تعليم

علامة التنصيص في اللغة العربية ومواضع استخدامها

علامة التنصيص في اللغة العربية ومواضع استخدامها، التي تعتبر واحدة من علامات الترقيم المتنوعة، والتي يتم استخدامها بشكل كبير في الأنظمة الكتابية المتنوعة مثل الأدبية، والعلمية، والفنية، كما يمكن من خلالها نقل مجموعه من الكلام أو الخطابات التي يتم نقلها عن احد الأشخاص ونسبها إليه، ويتم استخدامها في العديد من المواضع المختلفة، وهذا ما يتم التعرف عليه في هذا المقال عبر موقعي.

 

علامة التنصيص

هي أحد علامات الترقيم التي يتم استخدامها عند كتابة كلام تم اقتباسه نصًا وحرفًا من أحد الأشخاص الآخرين، ويرمز له بالرمز ، » »، ()، “، ويطلق عليها أيضًا اسم علامة الاقتباس، ومثال على ذلك كلمة عن عباس محمود العقاد حين قال “التواضع نفاق مرذول، إذا أخفيت به ما لا يخفى من حسناتك توسلًا إلى كسب الثناء  “.

 

فائدة علامة التنصيص

لعلامة التنصيص العديد من الفوائد التي يجعلها مهمة في اللغة العربية، ومن أبرز تلك الفوائد ما سيتم عرضه في النقاط التالية وهي:

التميز في الحوار بين حديث شخص وشخص آخر في نفس الوقت.

التميز من خلاله بين الكلام الذي تم أخذه عن شخص أخر، وعن بقية الكلام المكتوب.

 

مواضع استخدام علامة التنصيص

تستخدم علامة التنصيص في العديد من المواضيع المختلفة والمتنوعة، ومن أبرز تلك المواضيع ما يلي:

الأحاديث اللفظية والمناقشات الصوتية: التي يتم من خلالها التعبير عن هدف معين.

العناوين المائلة: وذلك من اجل أن تكون متناسقة مع النص أو المنشور مثل عناوين الفصول، وعناوين المجلة، وعناوين المقالات الصحفية، وما إلى ذلك.

النصوص والأحاديث المقتبسة والآيات القرآنية: مثل الأحاديث النبوية المقتبسة من الرسول صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضاً:   ماذا قيل في حرف الحاء

الأمثال النثرية أو الشعرية: والأقوال التابعة للحكماء و الفلاسفة.

 

أمثلة على علامة التنصيص

هناك العديد من الأمثلة التي يتم من خلالها استخدام علامة التنصيص وفيما يلي سيتم عرض أمثلة لذلك وهي:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “كلمتان خفيفتان على اللسان سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم”.

قال تعالى:”قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ”.

يقول: «أنا قادمٌ فورًا». «كلا»، نطق الصَّوت في الطَّرف الآخر: «توجَّه مباشرةً إلى المُستشفى، أعتقدُ أنَّنا نقابل معضلة أخرى».

قول عبد الله بن عمرو، المقلب بالعرجي: على أني سأنشد عند بيعي “أضاعوني وأي فتى أضاعوا”فهي مقتبسة من مقامات الحريري

مقولة عمر بن الخطاب “متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا”.

قول الأب لابنه “لا تسرف في استخدام الماء”.

البيت الشعري أحمد شوقي “وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتني إليه في الخلد نفسي”.

وبهذا نكون قد تعرفنا على علامة التنصيص في اللغة العربية ومواضع استخدامها، التي تعتبر واحدة من علامات الترقيم الهامة ويطلق عليها أيضًا اسم علامة الاقتباس، والتي يتم استخدامها في العديد من المواضيع المتنوعة والمختلفة مثل الآيات القرآنية والأحاديث الدينية المقتبسة، أو الأمثال النثرية والأبيات الشعرية، إضافة إلى أقوال الحكماء والفلاسفة.

زر الذهاب إلى الأعلى