تغذية

تمييز العسل الأصلي من المغشوش

كيف أميز العسل الأصلي من المغشوش

يرغب الكثير من الأشخاص بالتعرّف على كيفيّة التمييز بين نوعيّة العسل الأصلي والمغشوش، فالكثير من البائعين يضيفون بعض المواد السكريّة والمُحلِّيات إلى العسل لتوفير كميّة أكبر، ولكسب المزيد من المال، كما يضيفون دبس الرمان، أو الجلوكوز، أو شراب العنب، أو شراب النشا والسكر، ورحيق ومنتوجات الأزهار إلى العسل المغشوش. ولكن يمكن كشف غشهم بعدة طرق يمكن للشخص معرفتها للتأكد من نوعيّة العسل، والكشف عمّا إذا كان مغشوشاً أم لا، وفيما يلي شرح لذلك.

يوجد أكثر من طريقة لتمييز العسل الأصلي من المغشوش ومن هذه الطرق:

  • الطريقة الأولى : تكون من خلال أخذ القليل من العسل ووضعه في كأس مليء بالماء، فإن ذاب العسل مباشرة في الماء فهو عسل مغشوش، أما إذا ترسب فيه واستقر في قعر الكأس فهو عسل طبيعي.
  • الطريقة الثانية : من خلال غمس فتيلة شمعة في العسل الموجود لديك ثم قم بإشعال النار به، فإن إشتعل الفتيل فهو عسل طبيعي، أما إذا لم تشتعل فذلك يدل على أنه مغشوش بسبب تواجد الماء به فلن يشتعل.
  • الطريقة الثالثة : من خلال سكب القليل من العسل على ورق نشاف أو قطعة قماش، فإن لم تمتص الورقة أو القطعة العسل فهو طبيعي، أما إذا إمتصت الورقة العسل فهو مغشوش.
  • الطريقة الرابعة : وتكون من خلال أخذ ملعقة من العسل وجعل العسل يسيل بشكل خيط للأسفل، فإن كان خيط العسل متماسك ولم يتقطع فهو طبيعي، وإن كان الخيط بشكل متقطع عند النزول فهو مغشوش.
  • الطريقة الخامسة : من خلال وضع قطرة صغيرة على الابهام، فإن توزعت وانزلقت قطرة العسل فهو ليس عسل طبيعي، أما إذا بقيت كما هي فهو طبيعي.
شاهد أيضاً: حقائق غذائية عن زيت الزيتون

فوائد العسل

كما ذكرنا آنفًا أن للعسل فوائد جمة يمكنك الحصول عليها باستخدامه وفق الهدف المراد منه، إذ تختلف طرق استخدام العسل باختلاف الأهداف، سواء كانت علاجية أو تجميلية، تبقى قائمة فوائد العسل واستخداماته والأمراض التي يعالجها طويلة، إذ إنه يستهلك كما هو، أو يخلط بمواد أخرى، أو يوضع على الجلد وتفرك به البشرة؛ للاستفادة منه في علاج أمراض ومشاكل عدة، منها: الضغط العصبي، واضطرابات النوم، ورائحة الفم الكريهة، والأكزيما والتهاب الجلد، والتهاب المفاصل، وعلاج مشاكل البشرة التجميلية كالمتشققة أوالجافة أو الداكنة، وغيرها، وفوائد العسل للبشرة كثيرة واستخدامه لا يضر [*]، وفيما يأتي بعض فوائد العسل النقي[*]:

  • شفاء الجروح والحروق: تشير بعض الأبحاث إلى أن العسل يساعد على التئام الجروح وشفاء الحروق، وتطهيرها، وذلك بوضعه على المنطقة المصابة.
  • التقليل من حدة الإسهال: أشارت دراسات عدة أجريت على العسل إلى قدرته على تخفيف شدة الإسهال وتقليل مدته، كما أنه يحفز تناول البوتاسيوم والماء اللذين يفيدان في حالة الإصابة بالإسهال، كما أنه فعّال في تقليل نسبة التعرض للإسهال لفاعليته بالقضاء على الجراثيم.
  • علاج الحموضة والارتداد المريئي: أظهرت دراسات حديثة أن العسل يمنع حرقة المعدة وصعود أحماضها إلى المريء.
  • مكافحة الالتهابات: يمكن للعسل أن يؤثر على البكتيريا، إذ يوقف تكاثرها ويقتلها، ويمنع العدوى، فهو بمثابة مضاد حيوي، وهذا ما أثبته علماء المركز الطبي الأكاديمي بجامعة أمستردام.
  • تخفيف أعراض البرد والسعال: توصي منظمة الصحة العالمية بتناول العسل كعلاج للسعال.
  • استبدال السكر بالعسل لنظام أكثر صحة: يشترك السكر والعسل بالمذاق الحلو، ويختلفان بالقيمة الغذائية، فالسكر يضيف عددًا كبيرًا من السعرات الحرارية التي لا فائدة منها على عكس العسل، بل إن السكر يزيد من فرص زيادة الوزن وخطر الإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، لذا فإن من الصحي استبدال السكر بالعسل وإضافته إلى تحلية المشروبات والأغذية عوضًا عنه.
شاهد أيضاً: اهمية الوجبات الخفيفة في النظام الغذائي

حفظ العسل

عثر علماء الآثار على أوانٍ من العسل في مقابر الفراعنة المصريين، والتي يزيد عمرها عن آلاف السنين، والمذهل بذلك أن العسل كان صالحًا لاستخدامه وتناوله، وهذا بسبب تركيبة العسل ذات الرطوبة المنخفضة والمركبات المضادة للبكتيريا، إذ تؤدي إلى استحالة فساده طالما أنه محكم الإغلاق، ولحفظ العسل لفترة طويلة يمكنك وضعه في وعاء ذي غطاء، ثم إغلاقه بإحكام وجعله في مكان بارد وجاف، ولا يوجد داعٍ للقلق في حال تحوّل في القاع إلى بلورات، كما أن تجمد العسل لا يخل بصلاحيته، إذ يمكن وضعه في حمام ماء دافئ ليعود إلى حالته الصافية كما كان.[*][*]

كيفية معرفة العسل الأصلي من المغشوش في تجربة بسيطة, اختبار العسل الأصلي, كيف تعرف العسل الجبلي الأصلي, مواصفات العسل الأصلي, معرفة العسل الأصلي من المزيف, العسل المغشوش بالسكر, اختبار العسل في الثلاجة, العسل الأصلي يجمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى