اسلام

كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها

كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها من الأمور التي تهم المسلمين، فقرار الزواج من أهم وأصعب القرارات التي يتخذها الإنسان في حياته، ولا شك أن صلاة الاستخارة تجعل العبد راضيًا آمنا مطمئنًا، وفي هذا المقال سنبين معنى الاستخارة ومشروعيتها.

كما سنوضح كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها، وكيف للمسلم أن يعرف نتيجة استخارته، ويساعدنا موقعي على معرفة المعلومات الشرعية الهامة.

الاستخارة ومشروعيتها

إن معنى الاستخارة هي طلب الإرشاد من الله -عز وجل- إلى الخير، وحكم الاستخارة سنة، لفعل النبي صلى الله عليه وسلم،
ولا يستخير المسلم بالمندوب أو المحرم أو المكروه أو الواجب، بل يستخير في الأمور المباحة: كالسفر أو الزواج أو الوظيفة.

وأما مشروعيتها فقد جاء في السنة المطهرة عن جابر بن عبدالله -رضي الله عنهما- أنه قال:

“كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنا الاستخارة في الأمور كلِّها كما يُعَلِّمُنا السُّورَةَ من القرآن”.

 

كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها

على المسلم إذا أراد فعل أمر مباح أن يستخير ويطلب المشورة من أهل الاختصاص، ويجوز للمسلم فعل الاستخارة بدون الصلاة بأن يقرأ دعاء الاستخارة، ولكن صلاة ركعتين أفضل، ولم يخصَّ النبيُّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- سُورًا معينة لصلاة الاستخارة، فيقرأ المستخير ما شاء، وفيما يلي تفصيل في كيفية صلاة الاستخارة ووقتها:

كيفية صلاة الاستخارة للزواج

صلاة الاستخارة هي ركعتانِ يُصلِّيهما المصلي مع نية الاستخارة، ثم يقول: “اللَّهُمَّ إنِّي أسْتَخِيرُكَ بعِلْمِكَ وأَسْتَقْدِرُكَ بقُدْرَتِكَ، وأَسْأَلُكَ مِن فَضْلِكَ العَظِيمِ، فإنَّكَ تَقْدِرُ ولَا أقْدِرُ، وتَعْلَمُ ولَا أعْلَمُ، وأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ خَيْرٌ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لي ويَسِّرْهُ لِي، ثُمَّ بَارِكْ لي فِيهِ، وإنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أنَّ هذا الأمْرَ شَرٌّ لي في دِينِي ومعاشِي وعَاقِبَةِ أمْرِي – أوْ قالَ في عَاجِلِ أمْرِي وآجِلِهِ – فَاصْرِفْهُ عَنِّي واصْرِفْنِي عنْه، واقْدُرْ لي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أرْضِنِي قالَ: وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ”.

شاهد أيضاً:   هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

ويجوز للمصلي أن يقرأه من ورقة أو من حفظه، ولكن يجب عليه أن لا يغير في صيغته، ويجوز قول دعاءُ الاستخارة قبل السلام من الصلاة أو بعده، والدعاء قبلَ السلام أفضل لفعل النبي صلى الله عليه وسلم.

 

وقت صلاة الاستخارة للزواج

يبدأ وقت الاستخارة عندما ينوي الانسان بأن يقوم بالزواج، وليس هناك وقت محدد لصلاة الاستخارة، ولكن ليس  للمسلم أن يصلي الوقت المنهي فيه الصلاة، وعليه أن يأخر استخارته إلى ما بَعْدَهُ، إلا إذا كان الذي يَسْتَخِيرُ من أجله يفوت إذا أُخرت الصلاة، فيصلي في وقت النهي ويستخير؛ وذلك لأن صلاة الاستخارة من ذوات الأسباب، وذوات الأسباب يجوز فعلها في وقت النهي على الصحيح.

وإذا كان هناك مانع من الصلاة: كالحيض للمرأة مع حاجتها إلى الاستخارة قبل زوال المانع فتستخيرُ بالدعاء فقط، فقد قال النووي رحمه الله تعالى: “ولو تعذرت عليه الصلاة استخار بالدعاء”.

كيف أعرف نتيجة الاستخارة؟

من الشائع عند الناس أنه يجب على المسلم النوم مباشرة بعد الاستخارة، أو أنه يلزم من الاستخارة انشرح الصدر، أو  أنه يلزم من الاستخارة رؤية منام فإذا لم يرى الشخص رؤية فإن معنى ذلك عدم توفيق الله له في الفعل الذي استخار من أجله، ولكن لم يأتِ في الاستخارة الشرعية شيء من ذلك، بل يجب على المسلم إذا قام بالاستخارة وعزم على فعل هذا الأمر أن يفعله بدون تردد، مدام قد استخار وسأل أهل الاختصاص وعلم أن هذا الأمر فيه مصلحة له، فليس عليه أن ينتظر رؤية ولا منامًا ولا شعورًا معينًا في صدره، فقد يحس المسلم بانشراح صدر، وقد لا يحس بشيء البتة كأنه لم يتغير شيء، وقد يرى رؤية وقد لا يرى، ولكن عند الله -تعالى- تغيرت أشياء باستخارته، كما أنه يشرع للمسلم تكرار الاستخارة، إذا كان عند المسلم شيء في نفسه ولا يزال عنده تردد.

شاهد أيضاً:   كيفية معرفة اتجاه القبلة بدون بوصلة

 

بينا في هذا المقال كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها، كما وضحنا أنه مدام المسلم فد استخار وسأل أهل الاختصاص وعلم أن هذا الأمر فيه مصلحة له، فلا ينتظر رؤية ولا منامًا ولا شعورًا معينًا في صدره، كما وضحنا أنه يشرع للمسلم تكرار الاستخارة.

المراجع

صلاة الاستخارة
صلاة الاستخارة
الاستخارة

كيفية صلاة الاستخارة للزواج ووقتها

زر الذهاب إلى الأعلى