طب وصحة

سبب التعرق الزائد أثناء النوم وعلاجه بالاعشاب

سبب التعرق الزائد عبر موقعي بالتفصيل، ينظر بعض الأشخاص إلى مشكلة التعرق الزائد على أنها أمر طبيعي ولكنها قد تكون مشكلة صحية لبعض الأشخاص خاصًة عندما يكون التعرق بدون أي أسباب له مثل بذل مجهود كبير أو ارتفاع حرارة الجسم وغيرها من الأسباب، وتتسبب هذه المشكلة في شعور المصاب بالضيق والقلق في نفس الوقت لأنه لا يجد أي سبب لهذه المشكلة وهو ما سنتعرف عليه في هذا المقال وكذلك سوف نعرض بعض طرق العلاج.

ما هو سبب التعرق الزائد

مشكلة التعرق تظهر نتيجة لوجود بعض المسببات لهذا التعرق الزائد ومن أشهر أسبابه ما يلي:

  • الإكثار من تناول المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين.
  • زيادة النشاط للجهاز العصبي ويحدث هذا الأمر بسبب التوتر أو القلق.
  • تلعب الوراثة دور هام في مشكلة التعرق الزائد فقد تنتقل إلى الأبناء بسبب وجودها لدى أحد الأبوين وعادًة ما تظهر في المراهقة.
  • كثرة التدخين وذلك بسبب أن السجائر تحتوي على مادة النيكوتين.
  •  توجد بعض الأمراض التي تسبب التعرق الزائد مثل أمراض القلب، مرض باركنسون، السمنة المفرطة، النقرس، ومرض السكري وغيرها.

أسباب التعرق الشديد المفاجئ أثناء النوم

يمكن أن يصاب بعض الأشخاص بمشكلة التعرق الزائد ولكن أثناء النوم وهو أمر يزعج الكثير، ومن خلال النقاط التالية سوف نتعرف على سبب التعرق الزائد أثناء النوم كما يلي:

  • انخفاض مستوى السكر: يختص هذا السبب بالأشخاص مرضى السكري الذين قد يتعرضون لانخفاض في السكر أثناء النوم وبالتالي يسبب لهم العرق ويحتاج هذا المريض إلى تناول الأدوية الخاصة به.
  • زيادة نشاط الغدة الدرقية:الغدة الدرقية هي المسؤولة عن عمليات الأيض في الجسم الإنسان وفي حال أنها قامت بإفراز العديد من الهرمونات يؤدي ذلك إلى ارتفاع حرارة الجسم وبالتالي التعرق الزائد.
  • انقطاع التنفس: يتسبب انقطاع التنفس في تعرق الإنسان أثناء النوم وهذا نتيجة عدم حصول الجسم على كميه الأكسجين التي يحتاج إليها.
  • بعض الأدوية الطبية: توجد بعض الأنواع من الأدوية التي يتناولها الأشخاص تتسبب في التعرق أثناء النوم كعرض من الأعراض الجانبية لهذا الدواء.
  • انقطاع الطمث: تعاني معظم النساء في فترة انقطاع الطمث ودخول سن اليأس من مشكلة التعرق أثناء النوم خاصًة إذا كانت تشعر بالاكتئاب والقلق في هذه الفترة.
شاهد أيضاً:   5 أسباب لحرقة المعدة غير المتوقعة

 

أسباب كثرة التعرق بدون مجهود

  • تعتبر كثرة التعرق بدون مجهود هي من الأمور المقلقة لأن هذا العرض قد يكون ناتج بسبب أحد الأمراض التي تصيب الإنسان ومن أشهر أنواع التعرق بدون مجهود ما يلي:

فرط التعرق الأولي

  • في هذه الحالة يكون التعرق الزائد في أجزاء معينة من الجسم مثل الوجه والقدمين والكفين والرأس وأسفل الإبط.
  • غالبًا ما تكون هذه الحالة نتيجة الوراثة من أحد أفراد العائلة وهو سبب التعرق الزائد والرئيسي في هذه الحالة.

فرط التعرق الثانوي

يظهر هذا النوع من التعرق الزائد نتيجة سبب طبي أو بسبب تناول بعض الأدوية وغالبًا ما يكون التعرق في الجسم كله أو في أماكن محددة ومن أهم أسبابه ما يلي:

  • السمنة الزائدة.
  • فترة الحمل.
  • أمراض القلب.
  • القلق.
  • فترة انقطاع الطمث.
  • الإصابة بالجلطات.
  • الإصابة بالشلل الرعاش.
  • أمراض الرئة.
  • بعض أنواع العدوى.
  • السرطان.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي.

علاج كثرة التعرق بالأعشاب

تستخدم بعض الأعشاب الطبيعية في تقليل مشكلة التعرق الزائد عند الإنسان وذلك للحد من عمل الغدد العرقية في الجسم ومن أشهر هذه الأعشاب ما يأتي:

  • الشاي الأسود: يعمل الشاي الأسود على تقليل التعرق وذلك لأنه يحتوي على حمض التانيك.
  • خل التفاح: يتميز خل التفاح بقدرته الهائلة على تقليل التعرق وذلك لأنه يتميز بخصائصه القابضة للبشرة وبالتالي إفراز كمية العرق أقل من المعتاد.
  • عصير الليمون: يساعد عصير الليمون على تقليل العرق وهو من أشهر وأسرع المشروبات المتوفرة في جميع المنازل.
  • الميرميةتشتهر هذه العشبة بقدرتها على تقليل التعرق في جسم الإنسان وذلك لأنها ذات خصائص قابضة للبشرة حيث تحتوي على حمض التانيك.

علاج التعرق الزائد في الوجه

التعرق الزائد في الوجه يعتبر أمر مزعج للغاية بالنسبة للأشخاص المصابون بهذا الأمر، حيث يبدو الوجه دائمًا مبلل بالعرق والمظهر يرثى له، لذلك نعرض العديد من طرق العلاج المناسبة فيما يأتي:

شاهد أيضاً:   خطوات للوقاية من البواسير

العلاج بالأدوية

  • يوجد العديد من الأدوية التي تستخدم في علاج مشكلة التعرق الزائد في الوجه من أهمها مضادات التعرق حيث تعمل على تنظيم وضبط الإفرازات التي تخرجها البشرة بسبب احتوائها على أملاح الألمنيوم.
  • لابد من إجراء اختبار حساسية لهذه الأدوية قبل استخدامها على البشرة تجنبًا لحدوث الحساسية وتهيج البشرة.

 

العلاج الجراحي

  • تعتبر هذه الطريقة هي الحل الأخير لعلاج مشكلة تعرق الوجه وهي من خلال التدخل الجراحي وذلك عن طريق إزالة بعض الغدد العرقية الموجودة في الوجه للحد من هذه المشكلة.

العلاج الطبيعي

يستخدم في هذه الطريقة العديد من الوصفات الطبيعية التي تستخدم ماسكات للوجه للتخلص من مشكلة التعرق الزائد مثل:

  • جل الألوفيرا: الذي يساعد البشرة كثيرًا في التخلص من مشاكل متعددة أهمها التعرق ولذلك يدخل في صناعة العديد من الماسكات والمنتجات الطبية ومستحضرات التجميل.
  • زيت الزيتون مع النشا: يساعد هذا الماسك على تقليل تعرق الوجه وهو من خلال وضع زيت الزيتون أولًا ثم وضع النشا فوق البشرة ويترك حتى يجف ثم يغسل بالماء البارد.

علاج التعرق الزائد تحت الإبط

التعرق الزائد تحت الإبط له العديد من العواقب مثل الرائحة الكريهة واسمرار هذه المنطقة، ولذلك يجب الاهتمام بها وعلاج هذه المشكلة بشكل سريع ومن أهم نصائح التقليل من تعرق تحت الإبط ما يلي:

  • الاهتمام بالنظافة الشخصية والاستحمام بشكل يومي وتجفيف هذه المنطقة بشكل جيد.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية.
  • نظافة منطقة تحت الإبط واستخدام أنواع الفوط المخصصة لمنطقة تحت الإبط والتي تحافظ على الملابس أيضًا.
  • يمكن استخدام بعض المنتجات الطبية مثل مضادات التعرق.

 

تعرفنا في هذا المقال على سبب التعرق الزائد في العموم وأيضًا أسبابه أثناء النوم، كما تعرفنا على العديد من العلاجات التي تستخدم في تقليل تعرق الوجه وأيضًا علاجات طبيعية تقلل من مشكلة التعرق.

شاهد أيضاً:   الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى