تغذية

فوائد عشبة القطف

فوائد عشبة القطف

عشبة القطف أو باسمها الثاني عشبة الرغل، من عائلة السبانخ، يعتبرها البعض من ضمن الأطعمة الخارقة لما تحتويه من فوائد. تعال نتعرف على هذه العشبة وفوائدها العديدة في هذا المقال.

إليكِ أهم فوائد عشبة القطف الصحية:

  • تحسين عملية الهضم: كباقي أنواع الخضار الورقية، عشبة القطف مفيدة للهضم، لاحتوائها على الألياف الغذائية والمعادن الأخرى التي تعمل على تحسين عملية الهضم، يعني ذلك تقليل الإصابة بالإمساك ومشكلات الجهاز الهضمي الأكثر خطورة مثل قرحة المعدة.
  • تحسين وظائف الكلى: أثبتت الدراسات أن عشبة القطف لها تأثير ملين ومدر للبول، ما يساعد على تنقية الكلى والتخلص من السموم والأملاح الزائدة والماء وحتى الدهون من الجسم من خلال التسبب في كثرة التبول.
  • الوقاية من السرطان: يشير بعض الدراسات إلى أن القطف تحتوي على بعض المركبات المضادة للأكسدة التي قد تقلل من خطر الإصابة بالسرطان ويمكنها أيضًا التصدي للشوراد الحرة التي تسبب الإجهاد التأكسدي لخلايا الجسم، كما تساعد كذلك على تقليل آثار الشيخوخة المبكرة وتعزيز صحية العينين وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية والوقاية من أي طفرات داخل الخلايا قد تؤدي للإصابة بالسرطان.
  • تعزيز عملية التمثيل الغذائي: بفضل احتوائها على البروتينات والمعادن والفيتامينات، يساعد تناول عشبة القطف على تنظيف مستويات الهرمونات بالجسم، كما تعزز من التفاعلات الإنزيمية اللازمة لإتمام الوظائف الحيوية. لاحتوائه على نسبة عالية من الحديد والكالسيوم، تساعد القطف على تعزيز تكوين خلايا الدم الحمراء والدورة الدموية والأكسجين، ما يزيد من كفاءة التمثيل الغذائي بشكل عام والحفاظ على صحة الجسم.
  • تقوية جهاز المناعة: تحتوي القطف على ما يقرب من ضعف كمية فيتامين ج الموجودة في الكيوي أو الليمون، يساعد المحتوى العالي من فيتامين ج أو حمض الأسكوربيك على تقوية الجهاز المناعي وتحفيز إنتاج خلايا الدم البيضاء، ما يسرع من وظائف الجسم الحيوية مثل التجدد الخلوي والتئام الجروح.
شاهد أيضاً:   فوائد الخضار والفواكه للجسم

أضرار عشبة القطف

عشبة القطف من النباتات الآمنة تمامًا على الصحة، لكن مع ذلك، لا ينصح بالإفراط في تناولها لتجنب أي مخاطر صحية، تمامًا كالسبانخ، تحتوي القطف على نسبة عالية من حمض الأكساليك أو أملاح الأكسالات، يعني ذلك أنه إذا كنتِ تعانين من حصوات الكلى أو حصوات المرارة أو النقرس، فقد يكون من الضروري تجنب تناولها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى