الرياضة

فوائد تمارين كيجل على الصحة

تعتبر تمارين كيجل من أشهر التمارين لفوائدها في الحفاظ على عضلات الجسم الداخلية والخارجية. تعمل تمرين كيجل على تحسين صحة عضلات قاع الحوض وتساهم في حماية الرجل من التعرض للعديد من المشاكل الصحية وخاصة سلس البول وضعف العضلات وتدلي الرحم والمهبل لدى النساء وتضخم البروستاتا عند الرجال وغيرها الكثير. تعتبر تمارين كيجل من أسهل التمارين التي لا تتطلب الكثير من الجهد ، وقد سميت على اسم الدكتور أرنولد كيجل الذي اكتشفها في أواخر عام 1984. في هذه المقالة سوف نناقش معك كيفية القيام بتمرين كيجل ، وما هي أهم الفوائد التي تعود على الجسم.

كيف يتم أداء تمارين كيجل؟

من أهم ميزات تمارين كيجل أنه يمكن القيام بها في أي مكان وفي أي وقت ، سواء كان ذلك في العمل أو في المنزل أو أثناء النوم أو الجلوس أو حتى أثناء القيادة. تتضمن ممارسة تمرين كيجل شد وإرخاء عضلات الحوض عدة مرات ، مثل إيقاف تدفق البول والسيطرة عليه أثناء التبول. شد عضلات الحوض لمدة خمس ثوانٍ ، ثم افردها مرة أخرى. تأكد من أن معدتك فارغة عند القيام بتمارين كيجل ، وتذكر إطالة الفترة بين تقلص العضلات والاسترخاء.

فوائد ممارسة تمارين كيجل

1- تمرين كيجل يعالج سرعة القذف عند الرجال

من أهم الفوائد الصحية لتمارين كيجل أنها تعتبر من أكثر العلاجات الطبيعية فاعلية للتخلص من مشكلة سرعة القذف التي يعاني منها الكثير من الرجال. لأنه يطيل العملية الجنسية بشكل كبير ، ويساعد أيضًا على زيادة الرغبة والنشوة لدى الرجال. كما أنه يعتبر من أفضل التمارين للرجال الذين يعانون من تضخم وألم البروستاتا نظرا لقدرته الممتازة على تقوية عضلات قاع الحوض ووظيفة الانتصاب عن طريق شد عضلات القضيب أثناء الجماع وإمداد القضيب بالدم. تعمل تمرين كيجل أيضًا على تقوية عضلات الخصيتين ورفعها وتحسين أدائها الوظيفي.

شاهد أيضاً:   نادي راتيوفارم أولم الألماني لكرة السلة

2- تمارين كيجل مفيدة أثناء الحمل وتسهل الولادة

تعتبر ممارسة تمرين كيجل من أفضل التمارين المناسبة للمرأة الحامل ، وذلك لسهولة استخدامها وقلة الجهد المبذول ، بالإضافة إلى دورها في تقوية عضلات الحوض والإحليل والمثانة ، وكذلك تقوية عضلات الجسم بشكل كبير. الرحم والمستقيم الحامل. تحل تمارين كيجل مشكلة سلس البول وعدم السيطرة على المثانة التي تتعرض لها المرأة أثناء الحمل نتيجة ضغط الجنين على الحوض والمثانة. بالإضافة إلى ذلك ، تساعد تمرين كيجل المرأة الحامل على التخلص من آلام الظهر والبطن التي تشعر بها أثناء الحمل بسبب زيادة وزن الجنين. تساهم تمارين كيجل أيضًا في تسهيل المخاض عن طريق تقوية عضلات الجسم لتحمل الألم الذي تعاني منه المرأة أثناء الولادة وبعدها.

3- تمارين كيجل لشد المهبل

من أكثر المشاكل شيوعًا التي تواجهها المرأة بعد الولادة المهبلية هو اتساع فتحة المهبل ، ولكن من خلال القيام بتمرين كيجل ، ستتخلص بسهولة من هذه المشكلة ، نظرًا للدور الرائع لتمارين كيجل في تضييق فتحة المهبل. المهبل وتعزيز وحماية صحة الرحم والمهبل التعرض لإجهاض ما بعد الولادة. كما أنه يعيد الرحم إلى وضعه الطبيعي بعد الولادة واستقرار الجهاز التناسلي للأنثى. لذلك فإن تمرين كيجل تدعم صحة الرحم وتقوي عضلاته.

4- تمرين كيجل يعمل على تحسين الصحة الجنسية للمرأة

تساعد تمارين كيجل السهلة والبسيطة على تحفيز القدرات الجنسية للمرأة بشكل كبير ، حيث إنها بدورها تقضي على مشاكل البرود الجنسي واللامبالاة الجنسية التي تعاني منها الكثير من النساء. كما تقلل تمرين كيجل من حجم الإفرازات عند النساء ، مما يؤدي إلى فقدان المتعة لها ولزوجها أثناء العلاقة الحميمة. بالإضافة إلى ذلك ، فهو يعتبر من أشهر العلاجات الطبيعية التي تخلص المرأة من أصوات المهبل أثناء ممارسة الجنس ، وتقلل من تعرض المهبل للجفاف والالتهابات.

شاهد أيضاً:   ماذا يحدث للجسم بعد ممارسة تمرين البلانك؟