شخصيات إسلامية

من هم العشرة المبشرين بالجنة؟

العشرة المبشرين بالجنة هم الذين اصطفاهم واختارهم من بين الكثيرين ليبشرهم بالجنة ورضوان الله عليهم، حيث أن هذه الأسماء قام رسول الله صل الله عليه وسلم بالإعلان عنها من خلال الحديث الشريف، وهو ما سوف يقدمه موقعي لكم، والأسماء التي جاء بها رسول الله للمبشرين بالجنة، هم بعض الصحابة رضوان الله عليهم، حيث أن الأربعة من الخلفاء الراشدين الذين أتوا بعد موت رسول الله هم من المبشرين بالجنة، كما أن الستة الآخرين كانوا أيضًا مقربين إليه صل الله عليه وسلم.

 

العشرة المبشرين بالجنة

جاء رسول الله صل الله عليه وسلم يحكي لنا في حديثه الشريف عن العشرة المبشرين بالجنة حيث قال النبي فيه:

” أَبُو ‌بَكْرٍ ‌فِي ‌الجَنَّةِ، وَعُمَرُ فِي الجَنَّةِ، وَعُثْمَانُ فِي الجَنَّةِ، وَعَلِيٌّ فِي الجَنَّةِ، وَطَلْحَةُ فِي الجَنَّةِ وَالزُّبَيْرُ فِي الجَنَّةِ، وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَوْفٍ فِي الجَنَّةِ، وَسَعْدٌ فِي الجَنَّةِ، وَسَعِيدٌ فِي الجَنَّةِ، وَأَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الجَرَّاحِ فِي الجَنَّةِ”.

كما أن أبي داود روى عن سعيد بن زيد بأنه سمع رسول الله صل الله عليه وسلم يتكلم عن المبشرين بالجنة، حيث قال:

“أشْهَدُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنِّي سَمِعْتُهُ وَهُوَ يَقُولُ: العَشْرَةٌ فِي الْجَنَّةِ: النَّبِيُّ فِي الْجَنَّةِ ، وَأَبُو بَكْرٍ فِي الْجَنَّةِ ، وَعُمَرُ فِي الْجَنَّةِ ، وَعُثْمَانُ فِي الْجَنَّةِ ، وَعَلِيٌّ فِي الْجَنَّةِ ، وَطَلْحَةُ فِي الْجَنَّةِ ، وَالزُّبَيْرُ بْنُ الْعَوَّامِ فِي الْجَنَّةِ ، وَسَعْدُ بْنُ مَالِكٍ فِي الْجَنَّةِ ، وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَوْفٍ فِي الْجَنَّةِ ، وَلَوْ شِئْتُ لَسَمَّيْتُ الْعَاشِرَ, قَالَ: فَقَالُوا: مَنْ هُوَ؟ فَسَكَتَ, قَالَ: فَقَالُوا: مَنْ هُوَ؟ فَقَالَ: هُوَ سَعِيدُ بْنُ زَيْدٍ”.

وبالتالي تكون الأسماء التي ذكرها رسول الله صل الله عليه وسلم عن المبشرين بالجنة، ما يلي:

  • أبو بكر الصديق.
  • عمر بن الخطاب.
  • عثمان بن عفان.
  • علي بن أبي طالب.
  • طلحـة بن عبيد الله.
  • الزبير بن العوام.
  • سعد بن أبي وقاص.
  • سعيد بن زيد.
  • عبد الرحمن بن عوف.
  • أبو عبيدة بن الجراح.

 

ما هي صفات العشرة المبشرين بالجنة؟

أما عن صفات الصحابة العشر المبشرين بالجنة تكون مجموعة في الحديث النبوي الشريف التي رواه أنس بن مالك حيث قال، قال رسول الله صل الله عليه وسلم:

“أرْحَمُ اُمَّتِي بِاُمَّتِي اَبُو بَكْرٍ وَاَشَدُّهُمْ فِي اَمْرِ اللَّهِ عُمَرُ وَاَصْدَقُهُمْ حَيَاءً عُثْمَانُ وَاَقْرَؤُهُمْ لِكِتَابِ اللَّهِ اُبَىُّ بْنُ كَعْبٍ وَاَفْرَضُهُمْ زَيْدُ بْنُ ثَابِتٍ وَاَعْلَمُهُمْ بِالْحَلاَلِ وَالْحَرَامِ مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ اَلاَ وَاِنَّ لِكُلِّ اُمَّةٍ أميناً وَاِنَّ اَمِينَ هَذِهِ الاُمَّةِ اَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الْجَرَّاحِ”.

دعونا نتعرف على كل واحدًا من العشرة المبشرين بالجنة بشكل من الإيجاز:

أبو بكر الصديق رضي الله عنه

  • هو عبد الله بن أبي قحافة والمعروف بأبو بكر الصديق، كما أنه يلتقي نسبه بنسب النبي، وأيضًا بالإجماع هو أفضل هذه الأمة، كما أنه أحب رجل إلى النبي.
  • وذلك لما جاء في الحديث النبوي الشريف: “إن من أمنّ الناس علي في صحبته وماله أبو بكر، ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا، ولكن أخوة الإسلام، لا تبقين في المسجد خوخة إلا خوخة أبي بكر”.
  • كما أنه أول من آمن من الرجال وكان مصدقًا لجميع كلام النبي، كما أنه كان ينفق جميع أمواله في سبيل الدعوة  الإسلامية.
  • بعد موت النبي جميع المسلمين والصحابة قاموا باختيار أبي بكر خليفة لهم بعد النبي، لكونه هو أصلح رجل للأمة الإسلامية بعد رسول الله صل الله عليه وسلم.

عمر بن الخطاب رضي الله عنه

  • وكنيته أمير المؤمنين،  كما أنه كان يعرف بالفاروق لأنه كان يفرق ما بين الحق والباطل، كما أن جاء إسلام عمر قوة للمسلمين، وذلك لدعوة رسول الله “اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب”.
  •   وجاء أيضًا في كتاب الله العزيز وصف عمر بأنه صالح المؤمنين، وهو أفضل رجل للإسلام بعد النبي ومن ثم أبو بكر، وقد قال النبي صل الله عليه وسلم عنه: “إذا سلكت فجاً سلك الشيطان فجاً غير فجك”.

عثمان بن عفان رضي الله عنه

  • هو ثالث الخلفاء الراشدين ومن  أبرز ما حدث في خلافته بأنه قام بجمع القرآن الكريم في مصحف واحد، وكان يلقب عثمان أيضًا بذا النورين، لكونه تزوج من بنات رسول الله وهما رقية وأم كلثوم.
  • كما يكنى أيضًا بصاحب الهجرتين، لكونه هاجر أولًا إلى الحبشة ومن ثم المدينة المنورة، كما أنه اشترى الجنة مرتين يوم رومة ويوم جيش العسرة، وذلك لكونه كان يتبرع بجميع أمواله للإسلام.

علي بن أبي طالب رضي الله عنه

  • هو ابن عم النبي صل الله عليه وسلم، كما أنه تزوج بنته السيدة فاطمة، وهو أول من أسلم من الصبيان وقام بالنوم مكان رسول الله ليفديه من الكفار.
  • كما  أن رسول الله صل الله عليه وسلم تكلم عنه وقال في يوم خيبر: “لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، ويفتح الله على يديه”.

طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه

  • هو أحد المبشرين بالجنة، حيث أن سبب دخوله الإسلام هو الخليفة الأول أبي بكر، كما أن طلحة كان من ضمن الستة أصحاب الشورى، وأطلق على طلحة بن عبيد الله الكثير من الأسماء المختلفة من قبل رسول الله.
  • حيث إنه كان يدعى طلحة الخير وطلحة الفياض وطلحة الجود، وكان لطلحة العديد من الفضائل المختلفة ومنها أنه كان حريص على التصدق، حيث إنه قام  ببيع أرض بسبعمئة ألف ووزعها جميعها على الفقراء ولم يتبقى درهم واحد.

الزبير بن العوام رضي الله عنه

  • هو واحد من ضمن المبشرين بالجنة، وهو ابن عم رسول الله صل الله عليه وسلم، شاهد الزبير جميع  غزوات النبي وقتل وهو في عامه السابع والستون، ومن أهم الفضائل التابعة  للزبير ومنها استجابته لحرب أحد للوقوف مع رسول الله على الرغم من إصابته بالقرح.

عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه

  • هو أحد المبشرين بالجنة، كما أنه شهد جميع غزوات النبي وهاجر الهجرتين أيضًا، وقد صلى النبي خلفه في غزوة تبوك، كما أنه بايع النبي تحت الشجرة مع المؤمنين.

سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه

  • هو  أحد المبشرين بالجنة، كما أنه أسلم وهو صغير في السن، ومن أهم فضائله بأنه كان مستجاب الدعاء، وذلك لدعوة النبي له صلوات الله عليه.

سعيد بن زيد رضي الله عنه

  • هو أحد المبشرين بالجنة، كما أنه كان من الأوائل الذين دخلوا الإسلام في مكة، وحضر سعد أيضًا جميع غزوات النبي ماعدا بدر، لذهابه بمكة ليعرف أخبار قريش.

أبو عبيدة بن الجراح رضي الله عنه

  • هو واحد من ضمن الذين بشرهم رسول الله صل الله عليه وسلم بالجنة، كما أنه شهد جميع غزوات النبي، ومن أهم أعماله بأنه قام بالعديد من الفتوحات لبلاد الشام، مما جعل الخليفة عمر يجعله أمير على هذه البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى