الحياة والمجتمعتعليم

ما الفرق بين الكلية والجامعة

ما الفرق بين الكلية والجامعة، هذا ما يصطدم به الطلاب بعد انتهاء المرحلة الثانوية، فلا يوجد لديهم خلفية عن الاختلاف بين كلا المصطلحين، وعلى أي شيء يطلق كل مصطلح على وجه الخصوص، مما يؤدي لشعورهم بالارتباك، لذلك سيقوم موقعي.نت بمساعدة هؤلاء الطلاب على فهم ماهية كل مصطلح على حدة.

 

ما الفرق بين الكلية والجامعة

غالبا ما يستخدم الطلاب وأولياء الأمور كلا المصطلحين بالتبادل للإشارة للمؤسسات التعليمية الخاصة بمرحلة ما بعد الثانوية غير ملتفتين للفرق الجوهري بين كل مصطلح، ويعد فهم الاختلاف بينهم أمر ضروري للغاية، حيث يختلف معنى “الكلية” عن “الجامعة” باختلاف المكان واللغة، وقد يتسبب هذا الخلط في إهمال بعض الطلاب لمصطلح “الكلية” واستخدام مصطلح “الجامعة” بدلا منه باعتباره أرقى وأشمل في نظرهم، لذلك سنوضح الفرق بين كل منهما، كالآتي:

  • الجامعة هي عبارة عن مؤسسة تعليمية عامة أو خاصة يحصل الطلاب من خلالها على الشهادات الخاصة بالدرجات العلمية المختلفة كشهادة البكالوريوس وشهادة الدراسات العليا، بينما الكلية هي مؤسسة تعليمية محدودة، وتتسع لعدد أقل من الطلاب، ولا تمنح الطلاب الدرجات العلمية التي يحصل عليها الطالب من الجامعة بل إنها تمنحهم درجة الزمالة.
  • وتتميز الجامعة بأنها ذات بيئة متنوعة وحيوية، وفي بعض الأحيان تمتلك الجامعة عدة فروع في عدة مناطق، وتضم الجامعات عدد كبير جدا من الطلاب قد يصل إلى عشرات الآلاف، ويتم تصميم الجامعات كبيئة ملائمة لكافة احتياجات البحث العلمي وليست الدراسة النظرية فقط، فتشمل الجامعات العديد من المختبرات المتطورة الذي يحتاج إليها الباحث، كما تدعم الجهود والمشاريع العلمية المبتكرة، بينما الكلية تضم عدد أقل من الطلاب ولا تكترث للأبحاث العلمية نظرًا لمحدودية التمويل التي تحصل عليه من الجهات الحكومية.
  • وتقل مدة الدراسة في الكلية عن الجامعة فتصل الدراسة في الجامعة من أربع إلى سبع سنوات في بعض الأحيان، بينما يمكن للكلية منح الطالب الدرجة العلمية الخاصة بها بعد عامين فقط.
شاهد أيضاً:   أسباب ابتعاد الزوج عن زوجته في الفراش

 

الكليات داخل الجامعات

قد تحتوي الجامعات الكبيرة أحيانا على عدد من الكليات بداخلها، حيث تهتم كل كلية بدراسة تخصص علمي مختلف، حيث تضم كل كلية من الكليات الموجودة داخل الجامعة مختبرات وفصول دراسية خاصة بها ومجهزة لاحتياجات القسم فقط.

المعايير الذي يحتاج الطالب معرفتها لاختيار بين الجامعة والكلية

هناك بعض العوامل التي يحتاج الطالب أن يضعها في عين الاعتبار عند الاختيار بين كل من الجامعة والكلية وتتمثل تلك العوامل في كل من:

  • رغبة الطالب في الالتحاق بتخصص دراسي محدد: يتأثر اختيار الطالب للالتحاق بالجامعة أم الكلية بتوافر التخصص الدراسي الذي يحتاج إلى دراسته في أي منهما.
  • المصروفات الدراسية: يتأثر اختيار الطالب أيضا بقدرته المالية ففي بعض الأحيان تتطلب الجامعات قدرة مالية أعلى للالتحاق بها.
  • الدرجة العلمية: كما ذكرنا سابقا أن الدراجات العلمية التي تمنحها كل من الكليات والجامعات مختلفة فيستطيع الطالب الاختيار بناء على الدرجة العلمية التي يريدها.
  • مدة الدراسة: قد يرغب الطالب في إنهاء الدراسة في مدة محددة وبناء على ذلك يحق له الاختيار بين كل من الكلية والجامعة.
  • الوظيفة المتحصل عليها: بالرغم من مميزات الجامعة التي ذكرناها في أن مدة دراستها قليلة ومتخصصة وعدد طلابها أقل مما يمنح الطالب فرصة أكبر في التفوق والظهور إلا أن الدرجة العلمية المتحصل عليها في بعض الأحيان لا تمنح الطالب وظيفة مرموقة نظرا لاعتماد معظم الجامعات بالخارج والمؤسسات التوظيفية الدرجات العلمية التي تمنحها الجامعة، ففي حال كان الطالب يفضل الوظيفة بعد انتهاء الدراسة فله أن يختار الالتحاق بالجامعة.

أيهما أفضل الكلية أم الجامعة

لا يمكن الجزم بأفضلية أي منهما على الأخر ولكن الأكثر شيوعًا بين الطلاب هو تفضيل الجامعة، لرغبتهم في عيش فترة دراسية أكثر حيوية وتنوع، بالإضافة إلى رغبتهم في الحصول على وظيفة بعد الجامعة، وهذا ما لا تقدمه الكثير من الكليات، بالإضافة إلى العديد من الفروق النسبية بين الطلاب التي تجعل منهم من يفضل الكلية عن الجامعة والعكس.

شاهد أيضاً:   أكبر مدينة في قارة آسيا مكونه من 5 حروف

 

وفي الختام نكون أجبنا عن ما الفرق بين الكلية والجامعة وذكرنا مميزات كل منها وعلى الطالب اتخاذ القرار الأفضل بالنسبة له في الالتحاق في أي منهما.

المراجع

College vs. University in the U.S.: What’s the Difference?

ما الفرق بين الكلية والجامعة, ما الفرق بين الكلية والجامعة, ما الفرق بين الكلية والجامعة, ما الفرق بين الكلية والجامعة, 

ماسك الأرز اليابانى وصفة سحرية لتفتيح البشرة فى وقت قصير طريقة عمل قناع الأرز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى