إسلاميات

حوار بين شخصين عن الصلاة

أهمية الصلاة في الإسلام

أن الصلاة هي ركن أساسي في الدين الإسلامي، ولها مكانة كبيرة في الإسلام، ولذلك يجب على المسلمين تأدية الصلاة، فالصلاة لها أهمية كبيرة ومن تلك الأهمية:

  • الصلاة هي التي تفرق بين الشخص المؤمن والشخص المشرك.
  • أن الصلاة هي أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة.
  • أوصى النبي محمد صلى الله عليه وسلم على أهمية الصلاة وعدم تركها.
  • الصلاة هي عمود الدين الإسلامي التي يقام عليه جميع أصول الدين.
  • الصلاة هي التي تقرب الشخص من ربه وهي لغة التواصل بين العبد وربه.

حوار بين شخصين عن الصلاة

هناك صديقين أحدهما يصلي والآخر لا يؤدى ركن الصلاة، ولكنهما صديقين مقربين ويستطيع الأول أن ينصح الثاني، في أحد المرات دار حوار بين الصديقين عن ركن الصلاة في الإسلام وأهميتها والحوار هو:

  • الشخص الغير مصلي: يا صديقي أنت تواظب على الصلاة أليس كذلك.
  • الشخص المصلي: نعم، أنا أصلى الحمد لله.
  • الشخص الغير مصلي: أتمانع أن أسألك بعض الأسئلة عن الصلاة، فأنا أريد أن انتظم في الصلاة.
  • الشخص المصلي: أحسنت يا صديقي، أسال الله لك ولي الهداية.
  • الشخص الغير مصلي: ماهي الصلوات التي فرضت علينا.
  • الشخص المصلي: الصلاة يا صديقي نوعين، نوع واجب، ونوع غير واجب.
  • الشخص الغير مصلي: أتقصد يا صديقي أن الصلاة يوجد منها واجب، ويوجد مستحب.
  • الشخص المصلي: نعم كلامك صحيح.
  • الشخص الغير مصلي: أنا أعرف أن الصلوات الواجبة علينا هي الخمس صلوات اليومية وهي (الفجر- الظهر- العصر- المغرب- العشاء).
  • الشخص المصلي: لا يا صديقي تلك ليست الصلوات الواجبة الوحيدة، فهناك صلوات أخرى واجبة مثل صلاة الجنازة، وصلاة النذر وغيرها.
  • الشخص الغير مصلي: نعم فهمت مقصدك، لكن اشرح لي أكثر عن تلك الصلوات الواجبة وعن كيفية تأديتها.
  • الشخص المصلي: لابد يا صديقي أن نراعي في الصلوات الخمس اليومية عدة أشياء ومن ضمنها (توقيت الصلاة، مكان الصلاة، القبلة، الطهارة أو الوضوء، ولباس الصلاة).
  • الشخص الغير مصلي: وضح لي أكثر يا صديقي كل تلك الأمور التي ذكرتها.
  • الشخص المصلي: أن المقصود بتوقيت الصلاة إن لكل فرض من فروض الصلاة موعد محدد، فكل صلاة لها وقت بداية و وقت نهاية، فلابد أن تقام كل صلاة في موعدها المحدد، فمثلاً صلاة الفجر تبدأ عند طلوع الفجر وتنتهي عند شروق الشمس.
  • الشخص الغير مصلي: وما هو مكان القبلة، والوضوء الصحيح.
  • الشخص المصلي:  مكان القبلة الصحيح هو اتجاه الكعبة، ولابد أن تصلي في مكان طاهر ونظيف، ولابد أن يكون لباس الصلاة أيضاً نظيف وطاهر وساتر لعورات الرجل والمرأة، أما الوضوء فهو عبارة عن 8 خطوات متتالية هما (اليد- والفم- الأنف- الوجه- الذراع-الرأس- الأذن- القدم).
  • الشخص الغير مصلي: هل بإمكانك أن تعلمني كيفية تأدية الصلاة بشكل عملي أكثر.
  • الشخص المصلي: نعم هيا بنا إلى المسجد.

حوار بين شخصين عن فوائد الصلاة

سمع الطلاب في الإذاعة المدرسية صديق لهم يقرأ بعض آيات القرآن الكريم، وسمعه صديق آخر ليهم يلقي معلومة عن فوائد الصلاة، فدار حوار بين شخصين عن الصلاة أثناء الحصة المدرسية مع الطلاب والمدرسة وكان الآتي:

 

  • أحد الطلاب: يا معلمتنا الفاضلة، نرجو منكِ أن تخبرينا عن أهمية الصلاة في الدين الإسلامي، وما هي مكانتها؟.
  • المعلمة: إن الصلاة هي أحد أركان الإسلام هي الركن الثاني بالتحديد، فالصلاة هي عمود الدين الإسلامي، كما أنها أساس التقرب من الله، وهي لغة التواصل بين العبد وربه، وهذا دليل على مكانتها في الدين الإسلامي.
  • أحد الطلاب: ما الذي يميز الصلاة عن باقي الفروض الأخرى والعبادات؟.
  • المعلمة: أن الصلاة لا تحتاج إلى أي واسطة بين العبد وربه، وعندما يسجد الشخص المصلي يكون قريب إلى الله عن أي وقت أخر، كما أن الصلاة هي الفرق بين الإنسان المؤمن والإنسان المشرك أو الكافر.
  • أحد الطلاب: هل يوجد أوقات تسقط فيها الصلاة عن المسلم؟.
  • المعلمة: لا تسقط الصلوات عن الشخص المسلم في أي وقت من الأوقات، حتى في حالات المرض أو السفر وغيرها.
  • أحد الطلاب: وهل هذا معناه أن الصلاة لا تسقط أيضاً على الشخص المريض أو المسافر؟.
  • المعلمة: لا تسقط الصلاة أبداً ولكن في حالة المريض أو المسافر يمكن أن تتم الصلاة بشكل أخر غير الشكل المعتاد لها، فيكون لديه رخصة.
  • أحد الطلاب: كيف يحدث هذا يا معلمتي؟ وماذا تعني تلك الرخصة؟.
  • المعلمة: أن الصلاة لا تسقط على أي أحد كما ذكرنا من قبل، ولكن خفف الله قواعد الصلاة عند بعض الأشخاص مثل الشخص المسافر يجوز له تقديم أو تأخير وجمع صلاتين وقصر الصلوات، أما المريض الذي لا يستطيع تأدية الصلوات وهو واقف على قديمة فيمكن له أن يصلي وهو جالس أو نائم، وتلك الأمور لها شروط معينه لابد أن تتم من خلالها.
  • أحد الطلاب: وكيف تتم صلاة الخوف يا معلمتي؟.
  • المعلمة: أن الله أباح للشخص المسلم أن يصلي في حالة الخوف في أي وضع، أو بأي طريقة، مثل الخوف في حالة الحرب.
  • أحد الطلاب: في حالة عدم الطهارة يا معلمتي ماذا نفعل؟.
  • المعلمة: لابد أن تتم الطهارة من خلال الماء، وإذا لم يوجد ماء فيمكن التيمم بالتراب ومسح الوجه والكف، فلابد أن تتم الصلاة بالطهارة الكاملة.
  • الطلاب: شكراً لكي يا معلمتنا، الأن عرفنا أهمية الصلاة، ومكانتها في الدين الإسلامي، ودورها في التقرب من الله.
  • المعلمة: بارك الله فيكم يا أطفالي.

حوار بين شخصين عن أهمية الصلاة

دار حوار بين شخصين عن الصلاة في المنزل عندما سمع الابن صوت الأذان يأذن، فأخذ الطفل يسأل والده عن هذا الصوت وكان الحوار كالآتي:

  • الابن: ما هذا الصوت الذي نسمعه الآن يا والدي؟.
  • الأب: هذا الصوت يكون صوت الأذان ينادي الناس للصلاة يا بني.
  • الابن: ما هي الصلاة التي ينادي لها المؤذن يا والدي؟.
  • الأب: الصلاة يا بني هي فرض من فروض الإسلام، وهي عبارة عن مجموعة من الأقوال والأفعال التي نقوم بها لكي نقترب من الله.
  • الابن: ما هي عدد تلك الصلوات يا والدي؟.
  • الأب: الصلوات تكون خمس صلوات في اليوم، وهي صلاة الفجر وصلاة الظهر وصلاة العصر، وصلاة المغرب، وصلاة العشاء.
  • الابن: لماذا نقوم بتلك الصلاة يا والدي، هل هي مهمة؟.
  • الأب: نعم يا بني الصلاة مهمة جداً، فهي فرض على كل شخص مسلم، وهي التي نتقرب بها إلى الله، وتبعد عنا الهموم والمصاعب.
  • الابن: هل يمكن أن لا أصلي يا والدي عندما أكبر؟.
  • الأب: لا يا بني لا يمكن، فالصلاة هي التي تحدد الشخص المؤمن من الشخص الكافر.
  • الابن: حسناً يا والدي، سوف أصلي كل الصلوات.
  • الأب: أحسنت يا صغيري، هيا بنا نؤدي فريضة الصلاة الآن.

وهكذا نكون قد عرضنا لكم حوار بين شخصين عن الصلاة وأهميتها، وفوائدها، وكيفية تأدية الصلاة بالشكل الصحيح، ومكانتها في الدين الإسلامي، وأصول الصلاة وقواعدها.

 

زر الذهاب إلى الأعلى