أحكام شرعية

هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد

هل الافضل صصلاة التهجد في البيت ام في المسجد، حيث إن صلاة التهجد تعتبر هي من تلك العبادات الدينية التي تحدث عنها الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة، وذلك لما لها من فضل عظيم ولمن يقوم بها الأجر والثواب عند الله تعالى، وفي تعتبر أفضل صلاة بعد الفريضة، وفي السطور نتعرف أكثر عن هذه العبادة الدينية، ونتعرف عبر موقعي هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد.

 

هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد

هناك العديد من تلك الآراء من الفقهاء المسلمين حول تأدية صلاة التهجد، وأي يتم تأديتها، وهنا سوف نتعرف هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد؟

  • هناك اختلاف في آراء أهل العلم على أن صلاة التهجّد في البيت أفضل أم في المسجد.
  • وقد أجمع الإمام الشافعي ومالك على أن صلاة التهجد في البيت أفضل، وذلك في حال كان الغرض منها هو حث أهل البيت على أدائها، وذلك لما جاء في حديث النبي عليه الصلاة والسلام: «أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ اتَّخَذَ حُجْرَةً – قالَ: حَسِبْت أنَّه قالَ مِن حَصِيرٍ – في رَمَضَانَ، فَصَلَّى فِيهَا لَيَالِيَ، فَصَلَّى بصَلَاتِهِ نَاسٌ مِن أَصْحَابِهِ، فَلَمَّا عَلِمَ بهِمْ جَعَلَ يَقْعد، فَخَرَجَ إليهِم فَقالَ: قدْ عَرَفْت الذي رَأَيْت مِن صَنِيعِكمْ، فَصَلُوا أَيُّهَا النَّاس في بيوتِكمْ، فإنَّ أَفْضَلَ الصَّلَاةِ صَلَاة المَرْءِ في بَيْتِهِ إلَّا المَكْتوبَةَ». ولأنها تعتبر هي من النوافل فإن الأصل  أن يتم تأديتها في البيت.

 

كيفية صلاة التهجد في البيت

هناك العديد من تلك الاستفسارات التي تطرح من قبل أبناء الأمة الإسلامية حول صلاة التهجد، ولعل من ضمنها هو كيفية صلاة التهجد في البيت، وفي السطور نتعرف أكثر عنها:

شاهد أيضاً:   ما هو حكم المباركة بالعشر الاواخر

أولاً يتطلب منك أن تستعد لأداء الصلاة:

  • ويكون ذلك من خلال اتخاذ الوقت اللازم من النوم من أجل أن تستيقظ بالليل قبل الفجر، كما وأنك تقوم بضبط المنبه والذي يساعدك في الاستيقاظ بالوقت المطلوبة.

ثانيًا: الوضوء

  • بعد أن تستيقظ في الوقت المناسب ستقوم بالوضوء، وينبغي عليك أن تختار المكان الهادئ، والذي يكون مناسباً لأداء الصلاة، وليس من الضروري أن يتم تأديتها في المسجد، بل يمكن أداؤها في المنزل.

ثالثاً: نزع الهموم الدنيوية من قلبك

  • حيث أن هذا الأمر له الدور في التركيز، والخشوع في الصلاة، والتفكر في عظمته.

رابعًا: أداء صلاة التهجد:

  • وهي التي تصلى مثنى مثنى أي تُصلى ركعتين ثم التسليم وهكذا، ومن الممكن أن تصلي ما تشاء من الركعات.
  • فمن الممكن أن تصلي ركعتان أو أربع أو ست أو ثماني ركعات أو عشر ركعات وتختم بركعة الوتر.
  • ولكن من السنة عن النبي أنه يتم صلاة التهجد ثلاث عشرة ركعة.

خامسًا: يباح للمُصلي في صلاة التهجد أن يتم الإطالة في السجود، والدعاء أيضا الحمد، والثناء على نعم الله عز وجل التي قد منّ علينا بها، كذلك يتم طلب المغفرة من الله على الذنوب.

سادسًا: من الممكن أن تصليها مع العائلة، وهذا ما كان يقوم به الرسول عليه الصلاة والسلام هو وعائشة – رضي الله عنها-، علاوة على ذلك أوصى بذلك الأزواج والزوجات أن يتم تأديتها معاً.

لماذا سميت صلاة التهجد بهذا الاسم

إن الله عز وجل في العديد من الآيات القرآنية أثنى على المتهجدين في الليل، كما وأن الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على قيام الليل، والتي لها الأجر العظيم، حيث قال عز وجل: «كَانُوا قَلِيلًا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ». والتهجد يعني في اللغة من صلى أثناء الليل، واستيقظ للصلاة ليلاً، علاوة على ذلك هي تلك الصلاة التي يتم أدائها ليلاً، والتي يمتد وقتها من بعد صلاة العشاء إلى وقت صلاة الفجر، كما وأنها تعتبر هي من أفضل صلاة النفل.

شاهد أيضاً:   حكم من صام ولم يصل

ما هو فضل صلاة التهجد

إن صلاة التهجد كما ذكرنا هي صلاة قيام الليل، ولهذه الصلاة الفضل الكبير، فهي تعتبر هي من العبادات العظيمة، والتي لها فضائل عديدة، وهنا نتعرف على ما هو فضل صلاة التهجد. وهو ما نتعرف عليه في السطور الآتية، وهو:

  • تعتبر صلاة التهجد هي من أعظم الأسباب لدخول الجنة.
  • كما وأنها تعتبر هي من أسباب رَفع الدّرجات في الجنّة.
  • إن الله عز وجل قد مدح أهل قيام الليل في جملة عباده الأبرار.  حيث قال – عزَّ وَجَل -: «وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا».
  • بالإضافة إلى ذلك تعتبر صلاة قيام الليل هي أفضل صلاة بعد الفريضة.
  • كما وأن صلاة قيام الليل تعتبر هي مكفرة للسيئات ومنهاةٌ للآثام.
  • علاوة على ذلك تعتبر هي سبب للقرب من الله تعالى.
  • أيضا تعتبر هي سبب لمحبته عز وجل لعبده القائم القانت.

عدد ركعات صلاة التهجد

حرص الكثيرون التعرف على عدد ركعات صلاة التهجد، لاسيما أن هذه الصلاة هي من ضمن العبادات التي حثنا عليها الرسول عليه الصلاة والسلام. وهنا سوف نتعرف عدد ركعات صلاة التهجد، وهي:

  • اختلف الفقهاء في عدد ركعات هذه الصلاة، حيث ذهب الشافعية إلى أنه لا حصر لعدد ركعات هذه الصلاة.
  • وقد روى ابن حبان والحاكم في المستدرك : «الصلاة خير موضوع فمن استطاع أن يستكثر فليستكثر».

 

أيهما أفضل صلاة القيام في البيت أم المسجد ؟

هناك العديد من تلك الأقاويل حول صلاة القيام، وتتنوع تلك الأسئلة عليها أيضا. ولعل من أهمها هو أيهما أفضل صلاة القيام في البيت أم المسجد ؟ وفي السطور نتعرف على تلك الآراء حولها:

  • روي عن الشافعي أنه سئل الإمام مالك عن صلاة القيام حيث قال ” سألت مالكا عن قيام الرجل في رمضان ومع الناس أحب إليك أم في بيته ؟
شاهد أيضاً:   هل يجوز صيام عشر ذي الحجه متفرقه إسلام ويب

فقال: إن كان يقوى في بيته فهو أحب إلي، وليس كل الناس يقوى على ذلك، وقد كان ابن هرمز ينصرف فيقوم بأهله، وكان ربيعة وعدد غير واحد من علمائهم ينصرف ولا يقوم مع الناس، قال مالك: وأنا أفعل مثل ذلك.

  • حيث إن ذلك يشير إلى أفضلية المنزل، ومع القدرة للرجل على الصلاة في البيت.
  • كما وقال الرسول صلى الله عليه وسلم: ” صلاة الرجل في بيته أفضل من صلاته في مسجدي إلا المكتوبة”.
  • وبالتالي فإن هذا يشير إلى أفضلية الصلاة في البيت، مادام تلك الصلاة هي غير مفروضة على المسلم، وتعتبر صلاة القيام هي من الصلوات التي لم تفرض على المسلم.
  • ولكن رأي سيدنا عمر بن الخطاب أن الناس يجمعون في صلاة القيام في المسجد. ويكونوا تحت إمام واحد، ورأى أنه هو الأفضل.

 

هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد، وفي السطور من هذا المقال تعرفنا على تلك العبادة الدينية، والتي لها الفضل العظيم، وهو ما تحدث عنه الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة، كما وأننا تعرفنا على عدد ركعات هذه الصلاة.

هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد, هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد, هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد, هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد, هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد, هل الافضل صلاة التهجد في البيت ام في المسجد

زر الذهاب إلى الأعلى