حياة أسرية

هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته؟

يتساءل كثير من الأفراد “هل الحب حقيقي؟” يتواجد فقط في دواوين الشعراء أو بعض المسلسلات الرومانسية فقط وهل للحب أهمية في الحياة إلى غير ذلك من الأسئلة التي تخطر في أذهان الكثير من الأفراد، لذا سنتحدث في هذا المقال في موقعي عن هل الحب مشاعرحقيقية أم وهم؟.

 

ما هو الحب حقيقي؟

قبل أن تتعرف هل الحب حقيقي أم وهم يجب أن تعرف ما هو الحب الحقيقي الذي عرفه خبراء العلاقات الاجتماعية بأنه عبارة عن:

  • مشاعر طبيعية فطرية لا يمكن أن يشبها تزييف أو يمكن تواجدا بالإكراه ويرافق دائما الحب الحقيقي إخلاص الحبيب لحبيبه دون أن يكون فيه إجبار النفس على هذه المشاعر.
  • بل إن الحب الحقيق يكون نابعا من أعماق النفس وغالبا ما يحدد الحب الحقيقي مدى التوافق والانسجام بين الشريكين الذي من خلاله يتكون شراكة تتميز بالنقاء والنزاهة.

هل الحب حقيقي أم وهم؟

يعد الحب من الحقائق التي لا يشوبها أي تزييف والحقيقة المؤكدة أيضا أنه يوجد حب صادق وقوي ولكن غالبا ما يحتاج إليه الفرد فترة طويلة للبحث عنه وذلك لأن:

  • هناك الكثير من الأشخاص الذين بتدبيل معني الحب وحرفوه بل أن الحب بالنسبة لهم أصبح الحب الجسدي فقط الذي يتم بناؤه على إشباع الغريزة ولكن الحب الحقيقي هو أسمى من ذلك وأطهر.
  • وذلك لأنه الحب الحقيقي يهتم بالجانب النفسي والجانب الروحي الذي من خلاله تنمو الشخصية وتتطور بشكل إيجابي وذلك على عكس الحب الوهمي الذي لا يهتم إلا ببناء جانب واحد فقط من جوانب الشخصية وهو الجانب الجسدي.

علامات الحب الحقيقي

بعد التعرف على ” الحب حقيقي أم وهم” هناك علامات يتميز بها الحب الحقيقي ومن أبرز العلامات التي يتميز بها ما يلي:

  • أن الحب الحقيقي يقوم أساسا على الراحة النفسية بين الطرفين وعلى أساس الراحة النفسية بينهم يقوم كل فرد بتقبل كل ما يصدر من لطرف بصدر رحب فالحب الحقيقي ينمي مشار الغفران والتسامح والمساندة دون أن يطلب أي فرد منهم مقابل من الشخص الآخر.
  • الحب الحقيقي ينمي مشاعر العطاء التي تنمي التضحية وإيثار الشريك.
  • الحب الحقيقي هو أن يجد الشريك شريك حياته الذي يبحث عنه والذي يثق فيه وبرأيه وقرارته كما أن الحب الحقيقي هو أن تجد الشخص المناسب الذي يكون سندا لك في الحياة ولا تستطيع الاستغناء عنه وأن هذا الشخص لا يمكن الاستغناء عنه في أخذ الاستشارة منه في كل ما يخص أمور حياتك.
  • الحب الحقيقي هو أن تحصل على شخص يستمع إليك جديا دون أن يظهر مشاعر كلل أو ملل من كثرة مشاكلك كما أن الحب الحقيقي يجعل شريك حياتك يقدم لك الكثير من المساعدات والمساعدات التي تساعدك على تخطي مشاكلك بنجاح وذلك لأن الذي يحب بصدق يكون ناصحا لك وأمينا على أسرارك كما أنه يؤثر إيجابيا ومؤثرا عليك بالإيجاب على سلوكك ويؤثر إيجابيا على شخصيتك ومظهرك.
  • الحب الحقيقي دائما ما يقوم على التفاني والتضحية كما أنه يجعل الشركين يبحثوا عن سبل النجاح ويتخطوا جميع العقبات والأزمات وذلك من أجل أن يتمكنوا من التواصل بشكل جيد مع بعضهم.
  • الحب الحقيقي هو أن يجد الشريك الشخص المناسب الذي يدافع عنه دائما ويدفعه دائما إلى الأمام وأن يكون هذا الشخص حريص بشكل دائم على تحقيق مصالحك والحفاظ على سمعتك أمام الآخرين فالحب الحقيقي هو حب بتفاني وإخلاص وتضحية.
  • من علامات الحب الحقيقي أن تتمنى أن يكون شريك حياتك متواجد دائما معك في جميع أوقاتك وفي جميع حالاتك التي تمر بها فيف أثناء لحظات حياتك الحياة تتمنى أن يكون حبيبك واقف بجوارك وتضع جميع همومك وأحزانك في أحضانه دون أن تتكلم ودون أن تشرح له حالتك حيث إن الحب الحقيقي الذي بينكما يجعلكما تفهم مشاعر بعضهما دون أن تتحدثان.
  • الحب الحقيقي يجعل كل شريك يؤدي أن تزرع في طريق حبيبه ورود حمراء وأن تتخيل في الأذهان حكاية جميلة وان يزرع كل واحد منهما في قلبه نبضات صادقة تجاه الآخر كما أن الحب الحقيقي يجعل كل شريك لا ينتظر مقابلا من شريك حياته.
  • الحب الحقيقي يجعلك تساعد شريك حياتك حيث أنه بمثابة طوق النجاة عند غرقه كما أنه يبني لهم جسر الأمان في لحظات الخوف.
  • الحب الحقيق يقدم لك العون والمساعدة في حالة تعثرك كما أنها تساعدك على الشعور بالفرح في حالة حزنك ويجعلك تتحلي بالأمل عند يأسك وفي نهاية هذا كله لا تنظر المقابل من شريك حياتك.
  • الحب الحقيقي يجعلك تحتفظ في داخلك بمساحة جميلة من الأحلام ومساحة أخرى للرحمة والمودة كما أن الحب الحقيقي يجعلك تمتلك قدرة هائلة من الغفران لشريك حياتك في حالة إذا أساء إليك.

علامات التفريق بين الحب الحقيقي والوهم

هناك بعض العلامات التي يمكنك التفريق بين الحب الحقيقي والوهم ومن بارز هذه العلامات ما يلي:

  • الاشتياق: فالحب الحقيقي يجعلك تشتاق إلى حبيبك أما الحب الوهمي فإنه كلما ابتعدت عن حبيبك يزداد شعور الفتور منه كما أن الحب الحقيقي كلما ابتعدت عن حبيبك يزداد الحب وتبدأ علامات الاشتياق إلى رؤيته في الظهور وفي ذلك الوقت يبدأ الحب الحقيقي يبدأ في الإعلان عن نفسه كما إن الحب الوهمي أيضا يبدأ في الإعلان عن نفسه من خلال مدى الاشتياق إلى الحبيب.
  • التقدير: أن من يحب حبا حقيقيا يشعر بالسعادة بأبسط الأشياء التي قدمها الحبيب إلى حبيبه أما في الحب الوهمي فمهما قدم لك شريك حياتك لن تشعر بالرضا كما أنك لن تشعر بأهمية هذا الشيء الذي يقدمه لك الحبيب كما أنه في الحب الوهمي يظل يطلب شريك الحياة المزيد من الأشياء ودائما ما يشعر بالقص مهما قدم له الحبيب من أشياء.
  • البحث عن المميزات: عادة ما يبحث المحب في الحب الحقيقي عن مدى ما يتمتع به الحبيب من مميزات أما في الحب الوهمي فعلى العكس تماما فلا بد من أن يركز الحبيب لي ميزات حبيبه يبحث عن عيوبه وبدلا من أن يلتمس الأعذار لحبيبه يتصيد لأخطائه.
  • حب الشخص بكل ما فيه: حيث إن في الحب الحقيقي يحب الشخص حبيبه بكل تفاصيله حلوها وشرها كما أن الحب الحبيب يجعلك تتقبل حبيبك بظروفه المادية الصعبة والاجتماعية أما في الحب الوهمي فإنك تحاول جاهدا أن تبعد حبيبك عن أهله وتخرجه من بيئته وتغير له تفاصيل حياته.

علامات دالة على أن حبك لشريك حياتك مجرد وهم

من أبرز هذه العلامات:

  • الضغط على شريك الحياة وملاحقته بشكل دائم.
  • الغيرة المفرطة على شريك الحياة والتي تعكر صفو الحياة بينكما.
  • التحقير من شأن الشريك أمام الآخرين.
  • الخيانة.
  • الإشعار بالذنب للحبيب بشكل مستمر.

بناء على ما قدمناه لك من محتوى نود أن تكون تعرفت على الإجابة الصحيحة  هل الحب حقيقي أم وهم ؟” وذلك من خلال البحث في شريك الحياة عن علامات الحب الحقيقي.

هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته, هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته, هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته, هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته, هل الحب حقيقي أم وهم وما هي علاماته

زر الذهاب إلى الأعلى
You cannot copy content of this page