تغذيةريجيم

نظام الكيتو في رمضان والأطعمة المسموح بها في السحور والإفطار

نظام الكيتو في رمضان والذي يكون له تأثير قوي في تخفيض الوزن، وأكثر فاعلية من استخدام رجيم الكيتو في الأيام العادية، وسوف تلاحظ أفضل النتائج إذا استمريت على نظام رجيم الكيتو  في أيام الصيام وخاصة في شهر رمضان، حيث تستطيع بالفعل التخلص من الدهون نهائيًا، مع الحفاظ على الوزن المثالي المطلوب، ولا يحتاج منك الأمر إلى بذل مجهود قوي لذلك وفي مقالنا اليوم عبر موقعي سوف نتعرف على نظام الكيتو في رمضان والأطعمة المسموح بها في السحور والإفطار.

نظام الكيتو في رمضان

قد يكون نظام الكيتو في رمضان أحد الأنظمة الغذائية التي تساعد الجسم على فقد كمية كبيرة من الدهون في أقل وقت ممكن، حيث يبدأ الشخص بتناول كمية قليلة جدا من الكربوهيدرات، مع زيادة كمية البروتين والدهون للحصول على أفضل النتائج.

كما أن نظام رجيم الكيتو في رمضان يحتوي على وجبتين أساسيتين وهي وجبة السحور ووجبة الإفطار، وقد يختلف نفس النظام للكيتو فيه عن الأيام العادية وتكون كالتالي:

 الأطعمة المسموح بها في السحور

هناك مجموعة من الأطعمة المسموح بها في وجبة السحور، وهي يجب أن تمد الجسم بالطاقة والحيوية، وتساعده في نفس الوقت على الشعور بالشبع طوال النهار، وتتمثل الوجبة في تناول كلا من البيض والحليب، حيث أن البروتين مع الدهون يقوي المناعة، ويعطي للجسم الطاقة طوال ساعات الصيام بالنهار، بالإضافة إلى حرق الدهون الزائدة في الجسم.

تناول الفاكهة مع أنواع الأجبان الكاملة الدسم، فمثلا تناول البطيخ يقي من الشعور بالعطش في النهار، والأجبان تعطي الجسم الدهون اللازمة والصحية للجسم، وتناول البيض المقلي بزيت الزيتون مع الخضروات، فيجب تناول كميات كافية من الخضروات الورقية والبروكلي والخيار والطماطم ليمد الجسم بالعناصر الهامة التي يقفدها الجسم في ساعات النهار، والحصول على نسبة البروتين اللازمة من البيض لتعويض الجسم منه.

الزبادي مع العسل والفواكه، هو من العناصر التي تكون غنية بالكالسيوم، لأنه يحتوي على الحليب كامل الدسم بينما إضافة ملعقة العسل النحل الطبيعي إليها، تعوض السكريات التي يحتاج إليها الجسم لاستعادة طاقته في ساعات الصيام، مع الحصول على قطع الفاكهة، فتكون وجبة مكتملة ورائعة في السحور، تساعد على انقاص الوزن.

 

الأطعمة التي يتم تناولها في الإفطار

تعتبر وجبة الإفطار في رمضان هي الوجبة الأساسية خاصة إلى من يتبع نظام الكيتو في رمضان حيث أنها تعيد للجسم نشاطه وحيويته بعد عدد ساعات طويلة من الصيام، والانقطاع تماما عن الطعام والشراب، ويمكن تناول بعض الماكولات التي تساعد الجسم على الرجيم وانقاص الوزن:

اللحم المشوي مع الخضروات والتي تعتبر من أفضل الأطعمة الخفيفة على المعدة بعد صيام يوم كامل، وهي أيضًا تخلص الجسم من السموم، بالإضافة إلى البروتين من خلال اللحم المشوي يكون له الدور الفعال والمؤثر في انقاص الوزن.

تناول الأسماك بمختلف أنواعها المقلي أو المشوي مع طبق من السلطة الخضراء، حيث أن السمك غني بالعديد من العناصر والفيتامينات مثل فيتامين د، والذي يساعد في بناء العظام والعضلات بشكل قوي وسليم، وطبق السلطة الذي يحتوي على الخضروات المتنوعة يعطي الجسم الطاقة العالية والسوائل التي يحتاج إليها الجسم.

دجاج مشوي على الفحم، وهو يحتوي على الكثير من الفوائد الفعالة التي يحتاج إليها الجسم في عملية حرق الدهون، ومن خلال طبق سلطة متنوع يساعد على اكتمال القيمة الغذائية بفوائدها العالية.

أطعمة مسموح بتناولها في رمضان لمتبعي نظام الكيتو

كما أن هناك مجموعة من الأطعمة التي يسمح بتناولها في شهر رمضان، خاصة إلى من يتبع نظام الكيتو في رمضان تحديدًا، وجميعها تكون من الأطعمة الغير ضارة بالرجيم، وتساعد بالفعل على انقاص الوزن بشكل كبير وهي كالتالي:

  • تناول الخضروات بجميع أنواعها، وخاصة الخضروات الورقية، حيث أنها تحتوي على كمية كبيرة من الألياف والعناصر الغذائية الهامة، خاصة الشبت والخس والجرجير والبنجر والفلفل الأحمر الرومي والحار، والبقدونس والكزبرة، بالإضافة إلى البروكلي والقرنبيط والكرنب.
  • يجب أيضًا الاهتمام بتناول الدهون المشبعة النافعة للجسم خاصة في أوقات عمل الرجيم، ومنها اسماك السالمون والتونة التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د وأوميجا 3، كما يفضل إضافة جوز الهند والأفوكادو مع هذه الوجبات.
  • تناول كميات كبيرة من التوت والفراولة وقطع الشمام والذي يساعد على الشعور بالشبع، بالإضافة إلى تناول الألبان والأجبان كاملة الدسم للحصول على نسبة البروتين والدهون التي يحتاج إليها الجسم.
  • استخدام الزيوت الطبيعية لتكون بديلة لأنواع الزيوت المهدرجة الأخرى، ومنها زيت الزيتون وزيت جوز الهند، وزيت اللوز، وزيت اللافندر.
  • تناول اللحوم الحمراء بمختلف أنواعها، حيث تحتوي على كمية قليلة من الدهون، مما يتناسب بشكل جيد مع نظام رجيم الكيتو.
  • استخدام التوابل الحارة التي تساعد على انقاص الوزن، والتي تتمثل في القرفة والزنجبيل والفلفل الأسود، مع الكاري والكركم، الخل الطبيعي.

 

أطعمة لا يسمح بتناولها مع نظام الكيتو

بالرغم من الصيام الطويل إلى أكثر من 12 ساعة على مدار اليوم فهناك بعض الأطعمة التي لا يسمح ابدآ بها في نظام الكيتو في رمضان وهي الأطعمة التي تزيد الوزن، وقد لا تحصل منها على منفعة حتى مع اتباع نظام كيتو دقيق، وهو كالتالي:

  • الحبوب والنشويات: تعتبر النشويات والحبوب هي أكثر العوامل التي تدمر نظام الرجيم تدميرا كاملا، فيجب الابتعاد عن كلا من القمح والخبز المصنوع منه، سواء الأسمر أو الأبيض، وكذلك المعجنات والأرز والمعكرونة.
  • الفواكه والسكريات: بالرغم من أن الفواكه تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات إلا أن هناك مجموعة من الفواكه التي تتسب في زيادة الوزن، وعدم انقاصه، ومنها العنب واليوسفي والبرتقال، وكذلك السكر الأبيض والحلويات التي تحتوي على كمية عالية من السكريات.
  • البقوليات بأنواعها: نجد أن البقوليات كالفول والعدس والحمص، واللوبيا والفاصوليا البيضاء، بالرغم من احتوائهم على الفيتامينات المتعدد والمعادن والأحماض الأمينية، إلا أنه تزيد الوزن بشكل ملحوظ.
  • الخضار الذي يحتوي على النشويات: وهو مثل البطاطا والبطاطا الحلوة والبازلاء والجزر والقرع، حيث أنها تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، وتزيد من السعرات الحرارية بالجسم، وبالتالي تدمر نظام الرجيم الذي تتبعه.
  • الحلويات: حيث يشتهر شهر رمضان بالحلويات التي تحتوي على سكريات عالية جدا، وبالتالي فأنها لا تصلح ابدآ لاتباع نظام الكيتو خلال شهر رمضان.

 

نصائح هامة لنظام الكيتو في شهر رمضان المبارك

للحصول على نتائج فعالة وأكيدة في الوصول إلى وزن مثالي، وأيضًا تحقيق خسارة عالية من الدهون المتراكمة من الجسم، من خلال تطبيق نظام الكيتو في رمضان بأحدث الطرق التي ينصحنا بها أطباء التغذية وهي كالتالي:

  • تناول كميات معتدلة من المكسرات، ومنها الفول السوداني والفستق واللوز وعين الجمل والكاجو، حيث أنها تحتوي على كميات عالية من الدهون المشبعة.
  • تبديل جميع الحلويات بعصائر فواكه طبيعية بدون سكر، للحصول على مصدر عالي من الفيتامينات والألياف الموجودة في الفاكهة.
  • تجنب جميع أنواع الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات، ومنها البطاطس والفول والبطاطا الحلوة، وكذلك البازلاء.
  • تناول كميات كافية من الماء ما بين المغرب والفجر، أي ما بين وجبتي الإفطار والسحور، من أجل تعويض سوائل الجسم، ولا يكون الجسم عرضة للجفاف.

نظام الكيتو في رمضان من أفضل أنظمة الرجيم التي يمكن أن يتم اتباعها، ويفضل اتباع نظام الكيتو من خلال تناول الأطعمة والعناصر الهامة والتي تحتوي على الدهون والبروتين، والابتعاد تمامًا عن الأطعمة التي تحتوي على كلا من النشويات والسكريات والكربوهيدرات.

نظام الكيتو في رمضان والأطعمة المسموح بها في السحور والإفطار, نظام الكيتو في رمضان والأطعمة المسموح بها في السحور والإفطار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page