اسلام

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية أحد الأحكام الهامة، فالزواج هو اللبنة الأساسية لنشوء المجتمعات والأساس الذي يقوم عليه تربية الأطفال فإذا كان الزواج متينًا قويًا كانت تربية الأطفال سليمة صحيحة، وفي هذا المقال سنتحدث عن معنى الزواج ومشروعيته، كما سنبين بعض الأحكام المتعلقة بالزواج من المسيحية ويساعدنا موقعي.نت في معرفة الأحكام والمعلومات الشرعية الهامة.

معنى الزواج ومشروعيته

إن معنى الزواج في الاصطلاح الشرعي هو: “عقد بين رجل وامرأة يقصد به استِمتاع كلٍّ منهما بالآخَر، وتكوين أسرة صالحة ومجتمع سليم”، فعقد الزواج في معناه الشرعي لا يقصد منه المتعة فقط، بل يشمل أيضًا تكوين أسرة صالحة، ومجتمع سليم، وقد جعل الله في الزواج الرحمة والمودة بين الزوجين لكي يسكن كل منهما إلى الأخر، وقد قال تعالى:”وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً”، وقد وصفه الله بالميثاق الغليظ فالزواج في الشريعة الإسلامية له مكانة عظيمة.

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

بين الله في كتابه العزيز حكم الزواج من أهل الكتاب، فقال -تعالى-:”وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ”، وأهل الكتاب هم اليهود والنصارى فيجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية، كما يجوز للرجل المسلم الجواز من اليهودية، ولكن بشرط وهو أن تكون هذا المرأة محصنة: أي عفيفة فإن عُرفت بالعفة واجتناب الفاحشة جاز للمسلم الزواج منها، أما إذا كانت لا تعرف بذلك فلا يجوز زواجها، ومع ذلك فإن الزواج من المسلمات أفضل وأبعد عن الشر والخطر، وخاصة النساء المسلمات المعروفات بدينهن واستقامتهن.

شاهد أيضاً:   أنواع النفس وتعريفها ومكوناتها

هل يجوز الزواج من مسيحية متزوجة

لا يجوز زواج الرجل المسلم من امرأة متزوجة ولو كانت من أهل الكتاب وكارهة لزوجها، ولا يجوز إعانة المرأة المسيحية على إفساد العلاقة بينها وبين زوجها ولو كان كافرًا؛ فالكافر غير المحارب له حرمة في الإسلام تمنع الاعتداء على ماله وعرضه؛ وقد قال النبي- صلى الله عليه وسلم-: “ليس منا من خبب امرأة على زوجها”، والتخبيب معناه: الإفساد، والدين الإسلامي حرَّم بشكل صريح الزواج من امرأة محصنة، أما إذا أسلمت فإنها تحرم على زوجها الكافر، ويفرق بينهما؛ لقول الله – تعالى -: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا جَاءَكُمُ الْمُؤْمِنَاتُ مُهَاجِرَاتٍ فَامْتَحِنُوهُنَّ اللَّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِهِنَّ فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لا هُنَّ حِلٌّ لَهُمْ وَلا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُنَّ”.

حكم الزواج من مسيحية بدون ولي

إن ولي المرأة المسيحية في زواجها هو أبوها فإن رفض أو تعذر فيكون وليها أخوها أو عمها، فإن رفضوا جميعًا زوجها فيكون وليها رجل من أهل دينها، ولا يجوز أن يتولى عقد النكاح أحد المسلمين ولو كان قريبها المسلم، لأنه لا ولاية للمسلم على الكافرة، ولا يصح زواج المسيحية إلا بولي، فإن تزوجت بغير ولي فزواجها باطل، لحديث عائشة -رضي الله عنها- أن النبي -عليه السلام قال: “أيما امرأة نكحت بغير إذن وليها فنكاحها باطل”.

شروط زواج الرجل المسلم من مسيحية

يجوز للمسلم أن يتزوج من المسيحية، ولكن يجب أن ينطبق عليها بعض الشروط وهي كالتالي:

  • أن تكون محصنة: ومعنى الاحصان أن تكون عفيفة لم تأتي الفاحشة، ولا تكون على ذمة رجل أخر.
  • التأكد بأنها مسيحية:  فالمسلم يباح له الزواج من المسلمات ومن أهل الكتاب فقط، وأهل الكتاب هم اليهود والنصارى، فيجب عليه أن يتأكد من ديانتها.
  • أن لا يحصل ضرر بسبب الزواج: فجميع المباحات في الإسلام قيدها عدم ترتب الضرر على فعلها.
  • أن لا تكون معادية للإسلام: فلا يجوز للمسلم الزواج من المسيحية أو اليهودية إذا كانت معادية للإسلام، وهذا الشرط اشترطه بعض أهل العلم.
شاهد أيضاً:   سورة ق مكية أم مدنية

أضرار زواج المسلم من المسيحية

هناك بعض الأضرار من زواج المسلم بالمسيحة وهي كالاتي:

  • زيادة العنوسة بين المسلمات: فعند انتشار زواج الرجال المسلمين من النساء الكتابيات تزيد نسبة عنوسة المسلمات.
  • تطبيق القوانين الوضعية: فمن يتزوج إمراه في بلد كافر فإنّه يتزوج وفق قوانين تلك البلد التي هو فيها، وهذه البلدان لا تطبق شرع الله -تعالى- ويفقد الرجل سلطته على أطفاله.
  • فقدان ولاية الاب على أطفاله: فمن الأضرار التي تنتج أيضاً عن الزواج بالمرأة الكتابية إذا كانت في بلد كافر، أن تأخذ الدولة الطفل من الأب بالقوة ليسلم إلى أمه النصرانية أو اليهودية لتربيته، وهذا قد يؤدي إلى كفر الطفل.

بينا في هذا المقال هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية بأنه يجوز للمسلم الزواج من مسيحية بشرط أن تكون محصنة، كما بينا أن هناك أضرار قد تنشأ من الزواج بالمسيحية، وبينا حكم الزواج من المسيحية بدون ولي، وحكم زواج المسلم من مسيحة متزوجة.

المراجع

حكم الزواج وأهميته
حكم زواج المسلم بالمسيحية
الزواج من الكتابية المتزوجة من كتابي رابط المادة:
الزواج من كتابية بدون ولي
الزواج من غير المسلمة

هل يجوز للرجل المسلم الزواج من مسيحية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى