تغذية

فوائد صفار البيض

فوائد صفار البيض

يعتبر البيض صنفًا غذائيًا يوفر مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية التي يمكن الحصول عليها بمجرد تناول البيضة كاملة بصفارها وبياضها، علمًا بتنوع الوصفات التي يمكن أن يدخلها كأحد مكوناتها، ومن فوائد صفار البيض يُذكر ما يأتي:

  • يمتلك خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للميكروبات ومضادة للسرطان مما يُسهم في وظائف المناعة.
  • يساعد على المحافظة على صحة العين بالتقليل من خطر الإصابة بالتنكس البقعي وإعتام عدسة العين المرتبط بالعمر.
  • يُسهم في تحسين مرونة وكثافة العظام.
  • يساعد على الحصول على تمثيل غذائي منظم وصحي، كما ويُسهم في تحسين التمثيل الغذائي لكل من الدهون والبروتين.
  • يحسن من عمليات النمو والإصلاح الخلوي.
  • يُسهم في المحافظة على مستويات ضغط دم صحية وكذلك في المحافظة على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • يساعد على المحافظة على عوامل التخثر ومحتوى الحديد وبالتالي تكوين وإنتاج دم سليم.
  • يعزز من صحة الجلد والشعر.
  • يزيد الامتصاص الغذائي أثناء الهضم ويحسن من صحة الأمعاء والمثانة.
  • يُسهم في إنتاج الناقلات العصبية ويحافظ على صحتها، كما يحسن من نمو وصحة الدماغ.
  • يقلل من خطر الإصابة بانسداد الأمعاء وتشكل حصى الكلىوالتهابات الجسم عامة.

القيمة الغذائية لصفار البيض

ترتبط فوائد صفار البيض مع محتواه الغذائي فصفار بيضة واحدة كبيرة الحجم على 55 سعرة حرارية و2.7 غرام من البروتين وعلى حوالي 4.5 غرام من إجمالي الدهون، بينما يعتبر الأغنى بالفيتامينات والمعادن كفيتامين B12 وفيتامين A والسيلينيوم على التوالي مقارنة مع بياض البيض، وتجدر الإشارة هنا إلى وجوب التخلي عن الحصول عليه من قبل الأفراد الذين يزيد لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع الكوليسترول في الدم أو ارتفاع ضغط الدم وذلك لمحتواه المرتفع من الدهون غير الصحية والكوليسترول الذي يحتوي صفار بيضة واحدة كبيرة الحجم على 185 ملليغرام منه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى