طب وصحة

علاج سريع للحساسية والحكة

علاج سريع للحساسية والحكة

يبحث الكثير من الناس عن علاج سريع للحساسية والحكة ومن أهم هذه العلاجات ما يلي:

  • استخدام مكعبات الثلج حيث أن الثلج يعمل على تقليل الحساسية والالتهاب والحكة كما أنه يقلل من التورم والاحمرار، ويتم ذلك عن طريق تطبيق مكعبات الثلج على المنطقة المصابة أو وضع قطعة الثلج في قطعة من القماش وتدليك المنطقة بها.
  • استخدام الكريمات أو الغسولات التي تعمل على تقليل الحكة والحساسية الجلدية مثل الكريمات التي تحتوي على الكورتيزون وكذلك الكريمات أو الغسولات الملطفة للجلد.
  • الاستحمام بالماء الفاتر وتجنب حكة وهرش الجلد.
  • تطبيق هلام الصبار أو صودا الخبز على المنطقة المصابة بالحكة والحساسية.
  • تجنب المستحضرات التجميلية أو مستحضرات العناية التي تسبب تهيج وحكة للجلد.

علاج حساسية الجلد بالأعشاب

يوجد العديد من الأعشاب والمواد الطبيعية التي يمكن أن تساعد في علاج الحكة والحساسية الجلدية بفعالية وفي السطور التالية سوف نتحدث عن أهم هذه المواد الطبيعية والأعشاب بشئٍ من التفصيل.

زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند من أفضل العلاجات التي تستخدم في علاج الحكة والحساسية الجلدية حيث أنه يحتوي على عناصر ملطفة ومرطبة للجلد تقلل من جفاف الجلد كما أنه يقلل من احمرار الجلد والالتهاب كما أنه يترك الجلد رطبًا، يمكن استخدام زيت جوز الهند وحده على الجلد أو خلطه مع أي نوع زيت آخر مثل زيت الزيتون أو زيت الجوجوبا أو زيت الخزامى.

الزنجبيل

يمكن استخدام الزنجبيل لعلاج حكة وحساسية الجلد بنجاح حيث أن الزيت الذي يحتوي عليه الزنجبيل فعال في تقليل حكة واحمرار الجلد بشكل كبير، كما أن له خصائص مطهرة تساعد في التخلص من البكتيريا والفيروسات والفطريات التي تصيب الجلد.

الصبار

يساعد الجيل المستخرج من الصبار علاج فعال للعديد من الأمراض التي تصيب الجلد مثل الطفح الجلدي والصدفية والأكزيما كما أنه يقلل من الحكة والحساسية التي تصيب الجلد كما أن جيل الصبار له العديد من الخصائص المطهرة التي تخلص الجلد من البكتيريا والفيروسات والفطريات التي يمكن أن تسبب الحكة.

البابونج

يعتبر البابونج من المواد الملطفة للبشرة والتي تساعد في تخفيف الحكة والحساسية الجلدية بشكل كبير كما أن البابونج يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات كما أنه يحتوي على مواد مطهرة تساعد في القضاء على البكتيريا والفيروسات والفطريات التي يمكن أن تسبب الحكة والحساسية.

الخيار

يعرف الخيار وخاصةً الخيار البارد بخصائصه المضادة للالتهابات والملطفة للجلد والتي تقلل من الحكة والحساسية الجلدية، ويفضل أن يتم طحن الخيار البارد وتطبيقه على الجلد لمدة ربع ساعة ثم يتم شطفه بالماء البارد.

زيت الزيتون

زيت الزيتون أيضًا من أفضل الخيارات التي يمكن اللجوء إليها لعلاج الحساسية والحكة حيث أنه يحتوي على مواد ملطفة ومهدئة للجلد كما أنه يعمل على ترطيب الجلد بشكل عام وتقليل الجفاف وعلاجه، زيت الزيتون أيضًا فعال في تقليل الالتهابات و الاحمرار.

العلاج الطبي لحساسية الجلد

يوجد بعض العلاجات الطبية التي يمكن اللجوء إليها لعلاج الحساسية والحكة ومن أهم هذه العلاجات ما يلي:

  • استخدام الكريمات والمراهم التي تحتوي على مادة الكورتيزون لأنها تساعد على تقليل الالتهابات بشكل كبير.
  • تناول أدوية الحساسية التي يتم أخذها عن طريق الفم والتي تكون متاحة دون وصفة طبية.
  • استخدام المرطبات اليومية على الجلد ولكن يجب أن تكون خالية من العطور.
  •  استخدام الغسولات الملطفة للجلد و كذلك الغسولات التي تحتوي على مادة الكورتيزون.
  • تطبيق مضادات الهيستامين الموضعية على المنطقة المصابة بالحكة والالتهاب بدلاً من تناول أدوية الحساسية الفموية.

علاج حساسية الوجه

يمكن أن تساعد بعض المواد الطبيعية في التقليل من حساسية الوجه بشكل فعال ومن أهم هذه المواد ما يلي:

  • الحليب البارد.
  • الخيار.
  • زيت جوز الهند.
  • زيت الزيتون.
  • الشوفان.
  • الصبار.
  • مكعبات الثلج.
  • العسل.
  • زيت الكافور.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

يجب اتباع نمط حياة سليم واتباع بعض النصائح للتغلب على حساسية وحكة الجلد بقدر المستطاع ومن أهم هذه النصائح ما يلي:

  • شرب كمية وفيرة من الماء.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف الغذائية المفيدة مثل الفواكه والخضروات.
  • علاج الأمراض الكامنة التي تسبب الحساسية والحكة مثل مرض السكر وأمراض الدم واضطرابات الغدة الدرقية.
  • علاج الأمراض الجلدية التي تسبب الحكة مثل الطفح الجلدي والصدفية والأكزيما.
  • الاستحمام بالماء الفاتر.
  • استخدام المرطبات المناسبة لنوع البشرة بشكل يومي.
  • تجنب المواد ومستحضرات العناية ومستحضرات التجميل التي تسبب الحكة والحساسية الجلدية.
  • تجنب حك الجلد وإصابات الجلد مثل الخدوش والحروق والجروح.
  • الحصول على القسط الكافي من النوم والراحة.
  • تجنب التوتر والضغط النفسي والإجهاد والقلق بقدر المستطاع.
زر الذهاب إلى الأعلى