تغذية

فوائد حليب الجمال لصحة جسم الإنسان

فوائد حليب الجمال وقيمته الغذائية

حليب الإبل يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للصحة العامة ومنها التالي:

  • حليب الإبل غني بالفيتامينات
  • فيتامين ج فحليب الإبل يحتوي على نسبة من فيتامين ج تعادل ما يقرب من ضعفين النسبة الموجودة في الأنواع الأخرى من الحليب مثل حليب الأبقار والجاموس.
  • فيتامين أ من الفيتامينات المهمة المتوفرة في حليب الإبل هو فيتامين أ والذي يساعد في وقاية الجسم من العديد من الأمراض.
  • فيتامين ه بحسب مجموعة من الدراسات التي أجريت على حليب الإبل ثبت أنه يحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين ه الذي يحتاجه جسم الإنسان للقيام بوظائفه الحيوية وهذه النسبة لا تتوفر في الأنواع الأخرى من الحليب.

مصدرٌ غنيٌّ بالمعادن

من العناصر المتوفرة في حليب الإبل أيضا العديد من المعادن اللازمة لجسم الإنسان فحليب الإبل غني بالكالسيوم والزنك والحديد وكلها معادن تساعد في تقوية جهاز المناعة والتحسين من اداءة الوظيفي ومقاومة العديد من الأمراض.

مصدر جيد للدهون الصحية

يتوفر في حليب الإبل دهون صحية مفيدة لجسم الإنسان ومنها الأحماض الدهنية الغير مشبعة التي تعزز من صحة كل من القلب والدماغ بالإضافة إلى احتواءه على نسبة كبيرة من حمض اللينولييك.

دراسات علمية حول فوائد حليب الجمال

أجربت مؤخرا العديد من الدراسات والتجارب على فوائد حليب الإبل ومنها:

في عام 2013 قامت مجلة Food Chemistry بنشر دراسة أثبتت أن حليب الإبل له العديد من الفوائد في التقليل من مخاطر الإصابة بالسرطانات المختلفة حيث أنه يحتوي على مضادات للكاسدة التي تساعد في منع نمو الخلايا المتحررة المتسببة في السرطان.

في عام 2017 قامت مجلة International Journal of Endocrinology and Metabolism open access بنشر مراجعة لعد من الدراسات بلغت حوالي 22 دراسة حول فوائد حليب الإبل والتي أثبتت أن:

  • حليب الإبل يساعد في علاج مرض السكري.
  • كما أنه مقاوم جيد للأنسولين.
  • يعمل على توازن نسبة الدهون الصحية داخل الجسم.
شاهد أيضاً:   فوائد الباذنجان للشعر والصحة

فوائد حليب الجمال للأطفال

  • حليب الإبل يشابه إلى حد كبير حليب الأم حيث أنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الموجودة في حليب الأم لذلك فهو أمن ومفيد لصحة الأطفال.
  • وقد أجريت العديد من الدراسات للتأكد من مدى فائدة حليب الإبل للأطفال وعدم وجود أضرار ومنها الدراسة التي تم نشرها عبر مجلة Evidence-Based Complementary and Alternative في عام 2013.
  • والتي أكدت على أن حليب الإبل له العديد من الفوائد لصحة الأطفال كما أنه يساعد في النمو ويقلل من مخاطر الإصابة بالعديد من الامراض كما أنه يحسن من سلوك الأطفال خاصة المصابين بالتوحد.
  • كما أن هناك دراسة قد نشرت في عام 2009 في مجلة Small Ruminant Research أثبتت أن حليب الإبل يحل محل الحليب العادي خاصة لدي الأطفال الذين يعانون من حساسية تجاه منتجات الألبان الطبيعية.
  • ولهذا فيعتبر حليب الإبل مصدر وبديل مهم للحليب الطبيعي، كما أنه بديل مهم للبن الأم في حالة حدوث مشاكل في الرضاعة وعدم قدرة الام على الرضاعة الطبيعية فهو خفيف على الأطفال ويسهل عملية هضمه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى