صحة الطفل

5 علامات تؤكد شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية

5 علامات تؤكد شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية

تعد الرضاعة الطبيعية من أهم وأجمل الروابط بين الأم والطفل لفوائدها الجسدية والنفسية لكل منهما، ولكن قد يكون لدى بعض الأمهات وخاصة الأمهات لأول مرة الكثير من التساؤلات حول الرضاعة الطبيعية، منها كيفية معرفة أن الرضيع قد شبع وأخذ حاجته من الحليب من الرضاعة.

تابع قراءة المقال التالي لتعرف أكثر عن علامات شبع الرضيع من الرضاعة الطبيعية.

1. زيادة وزن الطفل

من أهم العلامات التي تجعلكِ تعرفين أن طفلكِ شعر بالشبع وأتم رضاعته الطبيعية بشكل كافي هي ملاحظة زيادة وزن وطول طفلكِ وهذا يشير إلى أن طفلكِ ينمو ويتطور ويكبر بشكل طبيعي وأنه حصل على كميته الكافية من الحليب وذلك لأن حليب الأم يحتوي على نسبة وفيرة جدا من الكالسيوم والحديد والمعادن الرئيسية الهامة في زيادة نمو الطفل وكبر حجمه بصورة طبيعية. هذا على عكس الرضيع الذي لا يحصل على العناصر والمواد الغذائيّة اللازمة من حليب أمّه لعدم إتمامه رضاعته بشكلٍ جيد. عليك أن تعلمي عزيزتي الأم عدد مرات رضاعة طفلكِ في اليوم لكي يشعر بالشبع وهي من 8-12 مره في اليوم بمعدل كل 2-3 ساعة مدة الرضعة الواحدة لا تعطى العشر دقائق.   عليكِ أن تقومي بوزن طفلك كل شعر لكي تعرفين إذا كان طفلك يزيد من وزنه أم لا.

2. زيادة التبرز والتبول

من العلامات الأكثر أهمية التي تؤكد لك عزيزتي الأم أن طفلكِ يشعر بالشبع وأتم رضاعته كاملة هي أن تلاحظين عدد مرات التبرز لطفلك الرضيع وهي تتراوح ما بين 3 إلى 4 مرات يوميًا ويكون البراز لينا ولونه أصفر ذهبي وإذا نقص عدد مرات التبرز لدى طفلكِ لأقل من ذلك فهذا يعني أنه لم يحصل على الكمية الكافية من الرضاعة الطبيعية. كذلك عدد مرات التبول يجب ألا تقل عن خمس مرات يوميًا ويكون لون البول أصفر فاتح وهذا الطبيعي. لذلك خذي في اعتبارك سيدتي أنه يمكنك تغيير الحفاضة لطفلك الرضيع أكثر من ست مرات يوميًا.

3. نوم الطفل

قلة نوم طفلكِ حديث الولادة من أكبر العلامات التي تدل على جوعه وعدم شعوره بالشبع إنما إذا كان طفلكِ حصل على كميته الكافية من الحليب فسوف تلاحظين أنه ينام بشكل عميق مع شعوره بالراحة والاسترخاء وذلك لأن حليب الأم يساعد على نوم طفلك بشكل طبيعي على الأقل من 8 الى 10 ساعات في اليوم وإذا نقص عدد ساعات نومه عن ذلك العدد فهذا يدل على أنه يعاني من الشعور بالجوع وعظم السبع وامتلاء معدته. احرصي على رضاعة طفلكِ على الأقل كل ساعتين واجعلي طفلكِ يتمتع بنوم هادئ كما أنك سوف تلاحظين أن طفلكِ الرضيع شعر بالشبع أثناء نومه وذلك عندما يقوم بفرد ذراعيه بكل استرخاء.

4. هدوء الطفل وعدم بكائه

أيضًا ومن علامات شبع الرضيع هو شعوره بالهدوء والراحة وعظم التوتر وعدم البكاء بشكل مستمر وانت سوف تلاحظين شعور طفلك بالراحة والسكينة والحالة المزاجية الجيدة وشعوره بالنشاط والحيوية وهذا عندما يبلغ من العمر ستة أشهر. إذا لاحظتي أن طفلك يقوم بتحريك ذقنه مع الرضاعة ثم يبدأ بالتوقف عن تحريك ذقنه للحظات لكي يبتلع الحليب فهذا دليل على شبع طفلك لأنه يسمح لنفسه بالبلع عندما يمتلئ فمه وسوف تسمعين أيضًا صوته وهو يبلع ترين حركة تحت شحمة الأذن وأعلى الرقبة.

5. نضارة بشرة طفلكِ

من الأعراض التي تجعلك تتأكدين أن طفلكِ يأخذ كميته الكافية من الرضاعة الطبيعية هي نضارة وجمال بشرة طفلكِ وخلوها من الشحوب أو الاصفرار. كما أنك سوف تجدين شفتيه باللون الوردي وتجديها رطبة وناعمة. إذا لاحظتي أن طفلك يميل إلى مص أصابعه فاعلمي أنه لم يشعر بالشبع الكافي ويحتاج إلى زيادة عدد رضعاته. حرصي عزيزتي أثناء رضاعة طفلك أن تستبدلي ثدييك أي لابد من الرضاعة من الثدي اليمين مرة والمرة الأخرى من الثدي اليسار وذلك لكي يستفاد طفلك من الحليب. إذا ترك طفلكِ الثدي تأكدي أنه شعر بالشبع تمامًا.

هل الكشط دليل على شبع الطفل؟

القشط من الأمور الشائعة التي يشتهر بها الأطفال الرضع، وهو إخراج الطفل كمية قليلة من الرضعة من فمه في صورة حليب سائل أو متجبن قليلًا، ويعتقد كثير من الأمهات أن قشط الطفل للحليب دليلًا على شعوره بالشبع، لكن الحقيقة أن القشط يحدث بسبب ابتلاع الطفل لبعض الهواء في أثناء الرضاعة، فتخرج كمية من الحليب مع الغازات الزائدة التي يحاول الطفل التخلص منها.

أهمية الرضاعة الكافية للطفل

تعد التغذية الكافية أثناء مرحلة الرضاعة ومرحلة الطفولة المبكرة مهمة جدًا لضمان نمو الأطفال بشكل سليم ولصحتهم وتطورهم بأقصى إمكاناتهم، حيث إن حصول الرضيع على رضاعة كافية يقلل من مشاكلسوء التغذية التي تزيد من خطر الإصابة بالأمراض، وأيضًا يرتبط سوء التغذية في المراحل المبكرة من عمر الطفل بضعف النمو والصحة على المدى الطويل، وقد يتسبب سوء التغذية في أول سنتين من عمر الطفل في التقزم مما يجعل طول الشخص البالغ أقل بعدة سنتيمترات عن طوله المحتمل، كما أن هناك أدلة على أن عدم الحصول على الرضاعة والتغذية الكافية يضعف الآداء الفكري، وقدرتهم على العمل البدني أقل، وقد يؤثر على القدرة الإنجابية مستقبلًا عند الإناث وعلى وزن الطفل كما وتكون عمليات الولادة أكثر تعقيدًا، جميع تلك المشاكل الصحية التي قد تنتج عن سوء التغذية تجعل أول عامين من عمر الرضيع حاسمين في تطور الطفل ونموه بشكل مناسب فمن المهم الحصول على التغذية الكافية والمثلى.[*]

علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية, علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية, علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية, علامات شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية, أسباب عدم شبع الطفل من الرضاعة من حليب الأم, علامات تدل على شبع الطفل من الرضاعة صحيحة, كيف أعرف شبع الطفل من الرضاعة, علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية,
زر الذهاب إلى الأعلى