طب وصحة

علاج الحازوقة المزمنة

علاج الحازوقة المزمنة

قد تختفي الحازوقة من تلقاء نفسها دون تدخل علاجي، ولكن عند الإصابة بالحازوقة المزمنة والتي تحدث بسبب وجود حالة مرضية كامنة، يتم علاجها عن طريق علاج هذه الحالة المرضية، ويوجد أيضًا العدي#1583; من العلاجات الأخرى والتي تشمل:

  • العلاج باستخدام الأدوية: هناك العديد من الأدوية كالباكلوفين Baclofen والكلوربرومازين Chlorpromazine والميتوكلوبراميد Metoclopramide تستخدم لعلاج الحازوقة المزمنة.
  • العمليات الجراحية: قد يقوم الطبيب جراحيًا بزرع جهاز يعمل على إرسال نبضات كهربائية لتحفيز العصب المبهم، وذلك لعلاج حالات الحازوقة المزمنة، كما قد يقوم الطبيب بحقن مخدر في العصب المتصل بعضلة الحجاب الحاجز لوقف الحازوقة.
  • تغيير نمط الحياة والعلاجات المنزلية: قد تساعد العلاجات المستخدمة في المنزل على علاج الحازوقة، ومن هذه العلاجات المنزلية: التنفس في كيس ورقي أو غسل الفم باستخدام ماء ثالج أو حبس النفس أو شرب رشفات من الماء البارد، كما قد يساعد تجنب المشروبات الغازية والأطعمة المتبلة وتجنب تناول كميات كبيرة من الطعام على شفاء الحازوقة المزمنة بشكل أسرع.
  • العلاجات البديلة: عندما لا يشفى الشخص من مرض الحازوقة المزمنة باستخدام العلاجات السابقة، فقد يتم استخدام العلاجات البديلة كالتنويم المغناطيسي أو العلاج باستخدام الإبر الصينية.

الوقاية من الحازوقة المزمنة

لا يوجد طريقة أكيدة للوقاية من حدوث الحازوقة المزمنة، ولكن تجنب العوامل والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالحازوقة يساعد على تقليل خطر حدوثها، ويعتقد الأطباء والمختصون أن اتباع بعض الطرق يقلل من خطر الإصابة، وهذه الطرق تشمل:

  • تجنب الإفراط في تناول الطعام.
  • تجنب المشروبات الغازية.
  • عدم شرب الكحول.
  • تجنب ردود الفعل العاطفية أو الجسدية.
  • حماية النفس من التغير المفاجئ في درجة الحرارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى