إذاعة مدرسية

حكمة مدرسية عن الصحة

حكمة مدرسية عن الصحة: الصحة من أعظم النعم التي أنعم الله على الإنسان بها. إنها النعمة التي تتطلب الشكر والحمد لله رب العالمين في الليل ونهاية النهار. وبدون الصحة لا توجد حياة وإن أعتلت الصحة لا تسير بشكل طبيعي، وقد أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نراعي صحتنا ولا نستهلكها إلا فيما أحل الله وأن ندخر منها لمراحل عمرنا، لذا عبر موقعي سنتناول حكمة مدرسية عن الصحة.

مقدمة حكمة مدرسية عن الصحة

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم أما بعد؛

  • سنتناول اليوم في إذاعتنا حكمة مدرسية عن الصحة في اليوم الموافق/……..
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (إن لبدنك عليك حق).
  • فالعبد سيسأل عن صحته يوم القيامة فيما أفناها، فالصحة نعمة أعطاها الله سبحانه وتعالى للإنسان.
  • والإنسان مطالب أن يحافظ عليها وألا يبددها، وفي النهاية لا يشعر بالصحة إلا كل معتل.
  • فكما يقول القائل:
    • (الصحة تاج على رؤوس الأصحاء).
  • والإنسان يستطيع أن يتحمل أمور كثيرة متعبة ومزعجة في حياته.
  • لكن يصعب عليه اعتلال صحته، فالإنسان يستطيع أن يتحمل الجوع، أو الفقر، أو أن يتحمل رداءة المسكن، أو رداءة الملبس.
  • ولكن يصعب عليه تحمل المرض واعتلال الصحة.
  • لذلك ينبغي علينا المحافظة على الصحة من خلال عدة أمور تغيب عن الكثيرين منا يجب مراعاتها.
  • وهناك مفاهيم كثيرة مغلوطة يظن الناس إنها تفيد صحتهم، وهي على العكس من ذلك تضعف صحتهم.
  • فكثيراً من الناس يظن أن الامتلاء وزيادة الوزن وكثرة الطعام بكثرة من كل الملذات يفيد الصحة ويزيدها.
  • ولكن هذا على العكس فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (جوعوا تصحوا).
  • فصحة الجسم في قلة الطعام، كما أن صحة القلب في التخفيف من الذنوب والآثام، وصحة النفس في قلة الكلام.

 

فقرة الكلمة عن الصحة

  • وفرة الصحة تعني وفرة الأمل فمن يمتلك الأمل يكون لديه الأساس الذي يعتمد عليه بعد الله لبلوغه وهو الصحة.
  • والصحة للأسف أهون موجود وهي بكل تأكيد أعظم مفقود.
  • إذ إن كل الأصحاء يعيشون حياتهم وينسون أو يتناسون إنهم ينعمون بنعمة عظيمة قد أنعم الله بها عليهم.
  • لذلك وجب علينا شكر الله تعالى، والمحافظة عليها، وألا نضيعها بالعادات السيئة المعروفة.
  • فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (إن شر وعاء ملأه ابن آدم هو بطنه).
  • وبالمثل قوله صلى الله عليه وسلم:
    • (اجعل في بطنك ثلث للطعام، وثلث للشراب وثلث للنفس).
  • وعلى نفس السياق قوله صلى الله عليه وسلم:
    • (حسب ابن آدم من لقيمات يقمن صلبه).
  • والجدير بالذكر أن هذه الكلمات هي الأساس الذي بني عليه المنظومة الصحية.
  • التي تقوم عليها الجامعات الآن في العلوم التي تقوم على التغذية الصحية.
شاهد أيضاً:   كلمة عن اليتيم للإذاعة المدرسية

أقوال مأثورة عن الصحة

  • هناك أقوال لكثير من العلماء والفلاسفة تخص الصحة نذكر بعضها كالتالي.
  • قال الأصمعي:
    • (صحة الجسم في الطعام القليل، وصحة القلب في الذنوب القليلة، وصحة النفس في الكلام القليل).
  • وقال توماس:
    • (من يمتلك الصحة يمتلك الأمل).
  • ويقول المثال الإنجليزي:
    • (الصحة تظل مجهولة الهوية فإن خسرها الإنسان أدرك قيمتها).
  • ومثال إنجليزي آخر:
    • (أعطني الصحة وخذ الثروة، فلا قيمة للمال بدون صحة).
  • وقال الإمام محمد متولي الشعراوي:
    • (المال جزء من الرزق ولكن هناك أرزاق أخرى.
    • فالصحة رزق، والولد رزق، والطعام رزق، والبركة رزق، والنعمة رزق).
  • وقال ابن سينا:
    • (يجب أن نعرف سبب المرض وسبب الصحة أيضًا).

فقرة القرآن الكريم عن الصحة

  • أنعم الله علينا عظيمة لا تعد ولا تحصى. وبعد نعمة العبودية والتوحيد لله عز وجل.
  • وشهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله، تأتي نعمة الصحة وهي من أعظم النعم.
  • وبالتأكيد لم يهبنا الله الصحة فقط لمجرد أن نستمتع بحياتنا، بل أعطاها لنا الله لكي تكن لنا عوناً لعبادة الله وللجهاد في سبيل الله.
  • ولمجاهدة أعداء الله، فقد قال الله سبحانه وتعالى في سورة الفرقان.
  • بسم الله الرحمن الرحيم؛
    • (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم وما تنفقوا من شيء في سبيل الله يوفى إليكم وأنتم لا تظلمون).
  • صدق الله العظيم.
  • وهنا ابتدئ المولى عز وجل الآية بكلمة وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة، فمن القوة تكون القوة الجسدية.
  • أي القوة الصحية، فإن الله يأمرنا في هذا المقام الكريم أن نعتني بصحتنا لأنها جند من جنود الله.
  • وقد وهبنا الله إياها لكي نعتني بها ونستعملها في طاعته، وللجهاد في سبيله ولمكابدة ومجاهدة أعداء الله.
  • لأن المؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وإن الله يحب أن يرى عباده أقوياء أشداء يرهبون أعداءه.
  • وبالمناسبة فإن احتساب الطعام إذا أكلناه ليقوي صحتنا التي وهبنا الله؛ فإننا بذلك مأجورون عليها.
  • وإذا شربنا الشراب واحتسبناه عند الله أنه تقوية لأبداننا فنحن مأجورون عليه.
شاهد أيضاً:   اذاعة مدرسية عن الصبر

تابع فقرة القرآن الكريم عن الصحة

  • وإذا ذهبنا إلى النادي نتريض ونقوي من أجسادنا واحتسبناها عند الله فنحن مأجورين عليها.
  • فيمكن أن تكون حياتنا كلها مأجورين عليها حتى النوم، بمعنى ننام لنحافظ على صحتنا، ونحافظ على أجسادنا قوية.
  • حتى نتمكن من العبادة، ومن مجاهدة أعداء الله، ومن السعي، وعفة أنفسنا وعفة أسرنا.
    • وذلك كله بصحتنا التي أعطانا الله إياها، فإننا بذلك نكون مأجورون عليه.
  • فكل ما نفعله في حياتنا من يقظتنا وفي نومنا وحتى في لهونا وترويحنا عن أنفسنا.
    • قد نؤجر عليه إذا احتسبناه عند الله، بنية الحفاظ على صحتنا التي أمرنا الله بالحفاظ عليها لتكون قوة وعزة للدين.

 

فقرة الحديث الشريف عن الصحة

  • والآن مع فقرة الحديث الشريف والطالبة/…….
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (المؤمن القوي أحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير).
  • وكذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (تداووا بالعسل).
    • فإن العسل قال فيه رب العزة: (فيه شفاء للناس).
  • ومن جهة أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (المعدة بيت الداء والحمية رأس كل الدواء، فأعطِ نفسك ما عودتها).
  • وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
  • (لا تزول قدم ابن آدم حتى يسأل عن ثلاث منها عن صحته فيما أبلاه).
  • فإن الصحة سوف نسأل عنها أمام الله يوم القيامة.
  • فالناس الذين يضيعون صحتهم بالعادات السيئة والمكروهة والخبيثة كالتدخين فإنهم محاسبون ومسؤولون عن هذا.
  • فقد أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالاعتناء بصحتنا والتداوي.
  • وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    • (ما أنزل الله من داء إلا وجعل له دواء).
  • فالصحة الجسدية يغيب معناها عن أغلبنا للأسف فهي جسد موفور الصحة، معقول الوزن، معقول الأبعاد، له حركة مقبولة وعادية.
  • كذلك فالكثير منا يغفل معنى الصحة النفسية، فما هو الهدوء النفسي؟
  • والهدوء النفسي ببساطة هي الشعور بالسلام مع النفس، والسلام مع المجتمع فكلما عم السلام، عم الهدوء النفسي وعمت الصحة النفسية.
  • أما السلام الروحي فهو ما تحتاجه الروح، فإن للجسد طعاماً، وللعقل طعاماً، وللروح طعاماً.
  • وطعام الروح في التعبد والخشوع لله فإن هذا هو غذاء الروح.
  • كما أن العقل غذاءه الثقافة، والتأمل في ملكوت الله، والعلم والتفقه فيما أمرنا الله.
  • كما أن الصحة في الطعام الجيد، ويجب أن نوازن في الصحة، وفي الطعام بين الصحة البدنية والصحة العقلية والصحة الروحية.
شاهد أيضاً:   اذاعة مدرسية للصف الخامس الابتدائي

حكمة مدرسية عن الصحة

  • والآن مع فقرة حكمة مدرسية عن الصحة مع الطالبة/……….
    • (إذا كنت تريد السعادة وهي غاية كل إنسان فإن ما تعنيه السعادة هي الصحة).
  • ومن جانب آخر فهناك مقولة:
    • (الصحة كالكهرباء نعرفها ولا نراها، نشعر بها ولا نلتمسها)
  • كذا قالوا:
    • (قالوا إن من الطبيعي أن يتعب الإنسان من العمل، وطبيعي أن يسكن في الراحة).
    • (ليس كل إنسان قادر على أن يجد أحسن الطرق لراحته، فليس دائماً في الراحة الصحة والمجهود التعب).
  • وعلى نفس النسق قيل:
    • (أن الصحة هي ثروة أشد قيمة وأغلى قيمة من الذهب والفضة).
  • بالإضافة إلى ذلك هناك مقولة عن الصحة وهي:
    • (ليس الطب سلعة، وإنما الطب هو أن تعلم كيف تحافظ على صحتك).
    • (قالوا عن الصحة الطبيب الناجح ليس الذي يعالج الأمراض، ولكن الطبيب الناجح هو الذي يغرس الوعي كي لا نصاب بالأمراض).
  • قالوا عن الصحة كذلك:
    • (كلما قل طعامك كلما زادت صحتك).
  • والمقصود هنا أنه:
    • (كلما قل طعامك قل وزنك زادت صحتك).
  • أيضًا (الصحة ليست فقط الصحة الجسدية، ولكن هناك الصحة النفسية والصحة العقلية والصحة الروحية).

 

خاتمة حكمة مدرسية عن الصحة

وفي خاتمة المقال نكون أوضحنا حكمة مدرسية عن الصحة، وجدير بالذكر أنه للحفاظ على الصحة يجب على الإنسان أن يحذر في الطعام الذي يتناوله. وألا يسرف في تناوله وأن يحافظ على نظافته، وأن يعلم أن الصحة خيرًا من المال وإذا فقدها فقد الحياة.

حكمة مدرسية عن الصحة, حكمة مدرسية عن الصحة, حكمة مدرسية عن الصحة, حكمة مدرسية عن الصحة, حكمة مدرسية عن الصحة, حكمة مدرسية عن الصحة

زر الذهاب إلى الأعلى