طب وصحة

طرق علاج جفاف الفم

طرق علاج جفاف الفم

إذا ظهرت عليك أكثر من عرض من الأعراض السابقة فاذهب مباشرة إلى طبيب الأسنان أو استشاري أمراض الفم والحلق وذلك لأن علاج الالتهابات الناتجة عن الجفاف يكمن في علاج المشكلة من منبعها عن طريق علاج الأزمات التي تؤدي إلى تفاقم مشكلات الفم وجفافه.

ويعتمد العلاج على حل سبب المشكلة، لذلك سيحاول طبيب الأسنان أو الطبيب تحديد سبب جفاف الفم، سواء كان عن طريق الأدوية، قد يقوم الطبيب بتغيير الدواء أو ضبط الجرعة.

أما إذا كانت المشكلة في الغدد خاصة على مستوى الغدد اللعابية في حال كانت لا تؤدي وظيفتها بشكل صحيح ولكن لا يزال بإمكانها إنتاج بعض اللعاب، فقد يعطي الطبيب بعض الأدوية التي تساعد الغدد على العمل بشكل أفضل.

وقد يقترح عليك الطبيب المعالج استخدام اللعاب الاصطناعي للحفاظ على رطوبة فمك.

سبل الوقاية من جفاف الفم

  • شرب الماء أو المشروبات الخالية من السكر.
  • تجنب المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة والشاي وبعض المشروبات الغازية، لأن الكافيين يفاقم من مشكلات جفاف الفم.
  • التنفس من الأنف وليس الفم.
  • تجنب التبغ والكحول.
  •  الابتعاد عن الأطعمة الحارة والمالحة والأطعمة الغنية بالسكر.
  • استخدام بعض المرطبات في الليل.
  • الحرص على صحة أسنانك فإذا كان لديك جفاف في الفم، عليك أن تقوم بشكل دوري بزيارة طبيب الأسنان مرتين في السنة على االأقل.
  • استخدام محلول فلورايد خاص يمكنك شطفه للمساعدة في الحفاظ على صحة الأسنان، ولكن ذلك يجب أن يتم تحت استشارة الطبيب المعالج حتى لا يتسبب المحلول في مشكلات أخرى لجسم الإنسان، حيث أن قلة إفراز اللعاب يُشكل بيئة مناسبة لتكاثر البكتيريا المسبب للتسوس.
  • مضغ العلكة الخالية من السكر، إذ تساعد على زيادة إفراز اللعاب وترطيب الفم، ولعل تفضيل العلكة الخالية من السكر، مهم جدا وبخاصة لتجنب تسوس الأسنان نتيجة وجود السكريات مدة كبيرة داخل الفم.
شاهد أيضاً:   تشخيص و علاج تمزق الأربطة

الحرص على اختيار معجون الأسنان بعناية، لان الغالبية العظمى من أصناف معجون الأسنان الموجودة في الأسواق تحتوي على مواد كيماوية تُسبب التهاب اللثة وأهمها سلفات الصوديوم، ومن ثم يجب الحرص على اختيار معجون أسنان طبيعي قدر المستطاع.

أسباب جفاف الفم

يصاب الإنسان بالجفاف عندما لا تعمل الغدد اللعابية بشكل صحيح وذلك نتيجة لعدة أسباب أهمها:

  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية: أهم أسباب ضعف الغدد اللعابية وتقليل اللعاب.
  • ارتفاع ضغط الدم: الأدوية المعالجة لارتفاع ضغط الدم والاكتئاب.
  • السكري: يؤثر بشكل مباشر على الغدد اللعابية.
  • فيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز”.
  • مرض باركنسون أو الشلل الأرتعاشي.
  •  العلاج الإشعاعي: تتضرر الغدد اللعابية إذا تعرضت للإشعاع أثناء علاج السرطان.
  • العلاج الكيماوي: يمكن لعقاقير السرطان أن تجعل اللعاب أكثر سمكا.
  • تلف الأعصاب: قد تؤدي الإصابة في الرأس أو الرقبة إلى تلف الأعصاب التي تحفز الغدد اللعابية على صنع اللعاب.
  • الإجهاد: يرتبط الفم الجاف بالإجهاد المستمر كما أن من الممكن أن يتسبب في مشاكل صحية خطيرة.

أعراض جفاف الفم

يؤدي حدوث الجفاف في الفم إلى ظهور مشاكل و أمراض على مستوى الأسنان، اللثة و الحنجرة و أيضا الشفاه؛ إليكم لائحة بما يحدث:

  • الشعور اللطيف والجاف في الفم.
  • صعوبة في المضغ أو البلع أو التذوق.
  • الشعور بحرقة في الفم.
  • الشعور بجفاف والتهابات في الحلق.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • حدوث تغيير في تسوس الأسنان.
  • ظهور بعض الإصابات وأمراض في اللثة تظهر عند التحدث وفي اللسان الفموي الجاف.
  • الإلتهاب المستمر للفم.
  • تشقق وجفاف الشفاه بشكل ملحوظ.
  • ظهور قرح شديدة في الفم.
  • انتشار العدوى الفطرية على جدار الفم واللثة واللسان.

ماسك الأرز اليابانى وصفة سحرية لتفتيح البشرة فى وقت قصير طريقة عمل قناع الأرز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى