طب وصحة

طرق التخلص من التدخين

طرق التخلص من التدخين حيث يعتبر الإقلاع عن التدخين من الخطوات الصعبة التي يمر بها الإنسان كما أكدت الجمعية الأمريكية للسرطان أن برنامج التخلص من التدخين مثله مثل برنامج علاج الإدمان، أوضحت الدراسات أن 90% من الأشخاص الذين يحاولون التخلص من هذه العادة يعودون إليها مرة ثانية رغم الجهد الكبير المبذول للنجاح في هذه الخطوة، وسيتم خلال هذا المقال عرض أفضل طرق الاقلاع عن التدخين عبر موقعي.

طرق التخلص من التدخين

تتعدد الاستراتيجيات التي تساعد في الإقلاع عن التدخين بسرعة وفعالية ومنها:

  • كتابة أسباب الإقلاع عن التدخين: ينصح بعمل قائمة بالأسباب التي تدفع المدخن للتخلص من هذه العادة السيئة ومنها الحرص على تقديم القدوة الصالحة للأبناء وتحسين الصحة وغيرها.
  • وضع خطة: تعمل هذه الطريقة على تحقيق النتائج المرجوة كما توجد العديد من التطبيقات على الهاتف تمكن المدخن من إعداد طرق متعددة تساهم في الدعم والتكيف خلال هذه الفترة.
  • التفكير في طرق الإقلاع المتعددة: التخلص من عادة التدخين خطوة صعبة وقد يفشل البعض في تحقيقها لذلك يفضل أن يكون لدى المدخن طرق بديلة تمكنه من تحقيق النجاح.
  • طلب المساعدة من الطبيب: يلجأ البعض إلى استشارة الطبيب حيث يقوم بوصف بعض الأدوية التي تساعد في التخلص من التدخين كما يقدم الدعم النفسي والمعنوي للمدخن.
  • السيطرة على التعب والإجهاد: يشعر المدخن بالتعب الشديد وهو أحد أعراض انسحاب النيكوتين من الجسم ويفضل استخدام بعض الأساليب التي تحد من هذا الشعور مثل التأمل وسماع الموسيقى وغيرها.
  • الحوافز المالية: يهدر التدخين المال حيث أكدت الدراسات تزايد نسبة نجاح الإقلاع عن التدخين مع الأشخاص الذين يمتلكون حافز مالي يدفعه للتخلص من التدخين.
  • الاحتفال بالنجاح: يتمثل في تقديم مكافأة للنفس بعد النجاح في اجتياز يوم بدون تدخين مثل المشي أو الذهاب للتنزه وقضاء وقت مع الأصدقاء.

 

منهج القواعد الخمسة للتخلص بشكل نهائي من التدخين

أكد المعهد الوطني للسرطان فعالية هذا المنهج في التخلص بشكل نهائي من التدخين، فيما يلي عرض هذا المنهج بشكل تفصيلي وهو كالتالي:

  • تحديد التاريخ: ينصح البعض بعمل برنامج يتضمن اليوم الفعلي للإقلاع عن التدخين حيث يساعد في تحقيق الأهداف المرجوة والحصول على أفضل النتائج كما يزيد من الثقة بالنفس.
  • توقع التحديات والتخطيط لمواجهتها: هو جزء هام من هذا البرنامج ويساهم بشكل كبير في تخطي الصعاب ومواجهة المشكلات التي يتعرض لها المدخن أثناء هذه الفترة الصعبة.
  • يفضل طلب المساعدة من الأسرة والأصدقاء: الإقلاع عن التدخين من الخطوات الصعبة في حياة الشخص والتي تتطلب مساعدة معنوية من المحيطين به و ذلك لتقليل الشعور بالرغبة في التدخين.
  • تحديد المحفزات: تتعدد المحفزات والمثيرات التي تزيد الرغبة في التدخين عند البعض مثل شرب الكحوليات والقهوة والتوتر والقلق، الملل، استخدام الهاتف والقيادة والتواجد مع المدخنين.
  • ينبغي الاستعداد للتعامل مع آثار انسحاب النيكوتين: أكدت الدراسات أن انسحاب النيكوتين من الجسم قد يستغرق أسبوعين ويفضل البعض استخدام بعض الأدوية التي تقلل من هذه الأعراض الانسحابية.

 

خطوات التخلص من التدخين

أكد بعض الأطباء أن التخلص من التدخين يحتاج إلى خطوتين على أن يقوم المدخن  بالخطوتين معًا وهما:

  • الخطوة الأولى: تتمثل في ممارسة إحدى الرياضات المفضلة عند المدخن ويتدرج في ممارستها حتى الاحتراف، الرياضة مخرج للضغوطات النفسية التي يشعر بها الشخص حتى يصل المدخن إلى رفض السجائر.
  • الخطوة الثانية: تتمثل في البحث عن بدائل النيكوتين كما يفضل البعض تقليل عدد السجائر على أن يكون صارم مع نفسه حتى تقل نسبة النيكوتين في الجسم بشكل تدريجي.

طرق التخلص من التدخين بالأعشاب

يقبل الكثيرون على استخدام الأعشاب حيث أثبتت فعاليتها في الحد من أعراض انسحاب النيكوتين من الجسم، فيما يلي عرض مجموعة من هذه الأعشاب:

  • عشبة سانت جون: تستخدم في التخلص من التدخين بشكل نهائي إلا أنه لا يفضل استخدامها مع الحوامل والمرضعات والأشخاص المصابون بأمراض الكلى والكبد.
  • عشبة الجنسنغ: تقلل من الآثار الناتجة عن انسحاب النيكوتين من الجسم كما يعطي احساس بالراحة لذلك يعد من أفضل الأعشاب المستخدمة للإقلاع عن التدخين.
  • الزنجبيل: يعمل على تقليل الشعور بالغثيان الناتج عن التخلص من التدخين كما يعمل كمهدئ طبيعي للمعدة ويساعد في عدم العودة للسجائر مرة ثانية.

 

طرق أخرى للتخلص من التدخين

تتعدد طرق التخلص من التدخين حيث يتبع الكثيرون بعض الأنظمة التي تساهم في الإقلاع عن التدخين بشكل آمن وفعال وتتمثل هذه الطرق في التالي:

  • الوخز بالإبر: أكدت الدراسات أنها وسيلة فعالة في الإقلاع عن التدخين كما تعد من الطرق القديمة المستخدمة، يتم إدخال الإبر في مناطق معينة في الأذن لمدة 20 دقيقة.
  • التأمل: من الوسائل الفعالة حيث يعمل على استرخاء الجسم وضبط النفس إضافة إلى تدريب الذهن، كما يلجأ البعض إلى استخدام التنويم المغناطيسي للحد من تأثير التخلص من النيكوتين في الجسم.
  • الماء: يصف البعض الماء أنه مذيب طبيعي للسموم في الجسم حيث يعمل على التخلص من النيكوتين السام الذي يصعب خروجه ويقلل من تأثير التبغ والنيكوتين في الجسم.

أدوية تساعد في التخلص من التدخين

يلجأ الأطباء إلى وصف بعض الأدوية التي تقلل من تأثير الأعراض الإنسحابية وتتمثل هذه الأدوية في التالي:

  • بدائل النيكوتينتعمل على تعويض الجسم عن النيكوتين كما أكد البعض أنها من الطرق الآمنة والفعالة وتتوفر في أشكال متعددة مثل لبان النيكوتين ولصقات النيكوتين وغيرها الكثير.
  • دواء الفارينيكلين: أكدت الدراسات أنه من أكثر الأدوية الفعالة للإقلاع عن التدخين حيث يعطي تأثير مشابه لتأثير النيكوتين لكنه يحتاج إلى وقت طويل ليتمكن من تحقيق النتيجة المرجوة.
  • دواء بوبروبيون: هو أحد مضادات الاكتئاب التي يوصي بها بعض الأطباء مع مراعاة البدء في استخدامه قبل أسبوع من موعد التخلص من التدخين حيث يعمل على تقليل الرغبة في التدخين.
  • دواء النورتريبتيلين: يعد من الأدوية المضادة للاكتئاب ويقلل من تأثير الأعراض الانسحابية وينبغي استخدامه تحت إشراف الطبيب حيث يقوم بعمل برنامج يقلل من الجرعات بشكل تدريجي حتى إيقافه.
  • دواء الكلونيدين: يعد من الأدوية التي تستخدم في علاج ضغط الدم مع مراعاة استخدامه تحت إشراف الطبيب حيث تقلل الجرعات تدريجي وذلك لتجنب حدوث أي ضرر نتيجة التوقف المفاجئ.

العلاج ببدائل النيكوتين

أكد الكثيرون أنها تمد الجسم بالنيكوتين بدون المواد الكيميائية وتتعدد أشكال بدائل النيكوتين، منها:

  • لبان النيكوتين: حيث يعمل على امتصاص الخلايا الحاملة للنيكوتين في الفم مع ضرورة مضغها ببطء ثم توضع بين الخد والفم وتستغرق مدة مضغها حوالي نصف ساعة.
  • أقراص مص النيكوتين: تشبه لبان النيكوتين كما تتوفر في جرعتين هما 2 ملغ و4 ملغ حيث يتم اختيار الجرعة المناسبة وفقًا لمعدل التدخين مع مراعاة عدم بلع أو مضغ الأقراص.
  • لصقات النيكوتين: تقوم بإفراز كمية قليلة من النيكوتين بشكل يومي وتعتمد الجرعة على وزن الجسم والمعدل اليومي لاستخدام السجائر ويفضل استخدام الجرعات التي تحتوي على نسبة عالية من النيكوتين في البداية.

أشكال أخرى من بدائل النيكوتين

توجد العديد من أشكال بدائل النيكوتين التي يوصي بها الأطباء وتتمثل في:

  • جهاز استنشاق النيكوتين: تتمثل فكرة عمله في مد الجسم بكمية قليلة من النيكوتين مع مراعاة وضعه في الفم وحبس النيكوتين فترة قصيرة، ينبغي استخدامه تحت إشراف الطبيب.
  • بخاخ الأنف النيكوتيني: يستخدم عن طريق الأنف وهي طريقة سريعة المفعول لإيصال كمية صغيرة من النيكوتين للجسم من خلال خلايا الأنف، ينبغي استخدامها بإشراف من الطبيب.

 

مضاعفات الاستمرار بالتدخين

السبب الأساسي لمحاولة البعض الإقلاع عن التدخين هو تجنب المضاعفات ومخاطر التدخين التي تتمثل في:

  • الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي: يسبب التدخين الكثير من الأمراض في الجهاز التنفسي مثل انتفاخ الرئتين، ضيق التنفس التهاب القصبة الهوائية، التهاب الرئتين وغيرها الكثير.
  • الإصابة بالأمراض السرطانية: يتعرض المدخن للإصابة بالعديد من الأمراض السرطانية مثل سرطان الرئة والفم وسرطان الحنجرة وسرطان البنكرياس وسرطان الدم إضافة إلى سرطان المثانة.
  • الإصابة بضيق في الأوعية الدموية: حيث ينتج عنه مخاطر كثيرة مثل زيادة التعرض لنوبات القلب والسكتات الدماغية وقرحة المعدة إضافة إلى العجز الجنسي للرجال.
  • التأثير على المظهر العام للإنسان: يحدث التدخين تأثيرات كثيرة على الإنسان تتمثل في تغير لون الجلد والأظافر والأسنان  إضافة إلى الرائحة الكريهة للمدخن المتواجدة في الملابس وفي الفم.

في نهاية مقال طرق التخلص من التدخين حيث تم توضيح العديد من الطرق الفعالة التي أثبتت نجاحها في الإقلاع عن التدخين وعرض منهج القواعد الخمسة الصادر من المعهد الوطني للسرطان، مع توضيح طرق التخلص من التدخين  بالأعشاب والأدوية المختلفة وعرض بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في تحقيق ذلك، مع ذكر مضاعفات الإقلاع عن التدخين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى