طب وصحة

ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها؟

يعد الصداع من أكثر الأعراض التي يعاني منها نصف البشر حول العالم تقربيًا، ولكن هناك العديد من أنواع الصداع التي تختلف أسبابه وأعراضه وفي هذا المقال عبر موقعي سيتم الإجابة عن سؤال ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها؟.

أكثر أنواع الصداع شيوعًا

الصداع النصفي

يعد الصداع النصفي من أكثر الأنواع شيوعًا، حيث يعاني المصاب من ألم شديد في الخفقان في جانب واحد من الرأس بالإضافة إلى الغثيان والقيء. كما يعاني أيضًا من:

  • زيادة الحساسية للضوء والصوت والرائحة.
  • فقدان جزئي للرؤية.
  • تنميل في الرأس.
  • ضعف العضلات.
  • صعوبة التحدث.

ويمكن أن تسبب بعض المحفزات الصداع النصفي، مثل:

  • التوتر والقلق.
  • اضطراب النوم.
  • التغيرات الهرمونية.
  • سوء التغذية.
  • الجفاف.
  • بعض الأطعمة أو بعض الأدوية.
  • الأضواء الساطعة والضوضاء العالية.

العلاج

يعتمد العلاج على شدة الأعراض، وعدد مرات حدوث نوبات الصداع، والأعراض الأخرى التي تعاني منها. ولكن قد يوصي الطبيب بالتالي:

  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات)، مثل: الايبوبروفين أو أسيتامينوفين.
  • أدوية التريبتان.
  • مضادات القيء: للتحكم في الغثيان والقيء.
  • التحفيز العصبي.
  • الراحة.
  • وضع كيس ثلج أو قطعة قماش باردة على الجبهة.
  • شرب الماء الكافي يوميًا.

صداع التوتر

يصيب الصداع الناتج عن التوتر بعض الأشخاص وخاصةً الذين يعانون من التوتر والضغط العصبي. يعاني المريض من:

  • ألم خفيف ومستمر على جانبي الرأس.
  • شعور بالضغط خلف العينين.
  • الحساسية للضوء والصوت.

يمكن أن يستمر هذا الصداع من 30 دقيقة إلى عدة ساعات. وقد يحدث بسبب المحفزات، مثل:

  • التوتر والقلق والاكتئاب.
  • الجفاف.
  • الضوضاء العالية.
  • عدم ممارسة الرياضة.
  • قلة النوم أو الأرق.
  • سوء التغذية.
  • إجهاد العين.

 

العلاج

قد تساعد العلاجات التالية على علاج صداع التوتر:

  • مسكنات الألم، مثل، الإيبوبروفين أو الأسيتامينوفين والأسبرين.
  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • ممارسة الرياضة وخاصةً تمارين التمدد بانتظام.
  • إجراء فحص للعين.
  • التخلص من التوتر أو القلق أو الاكتئاب.
  • العلاج بالإبر الصينية قد يفيد في بعض الحالات.

الصداع العنقودي

الصداع العنقودي هو صداع حاد ومتكرر، ويعاني المصاب من ألمًا حادًا خلف عين واحدة أو حولها. وتشمل الأعراض الأخرى:

  • احمرار العين.
  • انتفاخ وتدلي الجفن.
  • انسداد أو سيلان الأنف.
  • زيادة الحساسية للضوء والصوت.
  • الأرق.

العلاج

يهدف العلاج إلى تقليل شدة وتكرار النوبات. ويشمل العلاج الذي يوصي به الطبيب ما يلي:

  • العلاج بالأوكسجين.
  • سوماتريبتان.
  • فيراباميل.
  • الميلاتونين.
  • الليثيوم.
  • التحفيز العميق للدماغ.
  • تحفيز العصب المبهم.

الصداع الناتج من ممارسة التمارين الرياضية

ويشير إلى الصداع الناتج بسبب الجهد المبذول في ممارسة الرياضة. يشعر المصاب بألم نابض في جميع أنحاء الرأس.

العلاج

يمكن علاج هذا النوع من الصداع من خلال:

  • مسكنات الألم.
  • حاصرات بيتا، مثل، البروبانولول.
  • إندوميثاسين.

صداع النوم

يعد صداع النوم من الأنواع النادرة والتي غالبًا ما تصيب كبار السن. يحدث هذا الصداع أثناء النوم، وقد يسبب الاستيقاظ من النوم بسبب الصداع.

يشعر المصاب به بالأعراض التالية:

  • ألم خفيف في كلا جانبي الرأس.
  • الاستيقاظ من النوم ليلًا.
  • الغثيان.
  • زيادة الحساسية للضوء والصوت.

العلاج

قد يوصي الطبيب بالتالي:

  • الأدوية التي تحتوي على مادة الكافيين أو شرب كوب من القهوة قبل النوم.
  • إندوميثاسين.
  • الليثيوم.

