معلومات دينيةمعلومات إسلامية

تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم

تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم هي أساس الدين الإسلامي، فهي الركن الثاني لأركان الإسلام، وبدونها يكون إسلام الفرد ناقص، فقد شدد الكثير من العلماء على أهمية أداء الصلاة والحفاظ عليها، والصلاة لا تصح بدون القيام بأحكامها والتي منها الوضوء لاستقبال القبلة على طهارة، ولذلك نقدم من خلال موقعي تعليم الوضوء والصلاة بخطوات سهلة وميسرة، وذلك لكي يتم فهم خطواتهم بكل سهولة، وأيضًا سوف نتكلم عن أحكام الوضوء والصلاة وكيفية القيام بها بشكل صحيح.

 

تعليم الوضوء والصلاة

تعليم الوضوء والصلاة من الفقه الهام التي يجب على كل مسلم أن يدركه بشكل جيد، ولذلك سوف نقوم بتناول كل شيء منهما بمفرده لنتمكن من فهمهم بشكل مبسط، وهما كما يلي:

أولًا: تعليم الوضوء

  • الوضوء بشكل صحيح هو واحد من أهم شروط صحة الصلاة، فالله جعل الوضوء من الأشياء الهامة لقبول الصلاة وذلك دليل قوي على أهمية الطهارة وتوجه العبد إلى ربه وهو على أكمل وجه من طهارته.
  • فيقول الله تعالى في كتابه العزيز “إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ”، كما جاء في الحديث الشريف عن النبي صل الله عليه وسلم في أهمية الوضوء: “لا تُقبَلُ صَلاةُ مَن أَحدَث حتَّى يَتوضَّأَ”، فهي فطرة جعلها الله في المسلمين.

وعن خطوات الوضوء بشكل صحيح فتشمل ما يلي:

  1. إحضار النية ومن ثم قول بسم الله.
  2. غسل اليدين مع تشبيك الأصابع ثلاث مرات.
  3. المضمضة ثلاث مرات، ويفضل استخدام السواك فإنه سنة عن النبي صلوات الله عليه.
  4. الاستنشاق ثلاث مرات، حيث يتم رفع الماء باليمين واستقبالها باليسار.
  5. غسل الوجه جيدًا ثلاث مرات، فيجب على المسلم أثناء غسل وجهه في الوضوء أن يقوم بتوصيل الماء لجميع أجزاء الوجه من الأذن اليمنى إلى اليسرى.
  6. غسل اليدين إلى المرافق ثلاث مرات، ويجب عند ذلك البدء باليد اليمنى.
  7. مسح الرأس مرة واحدة.
  8. مسح الأذنين مرة واحدة.
  9. غسل القدمين ثلاث مرات، حيث يجب الحرص على غسل الكعبين، فقد حذر النبي في ذلك.
  10. بعد الانتهاء من الوضوء يقال: “شهد أنّ لا إله إلّا الله وحده لا شريك له، وأنّ محمّدًا عبده ورسوله، اللهمّ اجعلني من التوّابين، واجعلني من المتطهّرين”.

سنن الوضوء

ذكرنا في السطور السابقة خطوات الوضوء، ولكن قد يسقط بعض الخطوات السابقة ويكون الوضوء صحيح، حيث أنها تدخل في بند سنن الوضوء، ومن سنن الوضوء:

  • التسمية قبل بدء الوضوء.
  • المضمضة، جميع الأئمة اتفقوا على أنها سنة ولكن المذهب الحنبلي قال أنها واجبة.
  • الاستنشاق، ولكن المذهب الحنبلي قال عنها واجبة، وجميع الأئمة الآخرين أكدوا على أنها من السنة التي نسيانها لا يبطل الوضوء.
  • الاستثار، والمقصود به خروج الماء من الأنف بعد الاستنشاق.
  • مسح الرأس، أختلف فيها الأئمة ما بين سنة وواجبة، حيث أن كلًا من الشافعية والحنفية أكدوا على أنها سنة، ولكن المالكية والحنابلة تؤكد على أنها فرض.
  • مسح الأذنين.
  • تخليل الماء داخل اللحية.
  • تخليل الماء ما بين أصابع القدمين.
  • استخدام السواك أثناء الوضوء.
  • البدء بالعضو الأيمن.

ما هي شروط الوضوء؟

يوجد بعض الشروط الواجب توافرها لضمان صحة الوضوء، ومن بين هذه الوضوء ما يلي:

  • الإسلام.
  • التمييز، فلا يمكن لمجنون أن يتوضأ.
  • العلم جيدًا بفرضية الوضوء.
  • الطهارة من الحيض والنفاس.
  • أن يكون الماء طاهر.
  • وصول الماء إلى البشرة، حيث أن بعض الكريمات قد تمنع وصول الماء جيدًا للبشرة، كما أن المناكير يمنع وصول الماء للأظافر.
  • وصول الماء إلى العضو كاملًا.
  • وجود النية، ولكن هذا الشرط يتفرض به الأئمة الحنبلية فقط.
  • الطهارة من الحدث الأصغر أو الحدث الأكبر.

نواقض الوضوء

يوجد العديد من الأشياء التي تتسبب في نقض الوضوء، ومن ضمنها ما يلي:

  • ما يخرج من القبل والدبر، وجب الوضوء مرة أخرى فيما عدا دم الحيض أو المني وجب الاغتسال.
  • النوم أو السكر أو الإغماء وجب إعادة الوضوء.
  • السلام من رجل وامرأة ونزول شهوة.
  • مس القبل.
  • القيء، حيث أن الأئمة الحنفية أكدوا أنها من نواقض الوضوء.
  • غسل الميت وذلك تبعًا للمذهب الحنابلة.

ثانيًا تعليم الصلاة

قبل أن نعرف كيفية الصلاة بشكل صحيح، يجب أولًا أن نذكر شروط الصلاة وأركانها وواجباتها، فتكون كما يلي:

شروط الصلاة

أما عن شروط صحة الصلاة فتكون كما يلي:

  • الطهارة.
  • دخول الوقت.
  • طهارة المكان التي يصلى به وكذلك البدن.
  • ستر العورة.
  • استقبال القبلة.
  • النية ومحلها القلب.

ويوجد ما يعرف أيضًا بأركان الصلاة، وهي أعمال يجب القيام بها في الصلاة، ونسيانها عمدًا يبطل الصلاة، ومن ضمن أركان الصلاة ما يلي:

  • القيام مع القدرة.
  • تكبيرة الإحرام.
  • قراءة الفاتحة.
  • الركوع مع الطمأنينة.
  • الاعتدال من الركوع.
  • السجود.
  • التشهد الأخير.
  • التسليمة الأولى.

كما يوجد بما يعرف بواجبات الصلاة، وهي عتد سقوطها في الصلاة لا تبطلها، ومن ضمن واجبات الصلاة ما يلي:

  • تكبيرات الانتقال من ركعة لأخرى.
  • قول سمع الله لمن حمده عند الرفع من الركوع.
  • قول ربنا ولك الحمد.
  • قول سبحان ربي الأعلى في السجود، وقول سبحان ربي العظيم في الركوع.
  • الجلوس في التشهد الأول للصلاة.
  • الاستغفار بقول ربي اغفر لي.

ما هي مكروهات الصلاة؟

يوجد بعض الأفعال التي يكره المسلم القيام بها أثناء الصلاة، ومن ضمن مكروهات الصلاة ما يلي:

  • الالتفات في الصلاة بدون عذر.
  • رفع البصر للسماء.
  • قاعدة الافتراش
  • طرقعة الأصابع.
  • الصلاة أمام شيء يلهيه، كما من المكروه الصلاة أمام النار.
  • الصلاة وهو جائع.
  • صلاة المسلم وهو يحبس بوله.
  • الصلاة مع الحر الشديد أو البرد الشديد.
  • تكرار سورة الفاتحة في نفس الركعة.

 

كيفية الصلاة بشكل صحيح؟

يجب على المسلم أن يصلي بشكل صحيح، وذلك تصديقًا لقول رسول الله صل الله عليه وسلم “صلوا كما رأيتموني أصلي”، وفيما يلي خطوات الصلاة بشكل صحيح:

  1. قبل البدء في الصلاة يجب طهارة البدن والوضوء، ومن ثم ارتداء ملابس مناسبة للصلاة تستر عورة الجسم.
  2. استقبال القبلة.
  3. تكبيرة الإحرام، حيث يتم رفع اليدين بما يحاذي المنكبين.
  4. قراءة الفاتحة في كل ركعة، ولكن في أول ركعتين فقط يقرأ سورة صغيرة مع الفاتحة.
  5. رفع اليدين مع التكبير ومن ثم الركوع مع الطمأنينة، فيجب أن يكون الظهر مستقيم وأن تلامس يداه ركبتيه، ويقول أثناء ركوعه سبحان ربي العظيم.
  6. الرفع من الركوع وقول، سمع الله لمن حمده، ربنا ولك الحمد، وعدم النظر إلى السماء لكونها من مكروهات الصلاة.
  7. يكبر ومن ثم يسجد ويقول سبحان ربي الأعلى، ويجب أن يسجد على سبع.
  8. يكبر ويرفع رأسه من السجود ويقول ربي اغفر لي، ويفضل أن يجلس مفترشًا للقدم اليسرى وناصبًا لقدمه اليمنى باتجاه القبلة.
  9. يكبر مرة أخرى ويقوم بالسجود مرة ثانية مثل الأولى.
  10. يقوم للركعة الثانية مع التكبير ويقوم بإعادة ما ذكرناه مسبقًا في الركعة الأولى.
  11. بعد السجدة الثانية للركعة الثانية يجلس المصلي جلسة الافتراش ويتشهد، وهو قول الصلاة الإبراهيمية، فإن كانت الصلاة ثنائية يكمل التشهد للأخر ويقوم بالتسليم، وإن كانت ثلاثية أو رباعية، يقول حتى “أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا عبدك ورسولك” ومن بعد يكبر للركعة الثالثة.
  12. في الركعة الثالثة والرابعة يقوم بإعادة ما الخطوات التي ذكرناها في الركعة الأولى والثانية، ولكنه يقرأ الفاتحة فقط بدون سور قصيرة.

قدمنا لكم من خلال هذه المقالة تعليم الوضوء والصلاة بشكل مبسط وجميع الأحكام المتعلقة بالوضوء والصلاة، فيجب أن تعلم عزيزي القارئ بأن الصلاة هي أساس الحياة وبدونها ينقص الدين الإسلامي، وبالتالي يجب الحفاظ عليها وإتباع شروطها لصحتها.

تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم, تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم, تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم, تعليم الوضوء والصلاة وأهم أحكامهم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page