صحة الطفل

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل ، الرضاعة الطبيعية هي الحل الأمثل لتغذية الرضيع وتحسين صحته وحمايته من أي مشكلة صحية سواء على المدى القصير أو الطويل. كما أن الرضاعة الطبيعية عملية إلهية تلعب دورها في توطيد العلاقة بين الأم وطفلها. يشعر كل من الأم والطفل بالحب والعاطفة. لذلك ، توصي منظمة الصحة العالمية جميع الأمهات بالرضاعة الطبيعية ، بالنظر إلى الفوائد العديدة والمتعددة لكليهما. من خلال هذا المقال سنتعرف معكم عبر موقعي على أهم فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل.

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل

حليب الأم هو كل شيء للرضيع ، فهو يمثل طعامه وشرابه منذ ولادته وخلال الأشهر الأولى من حياته ومن أهم فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل:

1- الرضاعة لتقوية مناعة الطفل

من أهم فوائد الرضاعة الطبيعية تحسين وظائف جهاز المناعة لدى الطفل بشكل كبير ، حيث تساعده على مقاومة الأمراض الجرثومية الفيروسية والخطيرة التي تخترق جسم الطفل ، وتسبب له الكثير من الأضرار الجسدية الكبيرة. كما تساعد الرضاعة الطبيعية الجهاز المناعي على أداء دوره بفعالية وتحفيزه في مكافحة الأمراض ومنع انتقال العدوى. وذلك لأن حليب الأم يحتوي على نسبة كبيرة جدًا من المركبات الغذائية الخاصة التي لا تتوفر في أي زجاجات أخرى من الحليب الاصطناعي.

 

2- الرضاعة لتحفيز ذكاء الطفل

من أهم فوائد الرضاعة الطبيعية للرضيع خلال السنوات الأولى من حياته أنها تنشط ذكاء الطفل بنسبة كبيرة ، وتساعد على تعزيز وظائف المخ وتقوية الذاكرة. أثبتت العديد من الدراسات العلمية الحديثة أن الرضاعة الطبيعية ترتبط ارتباطًا وثيقًا بمعدلات الذكاء المرتفعة لدى الأطفال ، نظرًا لدور الرضاعة الطبيعية في تعزيز أعضاء الطفل البصرية والسمعية ، بناءً على القرب الجسدي وملامسة الجلد والتواصل البصري مع والدته أثناء الرضاعة الطبيعية ، مما يؤدي إلى يساعد الطفل على زيادة احساسه بأمان.

شاهد أيضاً:   أعراض القلق عند الأطفال الأقل وضوحا

3- الرضاعة الطبيعية لحماية الطفل من الأمراض

فوائد الرضاعة الطبيعية واستهلاك حليب الأم للطفل هي حمايته من التعرض لمخاطر الأمراض الصحية المزمنة. يحمي حليب الأم الطفل من الأمراض السرطانية الخطيرة ، لاحتوائه على مستويات عالية جدًا من المركبات الكيميائية الطبيعية ومضادات الأكسدة التي تلعب دورًا في محاربة السرطانات مدى الحياة. تساهم الرضاعة الطبيعية في الحد من مخاطر إصابة الطفل بأمراض القلب والأوعية الدموية وتصلب الشرايين.

فوائد الرضاعة للأم

تفيد الرضاعة الطفل بشكل كبير وتعتبر الغذاء الشامل للطفل منذ ولادته وحتى السنوات الأولى من عمره. كما تكمن فوائده في الأم ، ومن أهمها:

 

1- الوقاية من سرطان الثدي والمبيض

من أبرز الفوائد الصحية التي تفيد الأم من الرضاعة الطبيعية بعد الولادة أنها تساعدها بشكل كبير في حمايتها من التعرض لمخاطر سرطان الثدي والمبيض ، لأن جسم المرأة أثناء فترة الرضاعة يفرز ما يلي: القليل من الإستروجين ، وهو أحد الأسباب النشطة للسرطان عند النساء. .

2- تقلص الرحم وفقدان الوزن

تفيد الرضاعة الأم بعد الولادة بتقليص حجم الرحم وإعادته إلى وضعه الطبيعي بفضل ارتفاع هرمون الأوكسيتوسين خلال فترة الرضاعة. بالإضافة إلى ذلك ، تعتبر الرضاعة الطبيعية من المحفزات الطبيعية لفقدان الوزن والتخلص من السعرات الحرارية الزائدة التي تكتسبينها. النساء أثناء الحمل.

 

3- الحماية من هشاشة العظام وأمراض القلب

الرضاعة الطبيعية تحمي الأم بشكل كبير من هشاشة العظام وهشاشة العظام. يقلل من إحساس المرأة بآلام العظام والمفاصل التي تتعرض لها بعد الولادة ، ويعمل على تقوية عضلات المفاصل وعضلات الرحم والحوض من جديد. تقلل الرضاعة الطبيعية من خطر إصابة المرأة بأمراض القلب والأوعية الدموية على مدار حياتها ، كما تمنعها من الإصابة بالسمنة المفرطة.

شاهد أيضاً:   تغيرات الشهر الخامس من الحمل للأم والجنين