تغذية

فوائد الكركم مع الحليب

فوائد الكركم مع الحليب كمشروب غني بمضادات الأكسدة

تعتبر مادة الكوركومين إحدى مضادات الأكسدة الموجودة بشكل أساسي في الكركم، مما يجعل مشروب الكركم مع الحليب خياراً غنياً لمحاربة تلف الخلايا والوقاية من الأمراض والالتهابات، كما يساهم هذا المشروب في الحفاظ على الوظائف الطبيعية لخلايا الجسم.

فوائد الكركم مع الحليب للوقاية من الأمراض المزمنة

تساهم الالتهابات المزمنة بشكل كبير في زيادة احتمالية الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السرطان، ومتلازمة الأيض، وأمراض القلب، والزهايمر.

تعتبر مادة الكوركومين إحدى مضادات الإلتهابات الفعالة، لذلك فإن تناول مشروب الكركم مع الحليب يساهم في الوقاية من الأمراض المزمنة، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والتهاب المفاصل التنكسي.

كما أشارت دراسة أجريت في الهند عام 2012 على عينة مكونة من 45 شخص يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي أن تناول قرابة 500 مليغرام من مادة الكوركومين يومياً يساهم في تقليل ألم المفاصل بشكل يفوق تناول 50 غراماً من إحدى أدوية المفاصل.

فوائد الكركم مع الحليب للحفاظ على صحة الدماغ ووقايته من الأمراض

يسبب انخفاض مستويات عامل التغذية العصبي الدماغي في حدوث اختلالات في الدماغ تتمثل بالإصابة بمرض الزهايمر، ومن هنا تتضح فوائد الكركم مع الحليب كونه يرفع هذا المشروب مستويات عامل التغذية العصبي الدماغي المسؤول عن استدامة نمو خلايا الدماغ، وذلك باحتوائه على مادة الكوركومين.

فوائد الكركم مع الحليب لتحسين المزاج والوقاية من الإصابة في الاكتئاب

تتمثل الإصابة بالاكتئاب بنقصان مستويات عامل التغذية العصبي الدماغي وهذا ما يوضح فوائد الكركم مع الحليب، حيث تساهم مادة الكوركومين في رفع مستويات عامل التغذية العصبي الدماغي، مما يساهم في تحسين المزاج والوقاية من الإصابة بالاكتئاب.

أشارت دراسة أجريت عام 2013 في الهند على عينة مكونة من 60 شخص ممن يعانون من الاكتئاب إلى فاعلية مادة الكوركومين، المادة الفعالة في الكركم، في تحسن حالة المصابين وتقليل شدة الأعراض. حيث عمدت هذه الدراسة إلى المقارنة بين مدى فاعلية أدوية الاكتئاب وبين الكركم في تقليل شدة الاكتئاب، إذ خلصت الدراسة إلى أن الكركم يماثل في فاعليته أدوية الاكتئاب كما أشارت الدراسة إلى زيادة فاعلية أدوية الاكتئاب عند تناولها بالتزامن مع الكركم.

فوائد الكركم مع الحليب في الوقاية من أمراض القلب

تتضح فوائد الكركم مع الحليب في الوقاية من أمراض القلب والحفاظ على صحته، وذلك بما تساهم به مادة الكوركومين التي تعتبر إحدى مضادات الالتهابات ومضادات الأكسدة في الحفاظ على البطانة الداخلية للأوعية الدموية، مما يساهم في الوقاية من الإصابة بأمراض القلب.

فوائد الكركم مع الحليب في محاربة السرطان

أشارت دراسة أجريت عام 2008 داخل مختبرات جامعة تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية إلى دور مادة الكوركومين في القضاء على الخلايا السرطانية وتثبيط انتشارها، وذلك من خلال دورها في تثبيط نمو الأوعية الدموية المغذية للخلايا السرطانية.

فوائد الكركم مع الحليب لتقوية جهاز المناعة

تتضح فوائد الكركم مع الحليب في تقوية جهاز المناعة ورفع قدرة الجسم على محاربة الأمراض والالتهابات الفطرية، والبكتيرية، والفيروسية، وذلك يعود لدور مادة الكوركومين كونها تعتبر إحدى مواد الأكسدة ومن ضمن مضادات البكتيريا، والفيروسات، والفطريات.

فوائد الكركم مع الحليب في تقليل عسر الهضم

تكمن فوائد الكركم مع الحليب في تقليل حالات عسر الهضم من خلال دور الكركم في زيادة إنتاج المادة الصفراوية بما نسبته 62%، المادة المسؤولة عن هضم الدهون، مما يساهم في تحسين عملية هضم الدهون وتقليل حالات عسر الهضم. كما يساهم الكركم في الحفاظ على سلامة عملية الهضم بشكل عام والوقاية من التطور السلبي لحالات التهاب القولون التقرحي).

فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على بنية قوية للعظام

يعتبر الحليب إحدى المصادر الغنية بالكالسيوم وفيتامين دال، وهذا ما يعزز فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على بنية قوية للعظام والوقاية من الإصابة بأمراض العظام. إذ يساهم شرب كوب من الكركم مع الحليب يومياً في الحفاظ على صحة العظام وتقليل الألم.

فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على صحة الكبد

تظهر فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على صحة الكبد، وذلك من خلال دور الكركم في الحفاظ على صحة وسلامة خلايا الكبد وتعزيز وظائف الكبد في إزالة السموم المتراكمة في الجسم.

فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على وظائف الكلى

تتضح فوائد الكركم مع الحليب في الحفاظ على وظائف الكلى المتمثلة بشكل أساسي في التخلص من السموم المتراكمة داخل الجسم. إذ يجدر التنويه إلى ضرورة تناول الكركم بكميات معتدلة لتجنب حدوث أية آثار سلبية بالأخص من قبل الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى.

فوائد الكركم مع الحليب في علاج الصداع

تسبب حالات الإحتقان وحالات التوتر في الإصابة بالصداع، ومن هنا تتضح فوائد الكركم مع الحليب في علاج الصداع، وذلك من خلال دور الكركم في التخلص من المخاط المتراكم، مما يساهم في علاج الصداع إضافة لدوره في علاج الصداع الناجم نتيجة لحالات التوتر.

زر الذهاب إلى الأعلى