معلومات دينية

هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال

هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال، إن لزكاة الفطر الكثير من الآثار والتأثيرات المثمرة في حياة المجتمعات الإسلامية أجمع، فقد كانت تلك الآثار التي نال عليها المسلم بسبب امتثاله لأوامر الله تعالى الذي أمرنا بصيام شهر رمضان المبارك واتمامه، ومن ثم إخراج زكاة الفطر التي هي واجبة على كل مسلم ومسلمة لديهم ما كيفيهم من قوت ليومهم، فقد جعل الله تعالى هذه الزكاة لتطهير النفس من الشح ودب فيها حب مساعدة الآخرين من فقراء ومحتاجين، ومن هنا نتبين عبر موقعي هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال.

 

هل يجوز اخراج زكاة الفطر مالا دار الإفتاء

أوجب الله تعالى على عباد المسلمين العديد من العبادات والفرائض التي منها ينالون على الفضل والدرجات الرفيعة التي تمتد آثارها إلى يوم القيامة، علاوة على ذلك السعادة التي تتدفق في قلبه وكذلك أيضا الراحة والطمأنينة التي تنشر في كل بلاد المسلمين في تشى مناحي الأرض، ومن هنا فإننا نأتي لأجل بيان بعض الأحكام الشرعية الخاصة بزكاة الفطر موضحين هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال، حيث جاء ذلك الحكم على مذهبين وهما كالتالي:

  • المذهب الأول: بين أصحاب هذا الرأي من عدد من العلماء والفقهاء أنه يجوز إخراج زكاة الفطر مالاً، ومنهم الامام أو حنيفة.
  • بينما كان رأي المذهب الثاني: وهو لا يجوز:
    • فقد كان رأي المذهب المالكي والشافعي وكذلك أيضا الحنبلي بأنه لم يرد في الشريعة ما يدل على جواز إخراجها مالاً.

 

متى يبدأ اخراج زكاة الفطر

لقد أجمع علماء المسلمين وفقهاء الدين أن زكاة الفطر واجبة على كل مسلم ومسلمة صغير أم كبير، فقد كانت زكاة الفطر هي أول زكاة تم فرضها على المسلمين، وقد اتسمت بيسرها وخفتها، فهي ليست بالأموال الباهظة لكنها تقدم للنفس البشرية الكثير جداً من الفضائل، هذه الفضائل التي تنعكس على النفس فتجعلها بعيدة كل البعد عن اللغو والهو وأي أم رمن الأمور التي تجلب لها الشقاء، وفيما يلي سنوضح متى يبدأ إخراج زكاة الفطر تبعاً لآراء العلماء والفقهاء:

  • ان وقت إخراج زكاة الفطر يكون بعد غروب شمس آخر يوم من أيام رمضان إلى ما قبل صلاة العيد.
  • وهنالك آراء من العلماء من بينوا أنه يجوز اخراج زكاة الفطر في أول رمضان أو منتصفه.
شاهد أيضاً:   ماذا يطلق على يوم النحر في القران

 

هل يجوز تأخير زكاة الفطر إلى ما بعد صلاة العيد

ان الزكاة في اللغة العربية يقصد بها عدد من الدلالات والايضاحات التي منها كان النماء وكذلك أيضا الزيادة والصلاح، هذه الدلالات التي تدل في شأنها عن الفضل الكبير والرحمات العالية التي تنال عليها نفس الإنسان بفضل التزامه بأوامر الله تعالى وإخراجه لزكاة الفطر التي هي أول زكاة فرضت على المسلمين، فقد كان وجوب زكاة الفطر هو انقضاء شهر رمضان الكريم والفطر، فهنا جاء سبب وجوب زكاة الفطر، حيث سنتبين هل يجوز تأخير اخراج زكاة الفطر إلى ما بعد صلاة العيد كالآتي:

  • ان زكاة الفطر هي واجبة على كل مسلم ومسلمة.
  • فهي دين في رقبة المسلم إلى يوم الدين.
  • يؤديها المسلم للفقراء والمحتاجين وأوجه الزكاة الثمانية.
  • فمن تأخر في إخراج زكاة الفطر إلى ما بعد صلاة العيد عليه أن يؤديها في أ] وقت.
  • ولكن يتوجب عليه الاستغفار والتوبة إلى الله تعالى.
  • حيث تبين ذلك في حديث ابن عباس الصحيح كما في سنن أبي داود، وفيه: “مَنْ أَدَّاهَا قَبْلَ الصَّلاَةِ فَهِىَ زَكَاةٌ مَقْبُولَةٌ، وَمَنْ أَدَّاهَا بَعْدَ الصَّلاَةِ فَهِيَ صَدَقَةٌ مِنَ الصَّدَقَاتِ”.

 

ما هو مقدار زكاة الفطر

اختلف علماء المسلمين حول مصارف الزكاة فمنهم من بين أنها تجوز على مصارف الزكاة الثمانية، ومنهم آخرين بينوا أن مصارف الزكاة هي اثنين فقط وهما الفقراء والمساكين، هذا وقد تبين لنا مقدار زكاة الفطر في الحديث الشريف الذي ورد عن الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام الذي قال فيه “زكاة الفطر صاعًا من تمر، أو صاعًا من شعير، على العيد والحر والذكر، والأنثى، والصغير والكبير، من المسلمين، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة”، ومن هنا نتبين مقدار زكاة الفطر كالآتي:

  • أن يخرج الصائم صاع من الأصناف التي ذكرت في الحديث الشريف، حيث تبين أن الصاع أربعة أمداد.
  • علاوة على ذلك فإن الصاع يقدر بثلاثة كيلو جرامات.
  • هذا بالإضافة إلى أنه يجوز إخراج زكاة الفطر مالاً كما بينه لنا بعض علماء المسلمين.
  • حيث أشرنا أعلاه إلى رأي علماء المذاهب الأربعة في حكم اخراج زكاة الفطر مالا، فمنهم من أجازها ومنهم من بين عدم جوازها.
شاهد أيضاً:   من هو اول انسان صام في التاريخ

هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال، حيث تطرقنا في السطور أعلاه حول زكاة الفطر وحكمها وكذلك موعد إخراجها ومقدارها. تبعاً لما ورد في السنة النبوية وكذلك أيضا آراء جموع علماء المسلمين.

زر الذهاب إلى الأعلى