الصداع الارتدادي أو الصداع الناتج عن الإفراط في تناول الأدوية

الصداع الناتج عن الإفراط في تناول الأدوية أو الصداع الارتدادي من أنواع الصداع الثانوي شيوعًا. وغالبًا ما يحدث بسبب تناول مسكنات الألم لمدة 15 يوم متتالي بدون داعي.

 

تشمل الأدوية التي يمكن أن تسبب هذا النوع من الصداع:

  • المواد الأفيونية.
  • أسيتامينوفين.
  • أدوية التريبتان، مثل سوماتريبتان.
  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، مثل الأسبرين والإيبوبروفين.

العلاج

يعد التوقف عن تناول الأدوية المسببة للصداع هو الحل الوحيد والفعال للتخلص من هذا الصداع. كما ننوه على ضرورة عدم تناول المسكنات إلا بعد استشارة الطبيب أولاً لتحديد الجرعة ومدة العلاج المناسبة لها.

بعد التوقف عن هذه الأدوية، من الطبيعي أن تشعر بالأعراض التالية:

  • الصداع.
  • الغثيان.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • اضطرابات النوم.
  • الأرق والقلق والعصبية.

صداع الجيوب الأنفية

يحدث صداع الجيوب الأنفية بسبب التهاب الجيوب الأنفية. يشعر المصاب بألم خفيف ونابض حول العينين والخدين والجبهة. ويزداد الألم مع الحركة أو الإجهاد وقد ينتشر أيضًا إلى الأسنان والفك.

وبالإضافة إلى ذلك، قد يعاني المريض أيضًا من:

  • ألم في الوجه.
  • انخفاض حاسة الشم.
  • سيلان أو انسداد الأنف.
  • الحمى.
  • التعب والإرهاق.
  • ألم الأذن.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • السعال.
  • آلام الأسنان.

العلاج

يرتبط العلاج بعلاج التهاب الجيوب الأنفية. وعادةً ما يعالج التهاب الجيوب الأنفية في غضون 2-3 أسابيع. وتشمل خطة العلاج التي يوصي بها الطبيب ما يلي:

  • الراحة.
  • شرب السوائل الدافئة والماء يوميًا.
  • مسكنات الألم.
  • مزيلات احتقان الأنف.
  • بخاخات الأنف.
  • مضادات الهيستامين.
  • بخاخات الأنف الستيرويدية.
  • المضادات الحيوية في حالة وجود عدوى بكتيرية.

صداع الكافيين

يمكن أن يؤدي تناول كميات كبيرة من الكافيين (4 أكواب من القهوة يوميًا) إلى الإصابة بالصداع وآلام الرأس. وقد تعاني أيضًا من:

  • التعب.
  • صعوبة في التركيز.
  • انخفاض المزاج أو التهيج.
  • الغثيان.

لذلك ينصح بتناول كوب واحد من القهوة يوميًا للاستفادة منها وتجنب مخاطرها على صحتك.

الصداع ما بعد الصدمة أو الإصابة

يصاب الشخص بالصداع فورًا أو بعد وقت قصير من تلقي إصابة في الرأس. وعلى الرغم من أنه غالبًا ما يختفي من تلقاء نفسه، ولكن ليست كل إصابات الرأس خفيفة. بل بعضها يستدعي الرعاية الطبية العاجلة. ولذلك يجب عليك الذهاب فورًا إلى الطوارئ إذا كنت تعاني من هذه الأعراض بعد إصابة في الرأس:

  • فقدان الوعي.
  • النوبات.
  • القئ.
  • فقدان الذاكرة.
  • الارتباك.
  • مشاكل في الرؤية أو السمع.

 

الصداع الناتج من تغيير الهرمونات

غالبًا ما يحدث الصداع المرتبط بالهرمونات قبل يومين أو ثلاثة أيام بعد الدورة الشهرية أو أثناء التبويض. على سبيل المثال،

  • قد تعاني بعض النساء من الصداع النصفي في فترة الحيض بسبب التغيرات في مستويات هرمون الاستروجين.

يمكن أن ينتج الصداع المرتبط بالهرمونات أيضًا بسبب:

  • تناول موانع الحمل عن طريق الفم.
  • سن اليأس.
  • الحمل.

العلاج

إذا استمر الصداع لفترة طويلة، قد يوصي الطبيب بالتالي:

  • العلاج الهرموني.
  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية.
  • التوقف عن تناول حبوب منع الحمل.
  • العلاج بالهرمونات البديلة: للنساء في سن اليأس.

يصيب الصداع الكثير من الناس، ويمكن التخلص منه بسهولة من خلال الراحة وشرب الماء الكافي. ولكن في بعض الأحيان، قد يوصي الطبيب بتناول مسكنات الألم أو بعض أدوية أنواع الصداع.

ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها, ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها, ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها, ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها, ما هي شهر أنواع الصداع وكيف يمكن علاجها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page