اسلامالحياة والمجتمع

علاج الوسواس القهري بدون ادوية

هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون ادوية؟، حيث يعرف اضطراب الوسواس القهري على أنه أحد الأمراض النفسية تتسم بمعاناة الشخص من الأفكار الوسواسية، والتي تستحوذ على عقله، ويتم تكرارها مرارًا وتكرارًا، وفي هذا المقال عبر موقعي ستتم الإجابة حول التساؤل المطروح، والتطرق كذلك إلى التعريف باضطراب الوسواس القهري، وبيان الأسباب التي تؤدي إليه، والأعراض التي تنتج عنه.

 

اضطراب الوسواس القهري

اضطراب الوسواس القهري هو نوع من اضطرابات القلق التي تجعل الشخص المصاب يفكر في الأفكار والمخاوف التي تدفعه إلى التفكير فيها باستمرار ، مما يؤدي إلى ممارسة بعض السلوكيات المتكررة ، مثل تكرار غسل اليدين وتكرار فحص الأشياء، ويمكن أن تتداخل هذه السلوكيات بشكل كبير مع أنشطة الشخص اليومية، والتفاعلات الاجتماعية، على الرغم من أن العديد من الأشخاص لديهم أفكار متكررة حول شيء ما، فإن هذه الأفكار عادة لا تؤثر على حياتهم، وعلى العكس من ذلك بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري فإن هذه الأفكار هي سلوكيات مستمرة وغير مرغوب فيها لديهم، وإذا لم يتم إجراؤها عمليًا فقد تسبب القلق والضيق الشديد للمريض، مما يؤثر على حياة المريض وصحته، والقدرة على أداء المهام اليومية.

علاج الوسواس القهري بدون ادوية

يعد العلاج السلوكي المعرفي هو أفضل خيار علاجي لمرض الوسواس القهري بدون أدوية، والذي يؤدي الخضوع إليه في علاج حالات الوسواس القهري بشكل نهائي، أو التخفيف من أعراضها بشكل كبير، ويستخدم العلاج السلوكي بنجاح كعلاج للعديد من المشكلات النفسية، وهذا يشمل اضطراب الوسواس القهري والاضطرابات النفسية الأخرى مثل: اضطراب الذعر واضطراب ما بعد الصدمة والرهاب الاجتماعي، وهو شكل من أشكال العلاج النفسي اللفظي ولكنه على عكس العلاجات الكلامية الأخرى فهو أكثر تنظيماً وشخصيًا حول الأفراد. ويشمل العلاج السلوكي للوسواس القهري نوعين من العلاج، وهما كالتالي:

شاهد أيضاً:   مجموعة من نصائح دينية مهمة

التعرّض ومنع والاستجابة

أثناء العلاج بالتعرض ومنع الاستجابة يقوم اختصاصي الصحة النفسية في العلاج المعرفي السلوكي بإجراء سلسلة من جلسات التعرض للرقابة وعدم الاستجابة مع المريض المصاب بالوسواس القهري، و خلال هذه الجلسات يقوم المعالج بتعريض الشخص تدريجيًا للمواقف التي تؤدي إلى الهواجس لديه، وبمرور الوقت يتعلم الشخص الاستجابة لهذا الوساوس بشكل مختلف، مما يؤدي بدوره إلى انخفاض وتيرة هذه الهواجس والإكراه في الخضوع لها، وغالبًا ما تصبح أعراض اضطراب الوسواس القهري خفيفة جدًا بحيث يسهل تجاهلها، وفي بعض الأحيان يمكن أن تختفي.

الخطوة الأولى في هذا العلاج يقوم الشخص المصاب بالوسواس القهري بتزويد المعالج بوصف دقيق للهواجس التي يعاني منها، واضطراب الوسواس القهري الذي يعاني منه، وتكون هذه الهواجس مرتبة من الأقل صعوبة إلى الأكثر صعوبة، ثم يُبدأ بأسهل الأعراض، حيث يقوم المعالج بتعريض الشخص لتحديات معينة تضعه في مواقف تؤدي إلى وساوسه، وخلال هذه التعرّضات يجب على الشخص تجنب السلوكيات القهرية لفترات طويلة، وهو ما يعرف بمنع الاستجابة، ومن خلال التعريض المتكرر قد يدرك الشخص المصاب باضطراب الوسواس القهري أنه عندما يتجنب ممارسة الوسواس القهري يزداد قلقه مؤقتًا ويصل إلى الحد الأقصى ثم ينخفض.

في المواقف التي يبدو فيها من الصعب خلق الموقف الفعلي الذي يؤدي إلى السلوك القهري؛ يستخدم المعالجون التصورات والتسجيلات التي تزيد من مستويات القلق لتطبيق هذا العلاج، وعندما تتكرر التعرّضات العلاجية بمرور الوقت يؤدي ذلك إلى أن يصبح القلق المرتبط بالحالة قليلاً أو يتلاشى تمامًا ، ثم يتم وضع المريض في تحدٍ جديد من خلال تعرّض أكثر ليكون قادرًا على التحكم في أفعاله، ويؤدي العلاج الفعال إلى حالة التعوّد أو الإدمان، مما يعني أن المريض يعتاد على عدم حدوث أي شيء سيئ عند التوقف عن معالجة هواجسه، وعلى سبيل المثال إذا كان الشخص مهووسًا بالجراثيم، فيمكن للطبيب النفسي أن يشجعه على لمس سطح المكتب الذي يعتقد أنه ملوث ثم ينتظر وقتًا أطول ليغسل يديه، وبمرور الوقت يتيح له هذا التعرض التدريجي والاستجابة المتأخرة تعلم كيفية التصرف بشكل مختلف مع الخوف والهواجس بشأن الجراثيم، مما يؤدي بدوره إلى انخفاض في وتيرة وشدة الهاجس لدى المريض.

شاهد أيضاً:   ما جملة التهنئة التي تقال لمن أدى فريضة الحج

العلاج المعرفي

هو طريقة ثانية من العلاج السلوكي لعلاج اضطراب الوسواس القهري بدون أدوية، حيث يساعد هذا العلاج المريض على تحديد وتغيير أنماط التفكير التي تسبب القلق أو الضيق أو السلوك السلبي لديه، ومن خلال هذا العلاج يُطلب من المريض تحديد أفكاره، وسيتم تعليم المريض بديلاً أكثر ملاءمة لتفكيره الحالي مثل التحدث عن النفس، وتعليمه كيفية فصل نفسه عن الوسواس القهري وتحليل الاحتمالات الواقعية لهواجسه، وفي الحالات الشديدة من الوسواس القهري قد يحتاج بعض الأشخاص إلى جلسات أكثر تواترًا أو علاجًا أكثر في مرافق الصحة النفسية، وتجدر الإشارة إلى أنّ العلاج المعرفي الصحيح والمناسب والملائم ساعد الآلاف من الأشخاص في السيطرة على الوسواس القهري، كما أظهرت بعض الدراسات أن أكثر من 85٪ ممن يعانون من الوسواس القهري وقاموا بالخضوع للعلاج المعرفي حدث لديهم انخفاض كبير في أعراض الوسواس القهري.

أسباب اضطراب الوسواس القهري

لا يزال السبب الجذري لاضطراب الوسواس القهري غير مفهوم وغير واضح تمامًا، لكن بعض النظريات حاولت تفسير سبب الوسواس القهري بالعديد من العوامل والأسباب، وهي كما يلي:

  • الأسباب البيولوجية: يمكن أن يؤدي الوسواس القهري تحدث نتيجة لبعض التغييرات في الوظائف الطبيعية للجسم ؛ كيف يعمل الدماغ.
  • الوراثة: قد يبدو الوسواس القهري وراثيًا، لكن الجينات المسؤولة عنه لا تزال غير معروفة.
  • العوامل البيئية: مثل بعض أنواع العدوى التي تسبب اضطراب الوسواس القهري.
  • تاريخ العائلة: حيث أنّ وجود الوسواس القهري لدى أحد الوالدين أو الأشقاء يزيد من خطر الإصابة به.
  • أحداث الحياة المجهدة التعرض لحدث صادم أو مرهق: مثل وفاة أحد أفراد الأسرة المقربين.
  • اضطرابات الصحة النفسية الأخرى: مثل اضطرابات القلق والاكتئاب أو تعاطي المخدرات.

أعراض اضطراب الوسواس القهري

يبدأ اضطراب الوسواس القهري في سن البلوغ وتبدأ أعراضه تدريجيًا وتميل إلى التفاوت في شدتها طوال الحياة ، ويمكن أن تزداد حدة الأعراض عادة عندما يكون المريض تحت ضغط أكبر والأعراض من اضطراب الوسواس القهري تدور حول الوساوس والأفكار القهرية التي تتحكم في تصرفات المريض وتسبب الضيق إذا حاولوا ذلك. المريض يتجنبها ولا يفعلها ويؤدي إلى القلق ومن أهم أعراض اضطراب الوسواس القهري:

  • الهواجس: تتكرر الوسواس القهرية والأفكار المستمرة غير المرغوب فيها، وتسبب الضيق والقلق لدى المريض، ومن الأمثلة عليها ما يلي:
  • الخوف من الملوثات أو الأوساخ؛ مثل الخوف من لمس الآخرين والأشياء.
  • الحاجة المستمرة إلى أن يكون كل شيء منظمًا ومتناسقًا.
  • أفكار عدوانية ومرعبة حول إيذاء النفس أو الآخرين.
  • التردد والشك المستمر في بعض الأشياء؛ مثل الشك حول ما إذا كان تمّ إغلاق الباب أم لا.
  • أعراض السلوك القهري: يبدو أن المريض مضطر لأداء بعض التصرفات والسلوكيات التي تهدف إلى تقليل أو منع القلق المتعلق بالوساوس، ومع ذلك، فإن تنفيذ هذه الأفعال القهرية لا يجلب السعادة ويمكن أن يوفر راحة مؤقتة من القلق لدى المريض، ومن هذه السلوكيات القهرية: غسل اليدين بشكل متكرر، والتحقق من أمر ما أكثر من مرة مثل إن كان الباب قد تمّ إغلاقه أم لا، وعد الأشياء بشكل متكرر ومستمر.
شاهد أيضاً:   من اول من استلم الحجر الاسود من الائمه

وختامًا، تمّ في هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون ادوية ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى التعريف باضطراب الوسواس القهري، وبيان الأسباب التي تؤدي إليه، والأعراض التي تنتج عنه.

المراجع

What Is Obsessive-Compulsive Disorder
What is Cognitive Behavioural Therapy (CBT)
Cognitive Behavior Therapy
How Do I Know if I Have OCD
Obsessive-compulsive disorder (OCD)

علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية, علاج الوسواس القهري بدون ادوية
زر الذهاب إلى الأعلى