تغذية

فوائد الملح الأسود المدهشة

فوائد يقدمها الملح الأسود

يختلف مذاق الملح الأسود (Himalayan black salt) عن الملح الأبيض التقليدي، وذلك يرجع لمحتواه من مركبات الكبريت التي تمنحه مذاقًا ورائحةً مميزةً، هذا فضلًا عن محتواه من المعادن كالكالسيوم، والحديد، والمغنسيوم، وهي السبب وراء لونه المختلف، ولكن تجدُر الإشارة إلى أن فوائده لا تختلف كثيرًا عن فوائد أنواع الملح الأخرى، ومنها ما يأتي:

  • قد يُخفف من حرقة المعدة: تحدث الحموضة بسبب ارتجاع الحامض المعدي، وقد يساعد تناوله على التخلص من الحموضة أو حرقة المعدة، إذ يقلل من ارتجاع المريء، ما يقلل بدوره من ارتجاع الحامض المعدي.
  • يساعد على تخفيف التشنج العضلي: يحتوي الملح الأسود على البوتاسيوم وهو من العناصر الضرورية التي تحتاجها العضلات للقيام بوظيفتها بطريقة طبيعية، ممّا يساعد على تخفيف التشنج العضلي.
  • تعزيز الهضم: قد يساعد الملح الأسود على تحفيز إنتاج العصارة الصفراوية في الكبد، ممّا يعزز بدوره عملية الهضم، وامتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون من الأمعاء الدقيقة، كما أن إضافة الملح الأسود لنظامكِ الغذائي قد تحدّ من تكوين الغازات وتقلل الشعور بالانتفاخ.
  • قد يُقلل احتباس الماء في الجسم: يحتوي الملح الأسود على نسبة أقل من الصوديوم مقارنةً بملح الطعام العادي، لذا فهو لا يسبب احتباس الماء بالجسم، ويُعدّ بديلًا مناسبًا لملح المائدة لمن يعانون من زيادة الوزن الناتج عن احتباس الماء أو من لديهم مشكلات بالكبد.
  • يساعد علىتنظيم ضغط الدم: لأنه يحتوي على نسبة أقل من الصوديوم كما ذكرنا في النقطة السابقة، لذا فإنّه لن يسبب ارتفاع ضغط الدم، شريطة تناوله بكميات معتدلة سنذكرها لاحقًا في المقال، كذلك فإن الملح الأسود له تأثيرٌ مسيّلٌ للدم، ممّا يساعد على تنظيم ضغط الدم، وقد يقي بدوره من الجلطات، ممّا يحافظ على صحة القلب.
شاهد أيضاً:   فوائد السمن البلدي

كيفية استخدام الملح الأسود

يتميز بمذاقه اللاذع قليلًا والمميز عن ملح الطعام العادي، لذا يُستخدم كبهار في المطبخ الهندي وعديد من المطابخ الآسيوية، ويمكن إضافته لعديد من الوصفات بحسب رغبتكِ، مثل السلطات والتتبيلات و الأطباق المالحة وغيرها، كما يمكن استخدامه لأغراض صحية، كما سنوضح في السطور التالية:

  • لتعزيز الهضم، يمكنكِ شرب كوب من الماء أو الحليب المضاف له ملعقة صغيرة من الملح الأسود على معدة فارغة في الصباح، إذ قد يساعد هذا المزيج أيضًا على الوقاية من الإمساك والتخلص من السموم في الجسم.
  • للعناية بالبشرة، يمكنكِ استخدامه في روتين العناية ببشرتكِ، وعمل مقشر طبيعي للجلد عن طريق خلط كميات متساوية من الملح الأسود وزيت جوز الهند، واستخدامه لتقشير بشرتكِ لإزالة خلايا الجلد الميت، والحفاظ على نعومة الجلد.
  • إضافة الملح الأسود لماء الاستحمام، مما قد يساعد على التخلص من التهاب المفاصل وأوجاع الجسم، والشد العضلي، كما قد يقلل من أعراض الإكزيما والطفح الجلدي.

هل توجد أضرار للملح الأسود؟ وما الكمية المسموحة منه؟

على الرغم من الفوائد الصحية المتعددة للملح الأسود، فإن الإفراط في تناوله قد يصاحبه عديدٌ من الآثار الجانبية، مثل الغثيان والقيء، لذا لا ينبغي أن تزيد كميته اليومية عن 6 غرام للأشخاص الأصحاء (ما يُعادل ملعقة طعام صغيرة تقريبًا)، و3.75 غرام للمصابين بارتفاع ضغط الدم (ما يُعادل 3/4 ملعقة طعام صغيرة تقريبًا)، وقد يؤدي تناوله بكميات كبيرة إلى بعض المشكلات الصحية، والتي تتضمّن ما يأتي:

  • حصوات الكلى: قد يؤدي الإكثار من تناول الملح الأسود باستمرار إلى تراكم الأملاح في الكلى، ورفع خطر تكوّن حصوات الكلى، والتي يصاحبها العديد من الأعراض، منها الألم وصعوبة التبول، وقد تحتاج للعلاج بالأدوية أو قد يصل الأمر للتدخل الجراحي.
  • خمول الغدة الدرقية: لا يسبب الملح الأسود خمول الغدة الدرقية مباشرةً، ولكن نظرًا لخلوّه من عنصر اليود، فقد يؤثر استخدامه بدلًا من ملح المائدة (والذي يكون عادةً مدعمًا باليود) في وظيفة الغدة الدرقية، والتي تحتاج عنصر اليود لإنتاج هرموناتها، لذا يُنصَح دائمًا باستخدام ملح المائدة المدعم باليود مع الملح الأسود أو إيجاد مصدر آخر لليود في نظامكِ الغذائي.
  • ارتفاع ضغط الدم: على الرغم من أنه يحتوي على نسبة أقل من الصوديوم مقارنةً بالملح الأبيض، فإن الإفراط في تناوله يؤدي إلى زيادة استهلاك الصوديوم، وما يصاحبه من ارتفاع في ضغط الدم.
  • احتمالية التسبب بمشاكل الأسنان: إذ يحتوي الملح الأسود على الفلورايد، والذي قد يؤدي التعرض المفرط له إلى ما يُعرَف بتسمم الأسنان بالفلورايد، وهي حالة يتراكم فيها الفلورايد على الأسنان ويسبب تشوهها واختلاف لونها عن اللون الطبيعي.
  • هشاشة العظام، فالإفراط في تناول الملح عامةً، منها الملح الأسود يزيد من كمية الكالسيوم التي يتخلّص منها الجسم، وهذا قد يؤثر على صحة العظام، ويرفع خطر الإصابة بالهشاشة، لذا ينبغي على الأشخاص المصابين بهشاشة العظام خاصةً الانتباه للكميات التي يتناولونها من كل أنواع الملح.
شاهد أيضاً:   فوائد قشر البرتقال المجفف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى