معلومات إسلامية

لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج وموعده

لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج، حيث أن غطاء الكعبة هو الذي يعرف باسم الكسوة الشريفة، كما أنه يقصد بالكسوة الأستار والغطاء الذي به يتم تغطية الكعبة المشرفة، وفي كل عام جرت العادة أن يتم تبدل الكسوة لها، ويكون ذلك في موسم الحج، الجدير بذكره أن هناك حكم من القيام بذلك، ورأى أهل العلم أنه غير جائز أن يتم أخذ شيء من الكسوة الخاصة في الكعبة، وفي هذا السياق نوضح لكم عبر موقعي لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج.

 

لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج

حيث أن رفع ستار الكعبة في موسم الحج يطلق عليه اسم آخر، وهو تشمير الكعبة أو إحرام الكعبة،  يتوجب التنويه هنا إلى أن رفع الثوب عن الكعبة لا يعتبر هو من الأمور التعبدية، وإنما يعتبر هو أمر يتم فعله من قبل المشرفون على الكعبة ضرورة، وهنا نوضح لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج، والسبب هو:

  • يتم عادةً رفع ثوب الكعبة، وكسوتها، وذلك قبل أن يأتي الحجاج إلى مكة المكرمة.
  • والسبب في ذلك هو أن يتم المحافظة عليها من القص، والقطع.
  • ولأجل العديد من المعتقدات الباطلة، كون عدد من الناس يذهبون إلى الحج، والعمرة، ويتم استعمال الأمواس، والمقصات وذلك كي يتم قص جزء من كسوة الكعبة، للاحتفاظ بها عندهم.

 

لماذا ثوب الكعبة أسود .. لماذا يرفع ستار الكعبة

إن اللون الخاص في الكعبة المشرفة كما هو متعارف عليه في الزمن الحالي وما قبله الأسود، وفي كل عام يتم تبديل الكسوة وتجديدها باللون الأسود، وهنا نوضح لماذا ثوب الكعبة أسود، والسبب هو عبارة عن الآتي:

  • الجدير بذكره أن اللون الأسود ليس بسبب الشرع.
  • حيث أنه في القدم كانت الكعبة يتم كسوتها بالعديد من الألوان.
  • إلى أن جاء الناصر العباسي، فقد قام بكسوتها باللون الأسود، واستمر كسوتها بهذا اللون إلى هذا الوقت.
  • وجاء عن الحافظ ابن حجر رحمه الله في أخبار مكّة: “أن الكعبة كانت تكسى بالأبيض والأسود والأخضر والأصفر، إلى أن جاء الناصر العباسي فكساها ديباجا أخضر ثم كساها ديباجا أسود، فاستمر إلى الآن”.
شاهد أيضاً:   متى يصادف عيد الغدير 2022

 

ما الحكمة من رفع ثوب الكعبة في فترة الحج

إن الحكمة من رفع هذا الثوب يكون باختلاف الزمان، حيث أنه لكل زمان سبب أو حكمة معينة من القيام بهذا الفعل، وفي هذا السياق سوف نوضح لكم بشكل مفصل ما الحكمة من رفع ثوب الكعبة في فترة الحج، وهو:

  • يتم رفع الثوب وذلك خشية على ستار الكعبة من أهل الشركيات والبدع.
  • حيث أن هؤلاء الأفراد كانوا يعملون على أخذ القطع من الستار الخاص بالكعبة.
  • أو بعض من الخيوط، وذلك كي يتم التبرك بها، والاستشفاء بها.
  • كذلك، يكون هو إشارة إلى البداية لموسم الحج.
  • أيضا، خشية عليها من اللصوص، فقد كان يتم تقطيع الستار، وسرقته في بعض من الأزمنة.
  • خشية عليها من أن تتمزق أو تتلف وتتوسخ، وذلك لأن البعض من الأفراد الذين يتعلقون بالأستار، ويتم شدها بعنف.

ما الحكمة من تغطية الكعبة بكسوة

على مر العصور السابقة إلى هذا الوقت جرت العادة أن يتم تغطية الكسوة، والتي يتم تغطيتها باللون الأسود، وهناك حكمة من القيام بذلك، وذلك كون الكعبة المشرفة هو المكان المقدس وذو المكانة العظيمة عند أبناء الأمة الإسلامية، وفي هذا السياق نوضح ما الحكمة من تغطية الكعبة بكسوة، وهي عبارة عن ما يأتي:

  • كسوة الكعبة هي من ضمن شعائر الله عز وجل والتي يجب أن يتم تعظيمها.
  • فقد قال عز وجل في كتابه العزيز: (ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّـهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ).
  • الكسوة للكعبة هي مهابة، وأن يتم الرفع من الشأن.
  • والذي يزرع في النفس للعدو المهابة، كما أنه يكون له فيها إرهاب.
  • علاوة على ذلك فإنه في كسوة الكعبة الإظهار لعزة الإسلام، والمسلمين، والعلو في شأنهم.
شاهد أيضاً:   التكافل الاجتماعي في الإسلام وأنواعه

 

وخلال هذا السياق تعرفنا لماذا يرفع ستار الكعبة في الحج، وهو الذي يعتبر من الأفعال التي يقوم بها حجاج بيت الله الحرام في كل عام، كما أننا تعرفنا في السياق من هذه المقالة على الحكمة من رفع الثوب للكعبة في فترة الحج، وما هي الحكمة من التغطية لها بالكسوة.

زر الذهاب إلى الأعلى