الجغرافيا

مناخ برلين

ما هو مناخ برلين؟

 

توجد مدينة برلين على مسافة (180 كم) تقريباً من الجهة الجنوبية لبحر البلطيق، (190 كم) من الناحية الشمالية مع حدود التشيك وألمانيا، حوالي (177 كم) مع الحدود الداخلية السابقة لألمانيا و(89 ميلاً) كم) غرب بولندا، وتقع في الوادي الجليدي الكبير لنهر سبري، الذي يمر من خلال وسط المدينة، حيث أن متوسط ​​ارتفاع برلين يصل إلى 115 قدمًا (35 مترًا) فوق مستوى ماء البحر، وإن أعلى نقطة بالقرب من وسط برلين هي قمة جبل كروزبرج، وهو تل يرتفع 218 قدمًا (66 مترًا) فوق مستوى سطح البحر.

 

في برلين وهي عاصمة ألمانيا، المناخ قاري بشكل معتدل، حيث أنه يتميز بفصل شتاء بارد، مع متوسط ​​درجات الحرارة حول التجمد (0 درجة مئوية أو 32 درجة فهرنهايت)، وفصل صيف دافئ معتدل، مع درجات حرارة أثناء النهار تحوم حول 24 درجة مئوية (75 درجة مئوية)، حيث تتعرض المدينة للكتل الهوائية الباردة والدافئة، لذا فإن الطقس ودرجة الحرارة متغيرة بدرجة كبيرة، فخلال الموسم الدافئ الذي يكون من شهر مايو إلى شهر أغسطس من الممكن أن تندلع العواصف الرعدية في فترة ما بعد الظهر.

 

كما يحدث في المدن الكبرى في برلين، توجد جزيرة حرارية في المناطق الحضرية، حيث تكون درجات الحرارة أعلى عادة بمقدار درجة أو درجتين مئويتين، مقارنة بالمناطق الريفية المحيطة خاصة في الليل وفي الشتاء، حيث يصل هطول الأمطار إلى 570 ملم (22.5 بوصة) سنويًا، لذا فهي ليست وفيرة بشكل خاص، على الرغم من توزيعها جيدًا على مدار المواسم،
وهذا هو متوسط ​​هطول الأمطار في برلين.

 

الفصول المناخية في برلين:

 

إنّ فصل الشتاء في برلين يكون من شهر ديسمبر إلى شهر فبراير وهو بارد، حيث يحوم متوسط ​​درجات الحرارة حول التجمد، ومع ذلك أثناء فصل الشتاء يمكن أن تحدث مواقف مختلفة، فعندما تسود التيارات الأطلسية، قد تكون هناك فترات معتدلة نسبيًا، حيث يمكن أن تمطر ويمكن أن تتجاوز درجة الحرارة 10 درجات مئوية (50 درجة فهرنهايت)، ومع ذلك في هذه الحالات يمكن أن تزيد الرياح والرطوبة من الشعور بالبرودة، وبعد ذلك هناك حالات يسود فيها نظام الضغط العالي، ويكون الطقس باردًا ورماديًا، مع صقيع ليلي ودرجات حرارة أثناء ساعات النهار حول درجة التجمد أو حتى أقل قليلاً.

شاهد أيضاً:   مناخ المدن في روسيا الأوروبية

 

في وقت لاحق عندما تبدأ الرياح الغربية في النفخ مرة أخرى، متدفقة فوق طبقة الهواء البارد، يمكن أن تجلب الثلج أو الصقيع أو المطر الممزوج بالثلج أو المطر الذي يتجمد، وفي أوقات أخرى يمكن أن تتسبب الكتل الهوائية الباردة ذات الأصل السيبيري في تساقط الثلوج والصقيع، وأحيانًا تكون شديدة، ففي الماضي كان يحدث مرة كل بضع سنوات أن درجة الحرارة ظلت دون درجة التجمد لمدة شهر كامل، في السنوات الأخيرة أصبح الأمر أكثر ندرة، ومع ذلك لا يزال من الممكن حدوث موجات باردة، والتي قد تستمر لأسابيع كاملة، مع انخفاض درجات الحرارة إلى -20 درجة مئوية (-4 درجة فهرنهايت).

 

فصل الربيع من شهر مارس إلى شهر مايو هو فصل يتميز بطقس غير مستقر، مع الأيام الأولى ذات الطقس الدافئ، ولكن أيضًا عودة الطقس البارد، وغالبًا ما يكون شهر مارس شهرًا باردًا، مع تساقط الثلوج بشكل متكرر، وفي شهر أبريل لا تزال فترات البرد ممكنة، مع تساقط الثلوج في وقت متأخر، خاصة في النصف الأول من الشهر، ولكن أيضًا في الأيام الأولى المعتدلة، حيث أنه من الممكن أن تصل درجة الحرارة إلى 20 درجة مئوية (68 درجة فهرنهايت)، خاصة في النصف الثاني من الشهر، وفي أوائل شهر مايو لا يزال الجو باردًا، مع مرور الأسابيع تحدث الأيام الدافئة الأولى، حيث تصل درجات الحرارة إلى 25 درجة مئوية أي ما يعادل (77 درجة فهرنهايت) والعواصف الرعدية الأولى بعد الظهر.

 

كما أنّ فصل الصيف يكون من شهر يونيو إلى شهر أغسطس، يكون دافئ بشكل لطيف، حيث أن درجات الحرارة أثناء النهار تكون حول 22 درجة مئوية (72 درجة فهرنهايت) في يونيو و 24 درجة مئوية (75 درجة فهرنهايت) في شهري يوليو وأغسطس، ومع ذلك تكون الليالي باردة، وأحيانًا تكون باردة بعض الشيء، كما يمكن أن تصل المنخفضات الأطلسية حتى في هذا الموسم، ممَّا يجلب بعض الأيام الباردة والممطرة، بينما في فترات الطقس الجيد يمكن أن تقترب درجة الحرارة من 30 درجة مئوية (86 درجة فهرنهايت)، وهناك بعض التباين من سنة إلى أخرى، فقد يكون هناك صيف يتميز بفترات طويلة من الطقس الدافئ والمشمس، وأخرى يكون فيها الطقس البارد والممطر أكثر تواتراً.

شاهد أيضاً:   جزيرة فلندرز

 

ومع ذلك تحدث بعض الأيام الحارة، مع ارتفاع حوالي 28/30 درجة مئوية أي ما يعادل (82/86 درجة فهرنهايت) كل عام تقريبًا، وفي بعض الأحيان يمكن أن تكون هناك موجات من الحرارة الشديدة، مع ارتفاع يبلغ حوالي 36/38 درجة مئوية (97/100 درجة فهرنهايت)، لكنها عادة ما تستمر ليوم أو يومين فقط، وفي الأيام المشمسة يمكن أن تندلع العواصف الرعدية في فترة ما بعد الظهر، وفي فصل الخريف الذي يكون من شهر سبتمبر إلى شهر نوفمبر، يستأنف تدفق جبهات المحيط الأطلسي، الذي لم يتوقف تمامًا أبدًا بوتيرة أكبر، على الرغم من أنّه يمكن أن تحدث أحيانًا فترة من الطقس الجيد والدافئ بشكل غير معتاد، نوع من الصيف الهندي يُسمَّى (Altweibersommer) في شهر سبتمبر و في بعض الأحيان في شهر أكتوبر.

 

عادة لا يزال شهر سبتمبر شهرًا مقبولاً، عادةً ما يصل الطقس البارد والرمادي في النصف الثاني من شهر أكتوبر أو على الأرجح في شهر نوفمبر، حيث يكون من الممكن أيضًا تساقط الثلوج لأول مرة، كما أن كمية سطوع الشمس في برلين ليست كبيرة، ومع ذلك فهي مقبولة من شهر مايو إلى شهر أغسطس، حيث تكون الأيام أيضًا طويلة جدًا، هناك حوالي 7/8 ساعات من سطوع الشمس يوميًا من شهر مايو إلى شهر أغسطس، ومن شهر نوفمبر إلى شهر فبراير نادرًا ما تشرق الشمس وتكون الأيام قصيرة، وهذا هو متوسط ​​ساعات سطوع الشمس في اليوم في برلين.

 

كما أنّ أفضل وقت لزيارة برلين يمتد من منتصف شهر مايو إلى أواخر شهر سبتمبر، ففي شهر سبتمبر تكون الأيام أقصر ممَّا كانت عليه في الأشهر السابقة، لكن الطقس لطيف بشكل عام، ومع ذلك حتى في فصل الصيف، من الأفضل إحضار بعض الملابس الثقيلة، مثل قميص من النوع الثقيل أو سترة، سترة خفيفة للأمسيات الباردة، وقد يكون من المفيد أيضًا إحضار مظلة أو معطف واق من المطر للأمطار والعواصف الرعدية.

شاهد أيضاً:   مدينة سيدي قاسم في المغرب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى