القرآن الكريم

ما هي فضائل سورة الفاتحة؟

سورة الفاتحة هي أعظم سورة في القرآن الكريم، حيث أن فضائليها كثيرة ومتعددة، وذلك من في قول الله تعالى في كتابه العزيز “وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ”، ولذلك نقوم من خلال موقعي بالتعرف على كل شيء يتعلق بفاتحة الكتاب، فتابعونا من خلال السطور التالية. نزلت سورة الفاتحة في مكة المكرمة، كما أنها الأولى في القرآن الكريم، وهي من أهم السور وأفضلها في كتاب الله العزيز، حيث أنه لا يمكن الصلاة بدونها، كما أنها لها فضل عظيم عند قولها قبل الدعاء، وذلك لما تحتويه السورة على المدح والثناء لله سبحانه وتعالى.

 

فضائل سورة الفاتحة

أما عن فضائل الفاتحة فهي كثيرة ومتعددة، والتي يأتي أهمها ما يلي:

أعظم سورة في القرآن الكريم

سورة الفاتحة هي أفضل وأعظم سورة في كتاب الله، وذلك مصداقًا لما قاله رسول الله صلوات الله عليه في حديثه الشريف، حيث قال: “لأُعَلِّمَنَّكَ سُورَةً هي أعْظَمُ سُورَةٍ في القُرْآنِ، قالَ: الحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ العالَمِينَ هي السَّبْعُ المَثانِي، والقُرْآنُ العَظِيمُ الذي أُوتِيتُهُ”، كما أن رسول الله صل الله عليه وسلم تكلم عنها بأنها أفضل ما نزلت في جميع الكتب السماوية، وليس القرآن الكريم فقط.

سورة الفاتحة لها فضل عظيم في رقية المريض

تعد سورة الفاتحة من الأساسيات في رقية المريض سواء من الحسد أو السحر، وذلك لقول رسول الله صلوات الله عليه للصحابة أن يسترقين بالفاتحة، ولكن يوجد بعض الشروط التي يجب أن تتوفر عند الرقية بالفاتحة، وقد ذكر في كتاب الإمام البخاري عن أبي سعيد الخدري قال: “نَاساً مِن أصْحَابِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ أتَوْا علَى حَيٍّ مِن أحْيَاءِ العَرَبِ فَلَمْ يَقْرُوهُمْ، فَبيْنَما هُمْ كَذلكَ، إذْ لُدِغَ سَيِّدُ أُولَئِكَ، فَقالوا: هلْ معكُمْ مِن دَوَاءٍ أوْ رَاقٍ؟ فَقالوا: إنَّكُمْ لَمْ تَقْرُونَا، ولَا نَفْعَلُ حتَّى تَجْعَلُوا لَنَا جُعْلاً، فَجَعَلُوا لهمْ قَطِيعاً مِنَ الشَّاءِ، فَجَعَلَ يَقْرَأُ بأُمِّ القُرْآنِ”.

لها فضل عظيم في قضاء الحوائج

سورة الفاتحة من السور القرآنية العظيمة التي عند قراءتها وطلبت من الله شيء فإن الله يقضي لك ما تطلبه، وذلك لقوله تعالى “إياك نعبد وإياك نستعين”، وذلك دليل على ذكر السورة في فضل الاستعانة بالله، كما أن عند الالتزام بقراءتها تساعد العبد في تيسير أمور حياته المختلفة، حيث أنك عندما تقرائها بتدبر، سوف تلاحظ ذكر السورة للعديد من صفات الله عز وجل، كما أنها تحكم بالعدل أمام أي خصم.

سبب من أسباب استجابة الدعاء

لسورة الفاتحة فضل عظيم في استجابة الدعاء، ويمكنك ملاحظة ذلك من خلال تدبر السورة الكريمة والتركيز في معانيها الجليلة، حيث يقول الله سبحانه وتعالى “هْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ* صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ”، وتحكي السورة هنا بأنك عندما تتوجه لله سبحانه وتعالى بكل إخلاص وتتوسل إليه أن يهديك الصراط المستقيم، فإن الله سوف يستجيب لجميع مطالبك، وسوف يرضى عند باذن الله ويدخلك الجنة.

عند قراءة سورة الفاتحة فأنت تقوم بمناجاة الله

سورة الفاتحة فرض على كل مسلم أن يقرأها في كل ركعة من الصلاة، حيث أن عدم قراءتها يبطل الصلاة، وبالتالي كل مسلم يقوم بتكرارها يوميًا على الأقل سبعة عشرة مرة، وذكر عن رسول الله صلوات الله عليه في حديثه الشريف: “لا صَلاةَ لِمَن لَمْ يَقْرَأْ بفاتِحَةِ الكِتابِ”، وذكر أيضًا رسول الله صل الله عليه وسلم “كلُّ صلاةٍ لا يُقرَأُ فيها بفاتحةِ الكِتابِ فهي خِداجٌ كلُّ صَلاةٍ لا يُقرَأُ فيها بفاتحةِ الكِتابِ فهي خِداجٌ كلُّ صلاةٍ لا يُقرَأُ فيها بفاتحةِ الكِتابِ فهي خداجٌ”.

وعندما تقوم بقراءة سورة الفاتحة فأنت تقوم بمناجاة الله سبحانه وتعالى وذلك أثناء تأدية للصلاة، فعندما تقول “الحمد لله رب العالمين”، فإن الله يتفاخر بك أمام الملائكة ويقول “حمدني عبدي”، وحين تكمل السورة وتقول “الرحمن الرحيم” يقول الله سبحانه وتعالى “أثنى علي عبدي”، وقول “مالك يوم الدين” يقول الله للملائكة “مجدني عبدي”، عندما يكمل المسلم قراءة الفاتحة ويقول ” إياك نعبد وإياك نستعين”، فيقول الله عز وجل ” هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل”، فيجب أيها المسلم أن تستحضر معانيها وأنت تقرائها وذلك لكي تزيد خشوعًا أثناء الصلاة.

ما هو فضل قراءة سورة الفاتحة قبل النوم

عند الالتزام بقراءة سورة الفاتحة بشكل يومي قبل النوم، فأنت بذلك سوف تحصل على الكثير من الفضائل والمزايا التي يجعلها الله سبحانه وتعالى سببًا عند قراءة سورة الفاتحة، وكما ذكرنا في السطور السابقة بالفضائل المختلفة التي تقدمها، ولكن لا يوجد أي حديث شريف عن رسول الله أو نصيحة للصحابة بأفضل أوقات قراءة سورة الفاتحة للحصول على فوائدها، بل عند قراءتها في أي وقت فأنت بذلك سوف تحصل على فوائد عظيمة منها.

وورد العديد من الأحاديث الشريفة في فضل قراءة سورة تبارك قبل النوم، وبأنها المانعة من عذاب القبر، ولكن لا يوجد أي دليل نصي يؤكد على فضل قراءة سورة الفاتحة قبل النوم.

ما هو فضل قراءة سورة الفاتحة سبع مرات للرقية

سورة الفاتحة هي من أعظم السورة التي يمكن قراءتها للشفاء من السحر أو الحسد، وذلك لما ورد عن رسول الله صلوات الله عليه حين أمر بعض الصحابة أن يسترقوا بالفاتحة.

تعرف أكثر على فضل سورة الفاتحة

عندما يتم قراءة سورة الفاتحة فعند الانتهاء منها يستحب التأمين بعدها، والمقصود هو قول “آمين”، وذلك لما كان رسول الله صلوات الله عليه يفعل بعد قراءتها، حيث كان يرفع صوته ويقول آمين، كما أن ذلك الأمر يمكن للمصلي وغير المصلي بفعله.

قام العلماء بتقسيميها لثلاث أقسام، حيث أن أولها رحمة وأوسطها هداية وأخرها نعمة، فالرحمة هنا تتمثل بالعقيدة الصافية ومعرفة الله سبحانه وتعالى، والعبادة المذكورة في وسط السورة هي اتباع منهج الله السليم والسير على كل ما أمر الله به المسلمين.

الأصل في التربية الإسلامية هي التربية الجماعية، ونجد ذلك دليلًا كبير في الفاتحة، حيث استخدم ضمير الجمع في السورة في أكثر من أية، كما أن الله بين من خلال كتابة العزيز بأن القرآن هو أساس الهداية، وذلك من خلال الرابط الموجود ما بين نهاية سورة الفاتحة وبداية سورة البقرة.

دلائل من السنة النبوية على أهمية سورة الفاتحة في القرآن

ذكر رسول الله صلوات الله عليه الكثير من الأحاديث الشريفة التي تؤكد على أهميها، ومن أهم ما جاء به النبي صلوات الله عليه ما يلي:

  • قال رسول الله صل الله عليه وسلم “لَأُعلِّمَنَّك أعظَمَ سورةٍ في القرآن”، قال “الحمد لله رب العالمين” وهي السبع المثاني والقرآن العظيم الذي أوتيته”.
  • قال رسول الله صل الله عليه وسلم “ما أُنزِلَ في التوراة، ولا في الإنجيل، ولا في الزبور، ولا في القرآن مِثلُها، هي السبع المثاني، والقرآن العظيم الذي أُوتيتُه”.
  • ذكر رسول الله صلوات الله عليه، حيث قال: “ألا أُخبِرُك بخير سورة في القرآن؟، قلت: بلى يا رسول الله، قال: اقرأ: ﴿ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴾ حتى تختمها.

فضائل سورة الفاتحة كثيرة ومتعددة، وذلك لما ذكره رسول الله صلوات الله عليه في أحاديثه الشريفة الصحيحة، ولذلك يجب أن تكون عزيزي القارئ حريص على فهم معاني سورة الفاتحة وذلك لتفهمها جيدًا عند قراءتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى