهي قائمة على مدلول عملي.
  • فرق المضمون: توحيد الربوبية لابد وأن يتحقق بتوحيد الألوهية، أما الألوهية فهي جزء من توحيد الربوبية.
  • فرق الإسلام: توحيد الربوبية لا يعني الدخول في الإسلام، أما توحيد الألوهية يعني الدخول في الإسلام.
  • فرق التوحيد: الربوبية تعني توحيد الله بأفعاله، أما الألوهية تعني توحيد الله بفعل العباد.

شروط توحيد الألوهية

يوجد مجموعة من الشروط التي يجب توافرها لكي تصح فكرة توحيد الألوهية، وهي:

  • من يؤمن به لابد وأن يكون مدرك لمعناه.
  • من يؤمن به لابد أن يكون لا يحمل أي شك بداخله.
  • من يؤمن به لابد ألا يكون منافقًا فما يظهر منه يجب ألا يكون عكس ما بداخله.
  • من يؤمن به لابد أن يعمل به مثلما يقوله.
  • من يؤمن به لابد أن يكون محب وفرح بما آمن به غير مجبور عليه.
  • من يؤمن به لابد أن يعمل به ويلتزم به.

 

هذا كان تعريف توحيد الالوهية الذي اتفق عليه معظم علماء الدين، ومعرفة أدلة توحيد الألوهية، بالإضافة إلى معرفة أركان توحيد الألوهية، وأنواع توحيد الألوهية الثلاثة، والسبع الفروق التي توجد بين توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية، بالإضافة إلى أهم شروط توحيد الألوهية.

تعريف توحيد الالوهية, تعريف توحيد الالوهية, تعريف توحيد الالوهية, تعريف توحيد الالوهية, تعريف توحيد الالوهية, تعريف توحيد الالوهية
زر الذهاب إلى الأعلى