تغذية

فوائد عصير الصبار

فوائد عصير الصبار

إلى جانب استخدامات جل الصبار العديدة يمكن أن يكون لتناول عصير الصبار فوائد أخرى، وفيما يلي أبرز فوائد عصير الصبار الذي يستخرج من نبات الصبار:

الترطيب

تعد نبتة الصبار كثيفة وغنية جداً بالماء، لذلك عصير الصبار طريقة مثالية للوقاية من الجفاف أو علاجه. كما تعود فوائد عصير الصبار لاحتوائه على كمية كبيرة من العناصر الغذائية التي تعمل على تحسين إنتاج أعضاء الجسم.

تصفية البشرة

يعد الصبار مصدر غني بمضادات الأكسدة والفيتامينات التي قد تساعد في حماية البشرة. كما تعود فوائد عصير الصبار للبشرة إلى دوره في الترطيب والذي يساعد في تقليل تكرار ظهور حب الشباب. بالإضافة إلى أنه يمكن أن يساعد أيضاً في تقليل الأمراض الجلدية مثل الصدفية والتهاب الجلد.

كما يمكن الاستفادة من عصير الصبار للبشرة لإصلاح البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية، والمساعدة على منع الخطوط الدقيقة والتجاعيد.

تخفيف حموضة المعدة

تتمثل فوائد عصير الصبار للمعدة في قدرته على تخفيف حرقة المعدة. حيث تساعد المركبات الموجودة في عصير الصبار على التحكم في إفراز الحمض في المعدة. كما قد ثبت أن تأثيرات عصير الصبار يمكن أن تقاوم قرحة المعدة وتمنعها من التفاقم.

تحسين صحة الجهاز الهضمي

يحتوي عصير الصبار على العديد من الإنزيمات التي تساعد في تكسير السكريات والدهون والحفاظ على عملية الهضم السلسة. كما قد يساعد الصبار في تقليل تهيج المعدة والأمعاء.
وفيما يتعلق بفوائد عصير الصبار للقولون، قد يساعد عصير الصبار أيضاً الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي (بالإنجليزية: IBS) والاضطرابات الالتهابية الأخرى في الأمعاء.

شاهد أيضاً:   فوائد المنجنيز للجسم

علاج الإمساك

قد يساعد عصير الصبار في علاج الإمساك. حيث يساعد شرب عصير الصبار على زيادة محتوى الماء في الأمعاء، مما يساعد على الإخراج بشكل طبيعي. لذلك قد يستخدم عصير الصبار للتنحيف بسبب أثره الملين، من خلال دمجه في الروتين اليومي.

كما قد يساعد الصبار أيضاً في المحافظة على البكتيريا الصحية في الأمعاء، مما يحافظ على توازنها.

 

 

فوائد تجميلية

يمكن لعصير الصبار الوفيرا أن يكون مفيداً أيضاً للعديد من احتياجات الجمال. حيث يمكن استخدامه فيما يلي:

  •  مزيل للمكياج.
  • مهدئ لحروق الشمس.
  • مرطب.
  • علاج فروة الرأس المتهيجة، من خلال خلطه مع بضع قطرات من زيت النعناع.

 

 

اضرار عصير الصبار المحتملة

يعد عصير الصبار آمن وله آثار جانبية قليلة معروفة. حيث يمكن أن يكون لعصير الصبار غير المنقى أن يسبب آثار جانبية سيئة مثل التقلصات في المعدة أو الإسهال بسبب آثاره الملينة. ويمكن أن يؤدي الإسهال إلى ألم شديد، وجفاف، واختلال في توازن الكهارل.

وفيما يتعلق بأضرار عصير الصبار أيضاً، تشير بعض المصادر إلى ارتباط تلف الكبد باستخدام مكملات الالوفيرا على المدى الطويل.

ويشير الباحثون إلى أن أضرار عصير الصبار غير المنقى ناتجة عن وجود مادة الأنثراكينون (بالإنجليزية: Anthraquinone) التي تعتبر ملينة. حيث أنه على الرغم من أن الأنثراكينون مركب عضوي موجود بشكل طبيعي في أوراق نبات الصبار، إلا أنه يعتبر ساماً ويجب تجنبه.

وتجدر الإشارة إلى أنه عند البحث عن عصير الصبار في السوق، يجب البحث عن المواصفات التالية:

  • منقى.
  • مزال لونه.
  • عضوي.
  • خاضع لاختبار السلامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى