حيوانات ونباتات

تقسيم المبيدات حسب تسميتها على طوائف نحل العسل

تقسيم المبيدات حسب تسميتها على طوائف نحل العسل:

 

يمكن أن تتم عملية التقسيم للمبيدات التي يتم استعمالها في المحاصيل والحقول الزراعية عن طريق خبراء ومهندسين مختصين في مجال الزراعية، وفي مجال استعمال المبيدات الحشرية على النباتات التي تكون مزروعة ومتوفرة، وتتم عملية التقسيم إلى مجموعات مختلفة وهذه المجموعات تقسم حسب خطورتها على النحل وعلى خلايا النحل التي تكون متواجدة ومتوفرة في الأماكن التي تحتاج منها العناصر الغذائية من فواكة وغيرها من النباتات الزراعية المختلفة.

 

المبيدات التي تكون شديدة الضرر على النحل إذا تم استعمالها في أي وقت:

 

تستعمل هذه المبيدات تعفيراً في الأراضي الزراعية، وهذه المبيدات تكون على شكل بودرة، وتستخدم المساحيق عند العمل على استعمال المبيدات والتي تكون من أكثر المبيدات عرضة على النحل؛ لأنها تنتقل من أماكن وضعها في الأراضي الزراعية إلى أماكن أخرى غير مقصود وضعها، كما أن وجودها وضررها على النحل كبير جداً قد يؤدي إلى قتل النحل الذي ينتج العسل، وهذه الأنواع من المبيدات أكثر خطورة من المبيدات التي يتم استعمالها عن طريق الرش مع المياه والتي تميزها بأنها لا تنتقل من مكان إلى آخر.

 

المبيدات التي تكون شديدة في سميتها على النحل أثناء عملية التزهير:

 

هذا النوع من المبيدات قد يؤثر بشكل كبير على الشغالات التي تكون في النحل والتي تؤذي حملها بصورة مباشرة، وهذه المبيدات تؤثر عن طريق لمسها للنحل الذي يكون حامل بحبوب اللقاح وقد تؤثر عليها وتزداد سميتها، وتؤثر بشكل كبير على النحل الذي يتغذى على هذه الحبوب، وقد يؤدي إلى موت النحل وتسبب خسائر بليغة للمزارع أثناء عملية التزهير وخسائر للمزارع الذي يقوم بعملية التربية لهذه الحشرات.

شاهد أيضاً:   اي نوع من النبات ينتج الثمار

 

المبيدات التي تؤثر إذا تم رشها في حال وجود النحل على المزروعات:

 

هذه المبيدات إذا تم استعمالها أثناء وجود النحل في المزرعة وأثناء عملية التلقيح لمنع الآفات الحشرية من الدخول داخل الزهرات التي تكون حديثة في النمو والتي تنمو داخل هذه الأزهار وتتكاثر؛ قد يؤدي إلى حدوث تأثيرات في الغلاف الخارجي للنحل ولكن هذا النوع من التأثيرات ينتهي بسرعة ولا يستمر طويلاً.

 

المبيدات التي لا تكون سامة إذا تم رشها في المساء أو في الصباح:

 

هذه المبيدات يتم استعمالها للقضاء على الآفات الحشرية والفطريات والفيروسات التي تهاجم النباتات، وتستعمل هذه المبيدات في القضاء على الحشائش ومنع الأوراق من التساقط في العديد من المحاصيل الزراعية؛ حتى يتم حماية الثمار من الأشعة الشمسية وحرقها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى